كيف أنهي تعذيب خطيبي ؟
6
الإستشارة:


السلام عليكم
أنا خاطبة بعقد محكمة الي تقريبا سنة ونص  بس خطيبي انسان مريض نفسيا جدا يعني الشكوك حول اني اخونه و اني اتكلم مع شباب اخرين وكل مايشوف معي جوال او جلست ع النت لوقت متأخر او جلست ع النت على مواقع باللغة الانجليزية أو ذهبت لبيت أقاربنا يشك اني ذهبت لشخص محدد وغير هذا انه لا يكتفي بالتحقيق بل يقوم باتهامي مباشرة و بنص صريح غير التفتيشات من خلفي والتحقيقات

ربما هوسه هذا لاني قلت له عن علاقة لي مع شاب لكن علاقتي كانت حول الدراسة فقط واخبرته بذلك ولو كان غير ذلك لما اخبرته . وبالمقابل هو يتكلم مع اي فتاة تريد مكالمته ويعتبرها اخته هذا ما يقوله مع احاديثهم في كل المجالات و غير هذا لم يحتمل اختبار خطيب اخته لها

و كل ما اقول له انه مخونني يقول لا فقط اريد ان اعرف مع من تتكلمين واتهاماتي كانت عفوية بسبب الغضب ثم يعود لنفس القصة

ثانيا:- لايصنع لنفسه حدود فاذا اخبرته ان لا ياتي على بيتنا اذا لم يتواجد والدي يغضب  ويقول لم يكن هذا في الاول فلم الان , واقول لكم انه الان لاني اكتفيت من افعاله فهو يتدخل في اخوتي و فيي بكل التصرفات ماذا البس أين اذهب واين لا ,متى انام ومتى استيقظ,أين اجلس عندما ياتي زائر لا يرغب فيه ببيتنا

ثالثا: هو يقول انه يحبني ويردني احسن شئ و غيره
وانا اقول : لاني اعانده احيانا قام بمنعي من الجامعة وان كان يوجد احتمال ان اتفوق علي معدله في الجامعه لا يترك سبيل للتحبيط و للتخريب علي ليفعله

رابعا:لا استطيع ان أؤمنه على اسراري لانه اي سر قلته له استخدمه ضدي عندما اعانده وذلك باخبار والدي واحيانا بتهديدي

خامسا:أنا لا احبه فشخصيته متخلفه وهو فاشل يرمي باخطائه على غيره اذا فشل لكنه طالب هندسة و يعتقد ان ارائه هي الصحيحة وهو كاذب ايضا
وطبعا يقف مع اهله ضدي حتى لو كانو على خطا

سادسا:لا يعتمد على نفسه بتاتا حسب ما ارى وطبعا خلاف ما يقول فاذا اتاه عمل يعمل واذا لم ياتي لا يبحث عنه لا يتوانى عن طلب اي نقود مني وممكن يطلبها لشي ضروري وغير ضروري

سابعا:هناك مواقف مرت كان هو مستفز من غيري وياتي يتفشش في يعني يسالني سؤال استفزازي و طبعا يريدني ان اعطيه جواب مؤدب  ومحترم  وخاضع له
 غير انه اي طلب فيه ارى شخصيتي كالجامعة و العمل لا يقبل الا بمشكلة و لم يرضى الا بالجامعه
ذهابي لاعراس او اقارب او سوق ,جوابه لالالالالالا وان قبل يجب ان ياتي معي

وفوق هذا مد يده علي لاتفه الاسباب لا يمكن تخيل تفاهة السبب كل هذا وانا في فترة الخطوبة
ووالدي لايقبل بفسخ الخطوبة يظنها لمصلحتي وهو لايريد حتى اني اخبرته اني لا احبه ولا اريد واريد فسخ الخطوبة ولم يقبل رد علي لم اتزوجك بطلقك وبخليكي انتي تطلبي الطلاق كمان

ساقول عيوبي وانتم احكمو ان كان معه حق
لا اتصل به ولا اتزين له و لا اسال عنه  }}}مؤكد فانا اكرهه واكره اليوم الذي عرفته فيه فله مواقف مع اني حاولت لم استطع النسيان
لا اتكلم معه وهو جالس >>مؤكد فارئه تقتلني من القهر فهي غبية و متخلفة و مستفزه وطبعا لا يوجد غير رايه

لا اتعامل معه برقه لا اهتم لاهلهه >>اهلهه اغبياء ومملين و من النوع اذا حبيبك عسل الحسوا كله وطبعا بقفوا مع اصحابهم ضدي لو استلزم الامر
ولا اهتم له من الاساس وهو يشعر بذلك

و حواجز نفسي من فسخ الخطوبة هو مدة الخطوبة التي طالت عن حدها ثم انهم يقولو لاني فاسخة خطوبة لا يمكن ان احصل على احسن من مهندس بل ولا حتى جامعي ثم ان لي اخت خطبت وتوفي خطيبها وان فسخت يكون لدينا اثنتان في العائلة ثم ان خطيبي هذا يسمع كلام ابي بشدة ويسمع كلامي بمسالت الذوقيات كتصمم البيت و حفلة الفرح وان طلبت منه شئ بسيط ينفذه او طلبت مشوار ,غير ان بعض الناس تنتظر فشلي وفسخ الخطوبة لتتشمت وهو لن يتركني بحالي حسب قوله

انه اذا صار فسخ بينا سيشوه سمعتي او يقتلني !!!!ثم اني اخاف ان تزداد الامور سواء بعد الزواج
اترك حالتي بايديكم لثقتي بكم وبمستشاريكم اريد حلا ينهي عذابي مع هذا المختل

 

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


الجواب : الأخت الكريمة (ريا) فتاة فلسطين والطالبة الجامعية :

قرأت مشكلتك التي جاءت في أكثر من ستمائة كلمة وصفاً محيراً لعلاقتك مع خطيبك وكيف معاملته لك ، واحتوت ملحوظات عن شخصية خطيبك ، حاولت التركيز فيها على موضوع الغيرة الشديدة والشك بينما هناك ملحوظات أخرى في هذه الشخصية كشفت عنها معلومات الرسالة حسب الوصف المذكور  .
 
أختاه : بداية أشكر لك ثقتك في موقع المستشار وتواصلك مع الموقع وأسأل الله أن يوفقنا وإياك ويلهمنا الرأي السديد ويوفقك الله للحياة السعيدة في الدنيا والآخرة .

أختي ريا ، خطيبك الذي فهمت أن الموضوع أكثر من مجرد خطبة لأنه مسجل في المحكمة فهو مشروع زواج أكثر منه مجرد خطبة ...يبدو أنك أصبحت زوجته شرعا والمتبقي فقط إعلان الزواج أو الحفلة أو الانتقال لعش الزوجية .

عموما أيا كان على الافتراضين ، فالغيرة وهي المشكلة الأساس التي انطلقت منها هي عرض للحب في الأساس قال ابن القيم رحمه الله :
الغيرة غيرتان‏:‏ غيرة على الشيء، وغيرة من الشيء، فالغيرة على المحبوب حرصك عليه، والغيرة من المكروه أن يزاحمك عليه، فالغيرة على المحبوب لا تتم إلا بالغيرة من المزاحم، وهذه تحمد حيث يكون المحبوب تقبُح المشاركة في حبه كالمخلوق ‏.

وبالتالي الغيرة بين الزوجين أمر محمود والله تعالى يغار كما جاء في الحديث " أتعجبون من غيرة سعد ، لأنا أغير منه ، والله أغير مني ". رواه البخاري ومسلم
‏ولكن فيما يبدو أن الغيرة التي عند خطيبك هي من النوع المرضي وهو نوع من أنواع الشك المزمن مرض نفسي ربما هو مرض يسمى Delusional Disorder – Jealousy Type
فخطيبك ربما يعيش بعض أعراض هذا المرض وهذا ربما لا يجدي معه الحلول المؤقتة أو السريعة البسيطة بل هو محتاج لعلاج طويل على يد اختصاصي ليساعده في التخلص من آثاره .

بالنسبة لك أختي ريا ، ففيما يبدو أنك تعيشين حالة نوع تردد بين حبك لهذا الخطيب بدليل كشفك لشيء من أسرارك له والسر لا يفشى إلا لحبيب وكذلك تقرضينه من مالك وربما لا يعيد لك شيئا منها وهذا لا يفعله إلا المحب ولا بأس في ذلك فنفسك الكريمة ومعدنك الطيب يملي عليك ذلك وفي ذات الوقت تعانين من شخصيته الغيورة جدا في وسط مجتمع مختلط خاصة في أماكن الدراسة والعلاقات الاجتماعية فيفترض لمن يعيش في مثل هكذا مجتمع أن تنخفض حدة الحساسية لديه ولا يفسر كل مكالمة وكل رنة جوال وكل دخول على الانترنت بنظرة الشك خاصة وأنه بنى اختياره لزوجة المستقبل وأم الأولاد بناء على معايير وثقة وأخلاق ارتضاها .

ومن خلال رسالتك وعباراتك وتوجهك لموقع المستشار بالاستفسار أستطيع أن أستشف روح أخلاق طيبة وتدين وأصالة منّ الله عليك بها فيبدو لي أنك بعيدة عن ظنونه وشكوكه تماما لكن هكذا شبه له وهكذا لعب الشيطان به وهكذا أضرّ به المرض ، فربما تواصلين إحسانك إليه بالنصح المباشر أو غير المباشر من غيرك له من شخص مقرب له بأن يتوجه لإحدى العيادات النفسية لمصلحته الخاصة بغض النظر عن ارتباطه بك .

الأمر الآخر مواصلتك للعشرة الزوجية معه ومع هكذا أخلاق وشكوك وقيام مؤسسة أسرية صغيرة مبنية على الشك منذ بدايتها فيبدو أن هناك مطبات تعترض حياتك المرجوة ما لم يتدخل مبضع الجراح وأنا هنا أرشح شخصية الخال أو العم للتدخل حيث يتضح لي أن والدك من شدة حرصه وخوفه على مستقبلك يتجه بقوة نحو إتمام الزيجة خاصة وأن هناك خطوبة فشلت من قبل فقدوم فارس جديد يبدو له صعبا بنظرته هو ، لكن ملابسات التقدم بالزواج أو تعطيله بحساب المصالح والمفاسد قرار معقد قليلا في مثل حالتك لكن يساعدك في ذلك عدة أمور من أهمها تفويض الأمر لله تعالى والتوكل عليه والدعاء ثم الاستخارة وطرح الموضوع مجردا من العاطفة على الأم والأب والخال أو العم الوسيط في العملية وتناول الموضوع بإما التعطيل وهو القرار الأسهل خاصة في ظل وجود مشاعر تبدو شبه كراهية مثل عدم التزين وعدم الترحيب بالزيارة والطلب صراحة من الخطيب بفسخ الخطوبة وعدم الاتصال عليه من قبلك بل دائما ما يقوم بالاتصال هو .

صغيرتي ريا ، أتمنى عليك أن تمضي في طلب الوسيط العائلي عاجلا وطرح الموضوع بصراحة للعلاج في أحد الاتجاهين السابقين وتذكري الانفصال صعب وطريق العلاج لهذا الخطيب يحتاج صبرا وتحملا وحيلا كثيرة منك وتستطيعين بذكائك عمل كل ذلك ... فكري في الموضوع مليا مع اعتبار الوسائل التي ذكرتها لك ثم امضي وثقي تماما بأن الله معك وسيلهمك جادة الصواب فقط اصدقي اللجوء إليه بالدعاء .

وداعا أختي ريا ، وأسأل الله تعالى لك السعادة والتوفيق في حياتك القادمة آمين يا رب العالمين .

مقال المشرف

العيد .. وكِسرةُ الفرح

يبتسم العيد في جميع الوجوه بلا تفريق، حينها تلتفت إليه جميعها؛ لا يتخلف منها أحد، فبعضها يبادله ابتس...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات