لماذا يهجرني ويكره صوتي ؟
16
الإستشارة:


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
عندي مشكلة وهو أن زوجي يأتيه فترات في كل شهر يحب أن يجلس لوحده ويضعني عند أهلي لمدة أسبوع وقد تزيد  ويكرة مكالمتي أو ارسال رسالة في هذه الفتره واذا أتصلت علية لايرد على مكالمتي ولايسأل عني دوون سبب واضح واذا جاءته الحالة تتعب نفسيتي كثيرا وأخاف من أن أكون ضايقته بشي ولكنه يرجع هذا الى ضغط العمل ويقول انا أريد ان أجلس لوحدي في المنزل

علما بأنه قبل ان تأتيه الحاله يقضي الوقت مع أصحابه ويسهر معهم وأنا أجلس وحيدة في البيت بلا أنيس  ولا أعاتبه على فعله لأنه يتضايق ولا يحب الحوار والنقاش ودائما ينتهي حوارنا بأني أنا المخطئه

انا نفسيتي تعبت جدا أنا الان عند أهلي مريضة ولم يتصل ولم يسأل عني رغم أنه يعلم بمرضي (وقد فقدت جنيني )لي الان شهر وأنا عند أهلي أفتقده كثيرا وأخشى انه لايحبني ولايكن لي أي مشاعر  ..

علما بأن لنا 4سنوات وبضعة اشهر متزوجوون :::لم نرزق بأطفال وهذا اول  فرحة لنا ولم يبدي أهتمامه    والحمد لله على كل حال في الوقت الذي أحتاج لدعمه لا أجده علما ان هذه الحال تأتي زوجي في كل شهرأنا أريد ان أستقر في بيتي وأعيش حياتي كباقي الناس ولكني أشعر بالتشتت وعدم الأستقرار فكل شهر يجب أن أبتعد عن منزلي غصب عني ليقضي الوقت لوحده
 
4سنوات كثير علي دائما أكتم بقلبي ولا أجادله وقد تكلمت معه في الموضوع ولم يأتي بنتيجه يقول هذا طبعي  رضيت أو اطلقك( ليس عنده حل وسط)علما بأني لم أقصر من ناحية لبسي فانا ألبس عنده اجمل لبس واقوم بواجباتي كلها ولله الحمد ودائما أسئله أذا أنا قصرت معه بشيء فيقول لا لم تقصري (وهنا يعتصرني الألم لماذا لايعاملني برفق ويعطيني حقوقي)مع اني لم أقصر معه تعبت وأخشى صبري بدأ ينفد ونفسيتي بأت تنهار

عمري:26عشت في منزل فقير ولله الحمد حتى أثاث لغرفتي لايوجد والدي تخلى عن مسؤليتنا مع أنه ميسور الحال ولكن تركنا على صدقات الناس وبقيت أمي الحنون تواجه أعاصير الحياة لوحدها حتى كبرت وشجعتني على أكمال دراستي وتخرجت ولله الحمد ولكن لم أجد وظيفة حتى الآن لأرد لأمي شيء بسيط من جميلها

عمره(زوجي): 32من صفات زوجي: عصبي  -جدي-قليل الكلام
الأوسط بين أخوته لايأخذ بريي رغم ان الامر يخصناالأثنين يكره الأماكن المزدحمه والمناسبات العائليه قليل يحضرها  (دائما يردد عند مناقشته (لايهمه أحداذا سافرنا وجلسنا بضع ايام حتى لم نتم اسبوع يقرر فجأة ان نعود علما انه لم يحصل مشكلة ولاشي

دائما اذا حصلت مشكلة يحملني المسؤليه ويقوول أنا السبب علما بأني طرقت جميع الابواب لأحصل على قلبه وأرضيه وأسعده ولكن أرجع لنقطة الصفريجرحني كثيرا بكلامهيقوول ياليتني عزابي ولم أتزوج ويندب بالحظ
مطلقني عاطفيا فلا أرى منه رومنسيه ولا رسائل وحتى لو أرسل له رسائل حب وغرام لا يرد علي  أشتاق لنزهة برئيه أنا وهو

مع أني والله يعلم لم أقصر بحقة واعلم ان زوجي جنتي وناري وأخاف ان أموت وهو غير راضي أبحث عن رضاه وعن سعادته وأتمنى لو يقربني الى نفسه والى مايضايقة لأشاركه همه ولكنه لايشكو الي ىتعبت كثير وأنصدمت من حالي وبدأت أفقد الأمل أنا أحبه كثيرا رغم أنه مقصر في حقوقي ويكره الجلوس في البيت معي
بعيد عني ويعيش عالمه الخاص

انا حزينه من حالنا التي لم تتغير لماذا زوجي تأتيه هذه الحاله ولا يكلمني ويكره سماع صوتي مع أني ليس لي ذنب  علما بأني أتركه  على راحته يطلع من البيت متى ما أراد ويرجع اذا أراد ولا أتصل عليه وهو خارج البيت حتى لا أضايقه ودائما يقول( سأعمل الذي أنا أريد أعجبك هذا الأمر او أذهبي لبيت أهلك  وأعطيك حريتك يعني  ماعنده حل وسط

يعني انا متنازله دائما ومضحيه وهو للأسف مايقّدر
أرجو من الله تعالى أن أجد عندك ياشيخ جوابا شافيا لحالة زوجي وهل فيه أحد مثل حالة زوجي  وهل فيه حل لحالته أسعفنــــــــــــــــــــي بالحل سريعا  قبل أن تغرق السفينه جزاك الله خيرا ووفقك لما يحبه ويرضاه ولا تنسى أجر تفريج الكربه عن أخوك المسلم

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


أختي أمة الله وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته وبعد :

1-يبدو من سياق عرضك للمشكلة ان زوجك يعاني بعض المعاناة في الجوانب النفسية .
2-ويحتاج إلى أن يعرض نفسه على مختص نفسي وذلك لتجاوز تلك الصعوبات .
3-عليك أنت أن تتوقفي عن لوم نفسك وتحديد ما لذي عليك فعله تجاه نفسك وتجاه زوجك ومن ثم قومي بما عليك .
4-عليك أن تتوقفي عن العيش في الماضي وركزي على الحاضر ، واستمتعي بحياتك في حدود الممكن .
5-أقترح عليك أن تبحثي بجدية عن عمل لأهمية ذلك لك .
6-أرى أن تعرضي وضع زوجك على أحد أقاربك الموثوقين ليساعدك في مساعدة زوجك على مواجهة مشكلته.
7-تأملي ما لديك من إمكانيات واسعي لاستثمارها فيما ينفعك .
8-احتسبي ما أنت فيه وأكثري من اللجوء لله الواحد الفرد الصمد اللطيف الخبير الحي القيوم فبيده كل شيء.
9-استحضري في ذهنك ما في زواجك من إيجابيات واجتهدي في زيادتها .
10-تأملي الأساليب المؤثرة في زوجك من خبرتك السابقة وطوريها .

وفقك الله لكل خير .

مقال المشرف

في بيتي مدمن جوال

يا الله.. ما هذا الذي حال بين الابن وأبيه، والزوج وزوجه، والحبيب وحبيبه!! غرّبَ الإنسان في بيته؛ حتى...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات