كيف أزيل غشاوة الشك ؟
19
الإستشارة:


السلام عليكم
أشكر القائمين على هذا الموقع المتميز ولثقتي بعد رب العالمين وضعت المشكلة هنا علني أجد حلا
لدي اخ طيب وحنون ورجل يخاف الله..مشكلته أنه يظن ويشك..فإن اعتذرت له لسبب حقيقي يظن أو يشك فيني بأني لا أطيقه مثلا أو يظن بأني انا التي أظن وأشك فيه وهذا أمر يحزنني،

وإن أتيت له من الشرق ذهب للغرب وأراه يبتعد عني وكأنه لا يريدني أن أتابعه أو أرى ما يفعل ظنا منه أنني أظن فيه كما أني أشعر بأن ثقته بنفسه قليلة ولو كان واثقا من نفسه لواجهني لكن للأسف كلما أسأله عن سبب ابتعاده يتهرب ويجيب بالمتناقض إلى أن قال أنني صاحبة المشكلة أي أنا التي أظن وأشك

لا أدري كيف أتعامل معه،دلوني للحل الأنسب
هل أصارحه وأقول له أنت كثير الظنون والشك ولابد أن تعالج نفسك؟أو أغرقه بالكلمات الحانية التي تزيد من ثقته بنفسه؟كيف أزيل عنه غشاوة الظن والشك ؟ خاصة وكأنه يحتاج لفرصة مني أثبت له أنني لا أشك فيه حتى يرجع مثل السابق....شكرا لمن سيبحث لي الحل،،،

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


في البداية دعينا نحدد المشكلة فقد ذكرت اثنتين الأولى الشك والثانية الثقة بالنفس .

ولعدم معرفتنا بعمر أخيك لأن ذلك له أهمية كبيرة فإننا سنركز على الحلول بشكلها العام.

فيما يتلق بالثقة بالنفس فأرى لها أهمية كبيرة بحل المشكلة حاولي أن تعززي ثقته بنفسه من خلال البحث  نقاط القوة التي يتميز بها أو أي صفة ايجابية له وإبرازها وتعزيزها .

حاولي مدح ما يقوم به من أعمال إيجابية أمام نفسه وأمام الآخرين فهذا الأمر يشعره أن لديه شيء ما وأنه محط اهتمام مما يساعد على رفع ثقته بنفسه .

وقد يكون الشك ناتج عن عدم ثقته بنفسه وشعوره أنه أقل شأنا منك وبالتالي يمارس هذا النوع من التصرفات ليوصل رسالة معينة لك .

حاولي أن تحافظي على هدوء أعصابك أثناء التعامل والتحاور مع أخيك والبحث عما يجول بخاطره.

أيضا إمضاء أوقات سعيدة ومشتركة مع أخيك من أجل بناء علاقة وثيقة فد تساعد على إزالة الحواجز بينكما مثل الخروج أو ممارسة هواية معا أو مشاركته بأي اهتمام لديه فالأوقات السعيدة تترك أثرها الإيجابي في العلاقات.

أما إذا زاد الشك عن الحد الطبيعي فأنصح أخاك بمراجعة استشاري نفسي لمعرفة تفاصيل أكثر .
في النهاية لا تنسي ( أعطي الحب تجني الحب ) .

مقال المشرف

عشرون خطوة في التربية

الثمرة ابنة الغرس، وجودتها ابنة التعهد والرعاية، وهو الشأن مع أولادنا، ومن أجل ذلك أضع بين أيدي الم...

شاركنا الرأي

ما مدى تأثير شبكات التواصل الاجتماعية على الأسرة

استطلاع رأي

ما رأيك في فترة الرد على الأستشارات حالياً ( خلال 5 - 7 أيام )؟

المراسلات