سعي البنت لإعفاف نفسها .
25
الإستشارة:


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ارغب في طلب استشارتكم لمن كانت ضحية ولي امر مفرط في مصلحة من تحت يده من بنات حتى بلغت 30 سنة ولم تتزوج  بسبب سوء تدبير من الاهل هل الافضل ان تصبر على هذا البلاء الى ان يفرجها الله بسبب من عنده علما بان الاسباب شبه منعدمه

او تسعى في الامر بنفسها عن طريق المشايخ الذين فتحوا ابوابهم للتوفيق بين الاطراف وكذلك الجمعيات المعنيه بذلك ,ام ان هذا الأمر سيكون وصمة عار في المستقبل بان توصم بقلة الحياء او يحتقرها الزوج الذي ياتي بهذه الطريقه فيمابعد ويكون سبب للمشكلات وجزاكم الله خيرا

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


أختي الزائرة حفظها الله :

ألخص مشورتي لك فيما يلي :

1-أن تراجعي نفسك وتؤمني بأن ماحصل لك قضاء وقدر وما كتبه الله لك لا راد له، وأن تتأكدي بأن والديك من أحرص الناس على مستقبلك، خاصة وقد أشرت إلى أن والدك مفرط في مصلحة بناته، مما يؤكد وعيك بحرص والدك عليك، ويتأكد هذا الأمر إذا كان والدك لم يرد عددا من الأشخاص الذين ترضون بخلقهم

2- رغم أن الأصل الزواج والخير في الزواج إلا أن الإنسان لا يعلم ما يدخره الله له من خير ويدفع عنه من شر، وما دام أن الإنسان بذل جهده فليحسن الظن بالله وليوقن بأن ما كتبه له خير.

3- رغم أن الوالدين مسئولين إلا أن عليك مسئولية كبيرة، تتمثل في عدد من الأمور، أهما:

أ- كيف تقدمين نفسك للآخرين شكلا وتعاملا، بحيث يعرف عنك حسن المظهر وحسن المعشر
ب- أن تسعي من خلال صديقاتك وعلاقاتك مع بنات جنسك إلى التعاون، فمن أعجبتك تدلين عليها ومن أعجبتهم يدلون عليك، خاصة وأنك تعلمين أن دور الوالدين بدأ يضعف ودور الأخوات من خلال المدارس تزايد في سنوات مضت .

4- ليس عيباً أن تسعي لاعفاف نفسك وتكوين أسرتك، لكن عليك الحذر وأن لا تتيحي فرصة لأحد أن يتلاعب بعواطفك، فمن كان جاداً عليه أن لا يعبر عن مشاعره وحرصه لك بل عليه أن يأتي البيوت من أبوابها .
5- احرصي على الجهات والأشخاص الموثوق بهم أو النساء الموثوق بهن.
6- إذا كتب لك النصيب من هذا الطريق فلا عيب في ذلك لأن الطرف الثاني أتى من هذا الطريق أيضاً ولأن التواصل بين الناس لم يعد مباشراً، خاصة لمن لا يحضر الأعراس ولقاءات النساء التي تعد فرصة للتعارف، لذا فكثيرا من العوائل يعانون من هذه المشكلة رغم مكانة العائلة وحسن بناتهم

أسأل الله لك التوفيق والسداد وأن يرزقك ما تقر به عينك .

مقال المشرف

في بيتي مدمن جوال

يا الله.. ما هذا الذي حال بين الابن وأبيه، والزوج وزوجه، والحبيب وحبيبه!! غرّبَ الإنسان في بيته؛ حتى...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات