لا تفرد بعد رؤية المحتضر .
17
الإستشارة:

 
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ......
أرجو منكم الإجابة عن استفساري في أسرع وقت ممكن وذلك للحاجة الماسة لذلك أرجوووووكم شقيقي(أخي من أبي وأمي)  يبلغ من العمر 34 عام متزوج ولديه طفلين بدأت المشكلة لدية في صباح يوم من الأيام

عندما كان نائم وجاءه اتصال أن أخي الأخر الذي يكبره بحوالي 10 سنوات ويقطن معه في نفس المدينة ولكن في منزل آخر يعاني من وعكة صحية وطلبوا منه الحضور إلى منزله ونقله إلى المستشفى بحكم أنه أخوه الوحيد الذي يسكن معه في  نفس المدينة وحضر

وعندما كان ينتظر الإسعاف بدأ نبض أخي المريض ينخفض وكان أخي(من لديه المشكلة) يتتبع ذلك الانخفاض لحظة بلحظة حتى أصبح النبض فقط في منطقة الرقبة ونقل المستشفى وأبلغهم الطبيب أنه فارق الحياة

 ومنذ ذلك الوقت وأخي (صاحب المشكلة) يعاني بخوف شديد وقت النوم ولا يستطيع أن ينام بمفرده لا بد من مرافق وهذا يسبب له بعض المشاكل حيث أن زوجته تكون مريضة أو لها أي ظرف ولتستطيع أن تنام في المنزل وتأتي هنا  معاناته  حتى يجد له رفيق ينام معه

 وكان يكتم ذلك عن جميع الناس حتى اكتشفت ذلك بنفسي عن طريق الصدفة وتحادثت معه وحاولت أقناعه(بمثابة أني أخته ولكني أصغره بأربع سنوات) وقال لي أنه لايستطيع   النوم بمفرده وأن ذلك من المستحيلات وأنه يخاف من الموت يأتيه وهو نائم بمفرده،

 وبعد أشهر من التحدث معه ومحاولة إقناعه حتى لدرجة كان يشتمني ويقول لي ليس لك دخل أنت أصغر مني ولا تستطيعين إقناعي و لم أطلب منكِ  أن  تعالجيني وبعد عدة محاولات كادت روحي أن تطلع من مكانها وبحمد الله استطاع أن يتغلب على ذلك وبدأ طبيعي جدا واستمر في ذلك لمدة 9 أشهر

 وبعد ذلك عادت له الحالة وهو يحاول عدم الاعتراف وأنا أحاول أن أجعله يفضي بذلك حتى أبين له أنه يستطيع التغلب على ذلك كما تغلب في المرة السابقة ولكنه لايريد الاعتراف حاولت مرارا ولا أعلم ماذا أفعل والله إنني أشعر بتأنيب الضمير لأنني لا أستطيع مساعدته

اريد خطوات لذلك وقاعده علميه قويه حتى أنطلق منها وأقنعه هل يحتاج لطبيب نفسي ردوا عليه أرجوكم أنقذوا أخي   والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .          
                                                     

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


بسم الله الرحمن الرحيم .

الأخت الكريمة :

أشكرك على الاستشارة .

إن شقيقك من خلال وصف الحالة التي يعاني منها هي إصابته باضطراب القلق النفسي بعد مشاهدته لحالة احتضار شقيقه وهذه الأعراض التي يعاني منها هي الخوف من الموت وتزداد شدة عندما يكون لوحده والنصائح التي تقديمينها له هي نوع من العلاج النفسي(كالنصائح والتطمين والإرشاد) ولا بئس بها لكن شقيقك يحتاج إلى استشارة طبيب اختصاصي بالطب النفسي لغرض فحصه وتشخيصه  ومعالجته بمضادات القلق والاكتئاب عند الحاجة لها إضافة للعلاج النفسي من خلال الجلسات النفسية كالعلاج النفسي المعرفي وحسب رأي الطبيب المعالج كما أؤكد لك أن حالة شقيقك قابلة للشفاء بإذن الله ولا داعي للقلق والتأخير من الذهاب للطبيب النفسي .

مقال المشرف

في بيتي مدمن جوال

يا الله.. ما هذا الذي حال بين الابن وأبيه، والزوج وزوجه، والحبيب وحبيبه!! غرّبَ الإنسان في بيته؛ حتى...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات