هل عققت أمي ؟
12
الإستشارة:


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد
أخواني أنا سأسرد عليكم قصتي بالكامل فأرجوا أن تتحملوني قليلاأولا أنا ذهبت من عند أبي ومي في سن السادسه عشر وأنا الابن المدلل لعلهم كمى يقولون ( حتى أكون منصفاً ) وكانت ظروف والداي جيدة نوع ما لكن لكوني تركت الدراسه فكان عقابي أليم

 بأن طلبت مني أمي الذهاب للبحث عن وظيفه رغم صغر سني أخذني أخي لأبي من منطقة الجنوب وذهب بي إلى المنطقه الشرقيه من يومها أحسست بالوحشه لأمي وكأنني يتيم  لكن نظر الكون أمي كانت قاسية الطبع معنى وكنا نخافها كثيراً لأنها كانت عصبيه المزاج في أغلب الأحيان تحملت كل هذا وصبرة وبداءت ابحث عن عمل فكان العمر عائق دون قبولي

 فبقيت عند أخي لأبي فترة من الزمن حتى ذهبت لأخي الأكبر لأبي وكان هناك تغير في حياتي لان لديه زوجه عالية الطيبه أن ستني معاناتي تعلمت معها كيف معنى العطف والحنان والحب كانت كثيراً ما تداريني وتهتم بي ، غيرة الكثير من طباعي ومن حياتي جعلتني إنسان آخر دارة عجلت الزمن وتزوجت من أبنت أخت زوجة أخي بربها وقد توفقت والحمد لله لانها زوجه ولله الحمد صالحه كما أحسبها والله حسيبها

 رزقت بأولاد وتحسن دخلي والحمد لله أخذة أمي في كراهية زوجة أخي بغير سبب معين مع إظهارها حبها لكن الله وأعلم عن خوافي النفوس المهم أن أبي حفظه الله طيب القلب كثيرا مرض وهم يعيشون في مكان اختاروه بأنفسهم بأن لا يكون إلى جوارهم أحد ولآن أبي عندما كبر سنه ذهب مع أبنه الأكبر من غير أمي وترك أمي وأختي في منزلهم وحيدين ليس بجوارهم سوى خالي بعيد قليلا وأخي الشقيق يعمل في منطقه قريبه يأتيهم كل خميس وجمعه وزوج أختي يأتيهم كل يومين أو ثلاثه

 مشكلة الوالده حفظها الله أنها شغلت بالدنيا كثيراً لديها بقاله تعمل فيها بنفسها تحب المال كثيرا وهي تطلب مني بأن أترك وظيفتي وأجلس عندها بعد ما طرة صغيرا وتحملت أعباء وديون وبنات هم في ذمتي تطالبني بأن تصرف علي من دخل البقاله أللذي ليس له ثمره ظاهره إخوانها وأمها أللتي هي جدتي كثيرا ما يحرضونها علينا بأننا تركناها وقد تكمل أختي التي معهم في البيت الباقي علما أنهم يتضايقون منى كثيرا عندما نأتيهم في الصيفيات ولولا أن زوجتي من النوع التي لا تبالي ولها سعت بال لما جلسنا معهم حتى نصف الإجازة

والدليل أن زوجة أخي الشقيق هجرتهم ولم تعد تأتيهم إلا قليلا فهل ألبي طلب أمي وأنا الحقيقة لا استطيع وعند أبداء عدم الرغبه هل أكون عاقا لها أعطوني حلا فقد تعبت كثيرا فهي ألان لا تكلمني إلا قليلا وقد أتحاشى الاتصال عليها أحيناً خوف الشتم والسباب أللذي كثير ما أتلقاه منها حفظها الله

 وقد منعتني من بناء بيت خاص بي ومن شراء أرض وتقول البيت يكفينا والحقيقة هذه ليست بالنسبة لي بالهم الكبير الهم أنني أخاف أن أكون عاقا
أرجوا إفادتي في أقرب وقت وجزآكم الله خيرا

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء ولمرسلين وبعدُ أخي :

 بداية أسأل الله أن يلهمنا وإياك الصواب  وحسن العمل  ثم اعلم أخي  أن قطيعتك وجفائك  على أمك معصية كبيرة  وجرم عظيم وخطأ فادح .
 
أخي الفاضل  أمك مهم حصل منها  من سوء  معاملة وشدة لا يعني أنها تكرهك أو تبغضك بل العكس بل  الأم حنونة وذات عطف  وشفقة على أولادها مهما حصل منهم  .

أخي الفاضل إن الأم قد  يكون  أوامرها  الغريبة نتيجة  الحب والعطف  وليس المقصود أن تحرمك من الوظيفة  وأنت تعول أسرة  ولابد من  حسن التعامل مع أمك  بحكمة  وعقل .

  وأنصحك  أن  لا تصادم أمك على المشاكل بل على الهدوء .

نسأل الله لك التوفيق والسداد . وصلى الله على نبينا محمد .

مقال المشرف

التربية بالتقنية

تهدف التربية التكنولوجية إلى صناعة الفرد الفعّال والواعي والمؤثّر في مجتمعه، هذا ما يقوله المختصون، ...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات