سنوات الرسوب تقلق مستقبلي .
4
الإستشارة:


السلام عليكم, اشكركم على هذا الموقع ,الحقيقة مشكلتى بدات بعد حصولي على شهادة الباكالورياشعبة العلوم في سن 22سنة من عمري عوض 19سنة بسبب الرسوب ل 3 سنوات .بعده التحقت بالجامعة لسنة واحدة فانتهت بالرسوب بسبب اهمالي للدروس بالدرجة الاولى وبالضروف المادية.

فقررت بعده الولوج الى مركز التكوين المهني لمدة سنتين فحصلت على شهادة التقني المتخصص في الالكتروميكانيك و عمري 25سنةرغم انني لم احب مهنةالالكتروميكانيك بعده لم احصل على عمل او تدريب لاجل كسب الخبرة بسبب قلة فرص العمل بمدينتي والتي تعتمد على السياحة فقط.

المشكلة ادن هو انني اصبحت اشعر بالقلق من السنوات الضاءعةاي سنوات الرسوب  و الخوف  من المستقبل الخفي واحس بانني اكبر في السن ولم انجز شيء في حياتي وعمري 28 سنةوالان اتخبط في عالم البطالة.

والمشكلة الاكبران الخوف و القلق المتكرر سبب لي قلة الضحك و عدم التركيز.افكر الان في الدراسة للحصول على شهادة في التجارة لكن عمري يحرجني.فما العمل ارجوا منكم التوجيهات للخروج من الهم الدي يسكنني. أعتذر عن الإطالة .                                                                                                                                          

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


الأخ الكريم :

 المشكلة نشأت بسبب الرسوب بالجامعة بسبب الإهمال والظروف المادية الصعبة مما أدى إلى ترك الجامعة والذهاب إلى مركز التكوين المهني والحصول على شهادة رغم عدم حبك لمهنة التخرج مما أدى إلى عدم تحمسك للمهنة أو العمل والحصول على خبرة من وراء هذا العمل وتسبب في عطلتك وفراغك الذي سبب لك قلقا وتوترا شديدين ساعد في الحزن والهم وعدم الشعور بالسعادة أو الضحك وسبب ذلك في عدم التركيز ولذلك يجب عليك وكما ذكرت لديك ميول للحصول على شهادة في مجال التجارة فهذا ممتاز جدا والسن ليس عيبا بل بالعكس سيكون لديك دافع أكبر للتعلم والتعامل مع الآخرين فربما من خلال هذا الحصول على فرصة عمل ولو بشكل مؤقت يدر عليك دخلا لإكمال دراستك في هذا المجال وفي نفس الوقت يشغل هذا الفراغ والهموم والعزلة التي أنت فيها مع الجد والاهتمام والتفوق فيها بإذن الله تعالى سوف يرضي كل هذه المشاعر وسوف يتكون لديك تقدير ورضا عن الذات وإقبال على الحياة برضا وحب ودافع قوي ويمكن من خلال هذه الدراسة ممارسة جانب التجارة بشكل عملي وهي أيضا ليست عيبا بل هي من مصادر الرزق الحلال المبارك إن شاء لله تعالى وعليك بالتوكل على الله تعالى وحسن الظن به والمثابرة وليس هناك شيء مستحيل وتذكر قول الشاعر :"على قدر أهل العزم تأتي العزائم "  

ولا تيأس أبدا ولا تخاف من المستقبل بل عليك أن تكون فكرة إيجابية عن ذاتك وتعود إلى كتاب الله تعالى والمحافظة على الصلوات لأنها مفتاح الرزق والأذكار والأدعية المفرجة للهموم والإقبال على الله تعالى والدعوة إليه فإنه من تقرب منه تعالى شبرا تقرب منه ذراعا كما أخبر الرسول الكريم صلوات الله تعالى عليه وسلم في معنى الحديث القدسي وعندئذ سيفرج همك  ويبعد عنك القلق والمخاوف التي تؤثر على تركيزك ويفتح لك كل أبواب الخير وحاول أيضا أن تفكر في مسألة الزواج لأنه مفتاح أيضا من مفاتيح الرزق وإن شاء الله سوف يهديك الله تعالى لوظيفة مناسبة جدا ولكن ابذل الأسباب وتوكل على الله تعالى ومع هذه الوظيفة حاول أن تكمل دراستك في المجال الذي تفضله كما ذكرت في رسالتك لأن هذه الدراسة سوف تشبع رغبتك العلمية التي تعطلت في البداية وتسبب لك بعدها ما حدث لك حيث أن هذه الدراسة ستساعد في تحسين وضعك العلمي ومن ثم تحسين وضعك المادي والوظيفي والاجتماعي

وفي النهاية أدعو الله تعالى لك أن يوفقك ويهديك الصراط المستقيم ويحقق لك كل ما تصبو إليه ولا تفكر كثيرا في الماضي أو الوقت المنصرم فإنما تم ذلك بأمر الله تعالى وتقديره والله تعالى الموفق والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته .

مقال المشرف

التربية بالتقنية

تهدف التربية التكنولوجية إلى صناعة الفرد الفعّال والواعي والمؤثّر في مجتمعه، هذا ما يقوله المختصون، ...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات