كيف أمنعه من طلاق أمي ؟
9
الإستشارة:


انا في مشكله قوية لاني الكبيره والحل الابد منه الان امي مريضه بفشل كلوي وابي موظف في شركه وهو يحب امي ولا يوريدلها الى الخير والسعادة ولاكن امي الله يصلحها تنرفزه بدعاء عليه وفي الاول كانت هي دائما تسمعه الكلام الجارح وفي الاول كانت تنسى امورها التى تربطها بابي

وهو من حبه لاولاده الان معه 7 اولاد اكبرهم في الجامعه واصغره في 3ابتدائي و3بنات وانا منهم زوجنا والحمدلله ولاكن الامر المهم هو اني لابد من اني اجد طريقه من منع ابي من طلاق امي لان لايمكن ان تجلس في البيت وهى تهدد ابي ان لا تخرج من البيت وتتحده

 وانا افكر في الاول ان لا يمكن لاحد مساعدتها على العلاج في الاول والثاني ان ابي لايوريد ان يخسر امي واخواني ولاكن لا احد لامي من اهلها يمكن مساعدتنا في الحل لان كانو في الاول هم المساعدين في المشاكل في 7سنوات الاخيره البيت لا يحتمل والاولاد شباب لابد من التقرب منهم

 اامي تنام في غرفه وابي في غرفه ابي يهددها بزواج وهي لاتبالي وفي نظره انه يمكن ان يردها الى الصواب وهي لاتبالي في الموضوع والمعروف المطلقه لا بجوز لها العيش في بيت طليقها ولا من اخواني متزوج ولا ارواجنا راح يسمحون لها بعيش معنا وهي مصره في عدم الخروج من وانا اخاف من الاحراج من امام ابي وازواجنا واهلنا ولا اعرف من ادخل في حله

ا واهل امي وابي لا يعرفون بمشاكلهم والامور الداخليهابدا ابغى حل اخاف على اخواني من الضياع انا في حيره من امري ابي معودنا ما نتكلم بمشاكنا لاحد على تصوره انها مشاكل سهل حلها بس الي حولنا لا يعرفون اش موجود من المعاناه والله والله اني ابكي ليلي ونهاري وزوجي لايعرف شيئ

 تاثرة حياتي الزوجه واخواتي المتزوجات نفسياتنا في اسوى ارجوكم ردو علي في اقرب فرصه لاساعداهلي ونرجع زي ما كنا ارشدوني في اقرب وقت ومين استشير وادخل من اهلنا بطريقه لا اسبب احراج لطرفين ولا اغلظ غلطه اندم عليها طيلت حياتي....

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


أختي الكريمة :
 
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، وبعد :

تعلمين ؟ أدركت من سطورك لماذا تتصرف والدتك بهذه العدوانية التي حكيت عنها ، فبالإضافة إلى مرضها التي يجعلها منكسرة من الداخل ، ومتوترة ، هناك تعاطف ظاهر من قبل الأبناء مع الوالد ، لأنكم تسمعون كيف تدعو عليه ، وتعامله بشكل قاس، لكن هلا توقفتم ، وتأنيتم ، ونظرتم أن الأمر قد يتجاوز الظاهر الذي ترونه .

 فتصرفات والدكم مع والدتكم لا يكفي في الحكم عليها ردود الأفعال المستفزة والعنيفة من قبل والدتكم، أقول هذا الكلام لا لتتحروا عن طريقة تعامل والدكم مع والدتكم تفصيلا ، لكن لأجل ألا تصدروا حكما قد يكون غير منصف لأنكم حقا لا تعلمون الصورة كاملة ، ما دخل هذا الكلام بحل المشكلة .
 في تقديري أن إحساس والدتكم بأنكم لا تقدرون وضعها الصحي ، وتبعاته من ضغط نفسي ، وتلقون باللائمة عليها في تدهور علاقتها بوالدكم ، وعدم تقديركم لقسوة أن يتحدث والدكم عن الزواج بأخرى ، وهي في مثل هذه الظروف ،  هذا كله  يؤثر في صحة والدتكم النفسية ، وبالتالي في ردود أفعالها ، التي ترونها عنيفة ، وهو عنف ضعف لا عنف قوة ، هو بمثابة لملمة لكرامتها الجريحة ، وإحساسها بأنها باتت بشكل أو بآخر عبء على زوجها وأبنائها .

إحساس والدتكم بأنكم لا تحسون بقسوة وضعها ، وأنكم لا تقدرون الضغوط التي تعاني منها ، يجعلها أشد اضطرابا ، وأكثر عجزا عن التواصل السوي مع والدكم ، ومعكم .. حاولي تغيير ذلك يا أختي في داخلك ، وسلوكك مع والدتك، وبيني لأخواتك هذه الزاوية، اجعلن والدتكن تشعر بحنانكن ، وقلقكن عليها، وحرصكن على أن تكون في راحة، ليس هذا وقت لوم والدتكن على تصرفاتها العنيفة ، أو القاسية ، هي الآن أحوج ما تكون إلى تسامحكم، وتفهمكم ، هذا سيساعدها كثيرا ، ويحتاج منكم إلى وقت ، وخفض للجناح ، حتى تثق بحرصكن عليها ، وحبكن  لها . وحبذا لو أشركتن إخوانكم الذكور في ذلك .

وفي نفس الوقت يحتاج والدكم منكم إلى تذكير بأن صبره وحسن خلقه ، هذا هو وقت اختباره الحقيقي، لأن والدتكم أحوج ما تكون إليه ، الصبر سيحول الأمور المتشابكة ، والمعقدة ، إلى اليسر .
البر يا أختي هو سبيل مهم لإصلاح العلاقة بين أبويكما ، سيعينهما على تقبل أحدهما للآخر ، لكن ليس هذا هو كل الحل، وإن كان طرفا مهما في الحل ، استعينوا بشخص يثق والداكما معا في حكمته ، ووسطوه في التهدئة المبدئية للوضع ، أقول المبدئية ، لأني أرى أن دوركم يساعد على استمرار ما قد تنتج عنه واسطة الصلح ، دوركم مهم جدا .

وقد أحسنت بأنك لم تدخلي زوجك في مشكلات عائلتك ، واجعلي الأمر في محيط عائلتك فقط ما استطعت إلى ذلك سبيلا ، واستعيني بالله عز وجل ، ولا تعجزي، دعاء ، وصدقة، وقيام ليل، فالدعاء يفتح الأبواب المغلقة ، والله أسأل أن يفرج همكم ، ويصلح بين والديكم، ويشفي والدتك ، ويشرح صدوركم جميعا، ويجزيك كل الخير برغبتك في الإصلاح ، ويعينك على ذلك ، وتابعيني بأخبارك كرما لأطمئن عليكم .

مقال المشرف

التربية بالتقنية

تهدف التربية التكنولوجية إلى صناعة الفرد الفعّال والواعي والمؤثّر في مجتمعه، هذا ما يقوله المختصون، ...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات