سيطرة السحر الوهمي ( 1/3)
25
الإستشارة:


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
السادة المستشارون  أرجوكم مساعدتي
أنا امراه من بلاد الشام  أعيش في المملكه تزوجت في شهر صفر الماضي من  زوج سعودي  في نفس  عمري
للعلم  انا حاصله على  شهاده جامعيه  بالكمبيوتر   اما زوجي   فلم يكمل تعليمه  الثانوي لكنه  كافح  ليفتح محل باسمه في مجال الكمبيوتر منذ  ست  سنوات  وبمساعده ماليه من اهله  والحمد لله  تمكن  من انجاز  طموحه  في مجال الكمبيوتر واستقر  عمله

مشكلتي  تبدا  ان  زوجي  كان مسحورا  وهو في سن صغيره  وقد  كان مشاغبا وفوضويا  ولا احد يكلمه  او يعاتبه وهو  صغير بسبب حالة السحر التي رافقته سنين  عديدة   وكان اهله  يذهبون به  الى القاصي والداني  من المشايخ  للقراءه  عليه وكل واحد  يتعهده  مده اشهر  ثم يتركه  ويقول  حالته   صعبه  

واستمر  حاله  في التعب  الجسدي  والنفسي  الى ان  وصل  لحاله انه   قال  لاهله يكفي  لا اريد  ان  اذهب  لمشايخ   ساصلي  واقرا القران  واتعهد  نفسي بنفسي  وارقي  نفسي  بنفسي

وسافر  لمده 6اشهر  في بريطانيا   ورجع  وتاب  عن  اخطائه السابقه  والتزم الصلاة والصيام  والتوقف عن اذيه الناس وانتبه  الى  مستقبله  وعمله   وابتعد  عن  محيط عائلته  وسكن  في  مدينه   (جده) لانه  يعتقد  ان  اثار  التعب  والسحر  تلازمه  في  محيط  اهله (بالطائف) ولكن  علاقته   معهم  ممتازه ومستقره

لكن  ظل  هاجس  الاوهام  والسحر  في  مخيلته.
تقدم لخطبتي و  كان  دائما  يكلمني  عن السحر  وقدره الساحر  وكم  تعذب   وكم  تألم   وماذا  كان  يرى  ويسمع    واخبرني  انه الان  في اتم  صحه  وعافيه   ولا يعاني من  شيء  مطلقا  بفضل الله تعالى  

ومن  باب العلم  هو  اصغر  الأولاد  في العائله  ويوجد اخوات  اكبر منه  سنا  واصغر  منه سنا   اما  اخوانه الاولاد فاكبر  منه ب15 سنه  او اكثر


وهو  يحبني  بجنون  وانا احبه  جدا  جدا  كانت  كل  احلامنا  مبنيه  على طاعة الله والعباده  وان اكون خير  زوجه  ويكون لي  خير  زوج  وكنت  اقول   في  نفسي   (اول  شخص  اعرف  انه يحبني اكثر  مما احبه  انا ) وكان  يصلي  بالمسجد
ويقول  لي : قد  غيرتي الكثير  من  معتقداتي  الخاطئه  وان التوكل  على الله  اقوى  من أي  سحر  واي  شيء اخر

وتزوجنا في  مدينه الطائف  حيث  يسكن  اهله ولم  يدخل  علي  وقتها( أي لم يقرب مني ) احتراما  لرغبتي (حث اني كنت اريد ان يحصل هذا الامر في منزلنا بجده)  وكان  فرحا  سعيدا  بزواجنا وكنت  اراه  قليل الكلام والشرود  لكن  قلت في نفسي  من  واقع المفاجاه والوضع الجديد لحياتنا الزوجيه

بعدها  بيومين  ذهبنا الى منزلنا  في جده  ولم  يستطع الدخول  علي  وانا  حاولت  تهدئته   وان الموضوع  عادي ولنجرب مره اخرى  ومن   بعدها  اصبحت الوساوس  في  نفسه  واصبح يقول لي
انا  اشعر ان   في  شي  بيننا لو  كنت  مسحور ماذا سنفعل  اصبحت اشعر اني لم اعد احبك  مثل الاول

وبعد  اسبوعين من زواجنا جاءه  شيخ  وقرا  عليه  (انا  ما اقتنعت فيه بصراحه)  وبعدها قال له : انت مسحور من بعدها  انقلب  زوجي  علي لايكلمني لاينظر  الي لايشرب مني أي شيء لا يريد  مني  شي
وقام باخبار اخوانه واخواته وامه (اما ابوه لانه كبير بالسن فلم يخبروه)واخبر اخي ايضا بانه مسحور ولم نخبر  ابي او امي بالموضوع الى وقتنا الحالي على أمل ان تنصلح احوالنا بدون ان يتعذب ابي وامي  لاجلي .
 
وبعدها  صار  يطلب  مني الطلاق  وانه   افضل  حل  لنا   وانو   ستبدا  مشاكل بيننا   ويقول  لي  انا  قد  مرت بي هذه الحاله من قبل  وهو صعب جدا وماعندي استعداد  امر  فيه  مره  ثانيه   وانا   ساظلمك   بافعالي  وحرام  علينا ان تتوقف حياتي  وحياتك بسبب زواج كله مشاكل ومصاعب خلاص  انتي  من طريق وانا من طريق  ويحاول  ان  يقنعني  بالعصبيه او  بالهدوء وانا  ارفض  واقول  له  انا احبك  وساصبر  وساتحمل  لاجلك  وهو  لا يريد
 
كان  يريد  ان  يقنعني  وعندما  رفضت    قال لي  انا  والله  قمت بواجبي   ونبهتك  وبرات  ذمتي  امام الله  حتى  لا  تلوميني  يوم  من الايام  على ما سيحصل سابقا كانت  حياتنا  في البدايه  جدا  سيئه   لاني  انا   من النوع  العصبي  وانفعل  بسهوله   وهو  لا  يسبب أي  مشكله   لكن  لا يريدني ان الومه باي تصرف قام به

يخرج  من المنزل   من   اول  ما يستيقظ   من النوم  (ظهرا)بدون  ان  ياكل  او يشرب شيئا
لايتصل  علي  ولا يكلمني وهو  بالخارج
يعود في  وقت متاخر  جدا  (كان  يعود  الساعه 11  وظل  يتاخر  تدريجيا   الى  ان  صار  يعود الساعه 2ونص  او  3  فجرا او اكثر)  ولو  ناقشته  عن سبب ذلك  يغضب  ويعصب ويقول لي  بسبب السحر  لا يستطيع الدخول للمنزل واحيانا يقول لي بسبب العمل  وبكل الاحوال  يقول انتي المخطئه  ولا تساليني  ابدا   لماذا وماهو السبب وانتي ادرى بالسبب وقد حذرتك ونبهتك وقلتي لي ستصبرين وها انتي الان تلومينني ؟!!
كل  شي  بحياتنا ربطه بالسحر

عندما  يعود في الليل  اقدم  له العشاء وهو  يشاهد التلفاز  والله  بدون أي  كلمه  ولا  نظره  ولا  أي تعليق  على أي  كلام  اقوله هو  انسان  هاديء  طيب  دائما ويخاف الله في  ولا يسبب مشاكل ولايبدأها وهومحافظ على الصلوات  لكن ليس بالمسجد كما كان ايام الخطبه  بل  بمجرد  ان  عرف انه مسحور  صار  يخاف  الذهاب للمسجد  حتى  لاتاتيه  حاله  صراخ  او هذيان  امام المصلين  (كما  حصل  معه  ذلك  في  صغره)  ولكن  بعدها والحمد لله  صار  يذهب للمسجد لكن بانقطاع
 
ولكنه  مقصر   مع  ان  المسجد بجوار المنزل  وعمله  في  نفس البنايه التي نسكنها  
وهو  لايخرج  مع اصحابه  بل دائما  اما  في محل العمل  او في المقهى  في اسفل البنايه  او في منزل اهله  الفارغ لانهم  ياتونه  فقط  في الاجازات  ومنزلهم في  نفس الدور الذي  نسكن فيه  وان جاءه احد اصحابه يستقبلهم بالمحل ولا يخبرني باي شيء عن تحركاته خارج المنزل ولايريدني ان اساله عن شيء بل يستغرب ويعتبرني فضوليه ويقول من راقب الناس مات هما

بالنسه لحياتنا الجنسيه  فانا  اراها  طبيعيه  ولا شيء فيها  لكن هو  لايريد  الدخول  علي  وفض غشاء البكاره  خوفا او  عدم  قدره  او  يقول  لي احيانا  عندما تعود الي عافيتي  اما الان  فلا اريد  فض الغشاء و يعاشرني  من الخارج فقط (لايريد  دخول العضو الذكري   وعمليه الانزال  دائما  ترهقه  وتتعبه )

انا والحمد لله  اصبحت  ادعو  والجا الى الله  ان  يشفيه  ويعينني  ويصبرني  عليه  والحمد لله  بعد  3 اشهر  بفضل الله  تغيرت  علاقتي  معه  واصبح  وضعنا مستقرا  بدون  مخالفات  ولا مشاحنات  لاني  اصبحت  لينه  معه  واقول  حاضر  بكل  شي

 إن  تاخر  لم  اكلمه   وان زعل  صالحته  وان لم  يكلمني  اتصبر   والحمد لله  وبعدها   صارت نفسياته  افضل واحسن  وكلما صرت اريد ان افتح له الموضوع وانه باذن الله تحسن  يغضب ويعصب ويقول  انتي لا تشعري بي انا تعبان ولكن لا ابين لكي ذلك ويقول انا لم اتحسن ولكن انتي التي تقبلتي الوضع وتأقلمتي عليها بل انا مازلت اشعر بالضغط والتعب عندما اراكي  او عندما ادخل البيت

حياتنا الاجتماعيه معدومه   اهلي سافروا كلهم واستقروا في بلاد الشام بعد زواجي مباشره ولا ياتون لزيارتي الا في اوقات وجيزه من السنه  ليس عندي احد  الا اختي  في جده واخي بالطائف  هم من يزورونني  ويعرفون بحالي ووضعي  مع زوجي ويصبرونني

مشكلتي زوجي تكلم مع اخي بانه مسحور  من  اول  ماعرف بالموضوع في اول زواجنا   وهو الان لايريد مني ان اقول له أي  شيء عنه  كيف يعاملني ولا يريد مني ان اشكي  لاحد حالي  

تكلمت مع كل اخوانه  بدون علمه  حتى  يقنعوه بعلاج وان يحسن علاقته معي  ولكن  لا احد منهم  قادر على اقناعه لانه لا يسمح لهم  ان يتدخلوا  في شؤونه  (لانهم  عندما يسالوه عن وضعه يقول الحمد لله نحن بالف الف خيرولا يزيد كلمه على ذلك) وتكلم اخي مع احد اخوانه اكثر من مره من بداية الموضوع  ولكن قالوا له اصبر لعل الوضع ان يتحسن وهي فتره وستمر وتنتهي .

طلبت من اخي ان لا يتدخل ولا يتكلم مع زوجي او مع اخوانه  لاني كنت اخاف ان ينتهي الموضوع بالطلاق لان زوجي كان عنده الاستعداد الكامل للطلاق .
وحاول اخي ان يقنعه بان يذهب الى قراء وشيوخ وهو يرفض ويقول انا جربت كثير منهم  هذا  دجال وهذا يريد المال ولا يريد ان يذهب لاحد ويقول انا سارقي نفسي بنفسي   وساقرا القران بنفسي

 ولكن والله  انا لا اراه يقرا القران الا نادرا وعندما اساله عن ذلك يقول  لا تتدخلي انا حر انا المريض وانا لا اريد  ان تتدخلي ولا اريد ان اريك انني اقرا او اصلي  هذا شيء بيني وبين ربي  وهذا رياء ان اتظاهر بالقراءه امامك  انتي لا تعرفين ماذا افعل وانا خارج المنزل ولا تعرفين حالتي ومقدار تعبي  .

لا يريد ان نسافر لنغير جو ويتحجج مشكلتنا ستظل قائمه وهذا هروب من المشكله  لم  يذهب الى مكه للعمره  الا في رمضان وانا ذهبت اكثر  من مره الى الحرم المكي ومره الى الحرم النبوي  وكم دعيت وصليت والتجأت الى الله
 
لا يريد ان اذهب معه الى أي مكان الا ان نتمشى قليلا بالسياره  في فترات متباعده ونحن بالسياره يفتح القران ولا يريد ان نتكلم باي شيء وان تكلمت معه انتهى المشوار بشجار
لا يريدني ان اذهب مع اختي الى أي مكان الى السوق او زيارة احد وانا  ازور اختى  كل عشرة ايام  ولا يرضى ان اذهب معها  الى أي مكان

يوم الجمعه وكل الايام لا يعود الا متاخرا  جدا بالليل بعد الساعه 2 فجرا
لا يهتم ان انا بكيت  او خفت  ولا يريدني ان اعاتبه باي شيء  وان بكيت  او تكلمت معه بشده يطالبني بالاحترام  يقول لي دائما انا  لست مقصرا معكي     الاكل والشرب والمال كله معك  ماذا تريدين اكثر من ذلك

والله  كلمه احبك لم اسمعها منه من اول ما تزوجنا  لا حب لا حنان لا عاطفه  وعلاقتي الزوجيه معه  تكون فقط فطريه ليس  فيها أي نوع من العاطفه
 والله  لم ياتي يوم ويقول لي : اصبري على هذا الوضع لاجلي يازوجتي ولاجل حبنا وعسى الله ان يغير غلينا والله دائما يقول لي العكس : انا تعبان وانتي التي اخترتي هذه الحياه  ولا تلوميني

يريدني ان اكون نعم الزوجه الصالحه التقيه التي لاتغادر المنزل الا بالضروره  الضروره الضروره  اما هو عندما اطالبه باي شيء يقول لي انتي تعرفين انني مريض ولا استطيع

والله عشت اياما لاينظر فيها إلي  يدخل من باب المنزل ساكتا والله ولا كلمه الى ان ينام  ويستيقظ الصباح ويخرج مباشره من المنزل بدون أي شيء ولايريدني ان استقبله ولا ان ارحب فيه

 كل كلامنا على مسجات الجوال  : حبي اريد كذا  حبي
 ممكن اذهب للجيران حبي نحتاج كذا للمنزل
وان اتصلت عليه نادرا نادرا ان يرد علي  وان سالته يقول مشغول مشغول  السوق  لم ياخذني اليه  الا مره واحده ولم اذهب الى السوق الا  مع ابي عندما زارني بالحج  او مع اخي

لا ينام معي ابدا في غرفة النوم  ويقول لا اعرف ان انام بالغرفه واحس بضيق شديد وحاول مرتين  فقط ان ينام  وقال انه لم يستطع النوم هناك    وانا  لم اتركه ينام لوحده  إ ن نام بالصالون على كنبه  نمت بجواره على الكنه المجاوره او المقابله وان نام بمكان اخر على الارض فرشت بجواره ونمت وانا اعرف ان هذا يزعجه لكن لا يتكلم ( وصرت احيانا انام بغرفة  النوم لوحدي  لان ظهري اصبح يؤلمني  وعندما اخبره بذلك يقول نامي نامي بالداخل في غرفة النوم  افضل !! )

كل مناسبه مرت علينا اذكره فيها  واشتري له هديه  او اكتب له بطاقه  والله لم يشتري لي أي شي من بداية زواجنا كنت اكتب له بطاقات صغيره (احبك  والله لا يحرمني منك ....) وادسها في ثوبه  ولايعلق عليها ابدا  وكان شيئا لم يحصل

وغبت عنه فتره 3 اسابيع في العيد حيث ان اهلي جاؤوا في الطائف وجلست مع ابي وامي هناك  شعرت في اول اسبوع  انه يتجاهلني وعندما يتصل يقول انه ارتاح بالمنزل وصار يعود الى البيت بدون ان يتاخر ويقول لا تحزني لكن والله هذه هي الحقيقه وانا ابكي في داخلي   وبعد الاسبوع الثالث  اصبح يتصل علي باستمرار واقول له  الم تشتاق لي  يقول والله قد اشتقت لك ولكن عندما تعودين اعرف ان الوضع سينقلب الى الأسوء  (وعرفت انه اشتاق لي بسبب النوم وليس لشخصي انا  ولا حول ولاقوة الا بالله)وبعد ان عدت وبعد ان نام معي  رجعنا لنفس الحال والركود  والمبالاة والخصام والمشاكل

صرت اخاف ان اكلمه كلمه واحده حتى لا يغضب  واكتم أي مشاعر في داخلي بالالم  او الحرمان  حتى لايعصب علي اصبحت بلا مشاعر ولاعواطف  وكان كله كلامه صحيحا في نظري وان كان زعلان اواسيه وارضيه واقول له لاتهتم وان شاء الله لايخيب املنا  

وصرت احاول اقناعه بالعلاج النفسي ويمكن انت شفيت من السحر لكن مازالت نفسياتك هي المرهقه  يقول  لا  انا اعرف نفسي  انا مازلت مسحورا وانا  لست مجنونا
صار لايتكلم عن الطلاق ويقول  والله  انا لا اريد ان اخرب بيتي  واذا  كنت لا اريدك  لكنت طلقتك من اول زواجنا  وساصبر لعل الله يفرج علينا

صرت احاول ان اقنعه بان يتدخل اهله  واهلي ويرفض بشده ويقول لا اريد ان يتدخل احد وان تطلقنا  فبدون فضائح  (زي مادخلنا بالمعروف نطلع بالمعروف)  اقول له  لا اريد الطلاق   لكن اريد  احد يحكم بيننا  وهو يرفض ويقول  لا احد سيشعر بحالي مثلما انا اشعر ولا احد سيقدر وضعي حق التقدير ليفهم مابي  فلماذا نفتح  على انفسنا ابوابا  ليس فيها حل الا التدخل والسؤال فيما لا يعني الغير

وبعد مرور عشره اشهر على زواجنا تمكن زوجي من الدخول علي ( وفض غشاء البكاره ) والحمد لله  وعندما راى الدم غضب غضبا شديدا وقال انتي  كنتي تريدين ذلك من البدايه ولماذا حصل هذا وانا اقول له بدل من عصبيتك احمد الله  ان فرج علينا احدى العقد التي كنا نعيشها وقام وعصب وغضب وصار يخبرني انه صار يكرهني

 وتجدلنا وقلت هذا يدل على ان السحر قد ذهب وانك ان شاء الله بالف خير  وقام وغضب وقال لي هذا ليس له دخل بالسحروانني اتوهم وانني لا افهم  حالته ومقدار عذابه  مع انه كان يقول لي احيانا انه كان بسبب السحر لا يستطيع فض الغشاء  ومن يومها وانا اصبت بحاله نفسيه
 
كأن كل شيء  تهدم  (وقلت في نفسي ان الله لايغير مابقوم حتى يغيروا ما بانفسهم)  وانه لا يريد ان يتغير ولا يريد  حتى ان يتفاءل بالشفاء
وانقلبت حياتنا راسا على عقب  الصراخ والضرب والصياح وبعدها ينتهي اما بان ينام معي او بمرور الايام على اسوء حال  وحالتي النفسيه بدأت تتدهور
صار لايريد مني ان اجادله باي شي    طلبت منه شيئا  قال لا  لايريد ان اقول له لماذا لا !!   يقول احترميني ولاتجادليني  وهذا يسمى استخفاف  وتعدي  وانا الرجل  في البيت يريد فقط ان اظل  صامته  ولا اتكلم  

صار يريد مني اكثر مما اعطيه  ويقول لي :
انا قدمت لكي الكثير انتي لم تقدمي لي شيئا
 والله ان كان معي المال ساتزوج عليكي  لاني اريد زوجه تسمع كلاميوانا صابر عليك كل هذا  صار يدخل الى ذهني ولا يريد ان يخرج صرت انام  طول اليوم  واستيقظ للصلوات فقط وابكي وابكي الى ان انام  مرة اخرى  الى ان يعودوان لم استطع النوم ابكي وابكي  وعندما يعود لا اظهر له أي شيء حتى لا نبدا بالشجار

وتجادلنا مره وقلت له اريد ان اذهب الى اختي   الجدال بيننا  ليس حلا اريد ان يتكلم احد معك  انا لا استطيع العيش هكذا قام وعصب وقال تريدني الذهاب عند اختك ستذهبين  ولكن لن ترجعي  الى هذا البيت ابدا  وستصلك ورقة الطلاق نهاية الاسبوع
وجهزت شنطتي واغراضي ونزلنا الى السياره  وانا ابكي وهو معصب ويقول لي كلامي لا رجعة فيه  اذا تحركت السياره فلن تعودي للبيت  اختاري  

 وانا خفت وتراجعت  وقلت اريد بيتي    وهو  قبل راسي  وقال الله يرضى عليكي  وهدأ  وعندما عدت للبيت  والله  نمت معه وانا ابكي  لكن لاشيء تغير  فقط انه سيطر علي بزياده  واليوم الثاني مباشره اتصلت على اخي واخبرته وقلت انا اريد ان اخرج من بيته لكن لا اريد الطلاق   تعال وخرجني من البيت ثم عد وتفاهم معه   انا  لا اريد هذه الحياه  وانهرت  وصرخت  وبكيت الى ان جاء اخي من الطائف  وهدأت قليلا واتصل على زوجي واخبره  بالموضوع

وزوجي قال له : غريبه  لم يحصل شيء بيننا  انا خرجت من البيت اليوم ولم يحصل شيء وتواجهنا انا وهو امام اخي  وانتهى الخلاف  بان قرر زوجي  ان يحاول ان يكلمني ويجاملني  قليلا ويتناقش معي  ويخرج معي او يدعني اذهب مع اختي وان يعود الى المنزل باكرا  وايام الجمعه يظل معي بالمنزل

ولم يحصل من ذلك شي  الا انه صار يكلمني  ويتناقش معي باي موضوع شاهده بالتلفاز او يسمعني ماذا اقول له ويشاركني بالكلام واستمر على ذلك عشره ايام تقريبا  وبعدها حصل جدال بيننا  صار يقول انا ضاغط على نفسي وانا مقدم لك الكثير وانا وانا تعبان  وانتي لاتقدرين تعبي  ولا تحسين بي
   
وصار يخبرني بانه سيضغط على نفسه قليلا  ثم  لايقدم لي فتره ثم يعود ويقدم لي مره اخرى وهكذا (يعني  فترات استراحه حتى بالتقديم  الذي سيضغط على نفسه به )ويقول  كان المفروض ان لاتخبري اخوكي بالامر  هل ترضين ان  افعل انا بك  مافعلته انتي بي؟  هل ترضين ان ارسل لك ورقة الطلاق بدون علمك فجأه؟ صار يقول لي انا  اتقبل منك أي شيء لكن لاتخبري اخوكي بشيء ولا اريد من احد ان يتدخل  بيننا  نحن نحل مشاكلنا بانفسنا  وتذكري ااني مازلت مريضا وان بي سحر وانه مشكلتنا الاساسيه لاتنسي هذا

وانا اخبرته باني اريد ان  اشتغل حتى املء وقت فراغي الكبير بشيء مفيد وانا  عندي الخبره وانت ستكون فخورا بي  وان لم تدعني اشتغل  فانا  لا استطيع ان اعيش معك  يجب ان تقدم لي شيئا حتى اشعر انك تريدني مثلما اريدك وقال لي سافكر بالموضوع  وكلما سالته يقول سافكر لا تستعجلي علي  والى الان مازل يفكر

والان تخاصمنا انا وهو  والان لا يتكلم معي وكأن شيئا لم يكن انا افكر جديا الطلاق لكني خائفه من ان اخسره بالنسبه لحالة السحر التي فيه  قال لي بانه لايراني  بشكل غريب ولا يرى اشياء غريبه ولايسمع اشياء غريبه   ولكن يحس بضيق فقط كلما دخل المنزل او  كلما راني  وعنما يريد ان يعاشرني  يقول بانه يحارب ويضغط على نفسه الى ان ياتيني وبعد ان يستيقظ من النوم يشعر بضيق شديد  ويقول من خبرته السابقه وسؤال امشايخ عن حالته فهو مسحور (سحر يفرق بيني وبينه)

ولكني بصراحه لا ارى مقدار الضيق الذي يتكلم عنه  
كل ما اره  هو ضغط نفسي بسبب تفكيره
اذن كيف ينام معي  وكيف ينظر لي عندما يعاشرني  !!
سالت بالنت في موقع.. عن حالته  اخبروني  من هذا يسمى وهم السحر او وهم المس وانه لايعاني من السحر  وقالو الحل ان نتكلم معه ونحاول معه  ومشكلتي انه لايريد من احد ان يتدخل  ولا يريد من احد  ان يتكلم معه  وهو مقتنع بانه مسحور وليست حاله نفسيه او سلوكيه

واريد ان اخبركم بانه  يدخن  وفي ايام الخطبه اخبرني بذلك وقلت له انا لا استطيع ان اعيش مع انسان مدخن ابدا  ووعدني بان يترك الدخان  ولم يدخن امامي ابدا واهلي لايعرفون انه يدخن  ولكني اشم رائحة الدخان منه ولكن نادرا لانه يتعطر ويتبخر في منزل اهله قبل ان ياتي الى البيت  وعندما اواجهه يقول انا لا ادخن وانتي واهمه  ويعصب علي ويغضب   وبصراحه  انا لا اصدقه  

 والله كل شيء ممكن ان اسامحه عليه الا الدخان  ابدا ابدا لاني عندي عقده نفسيه منه  وهو يرفض حتى ان  نتجادل بالموضوع  ويطلع في النهايه انني اظلمه
 هل تعتقدون ان الدخان له اثر بالموضوع  بالنسبه لحالته ؟ ربما لانه يريد ان يدخن وهو في المنزل ويعرف اني سأقلب الدنيا  فهو يشعر بهذا الضيق ولو بعضا منه  ؟؟!!!  

ارجوكم ماذا افعل ؟كيف اتصرف معه؟
لا اريد الطلاق و لا اريد ان اخسر نفسي  والله ان بقيت على هذي الحال فساضيع كل صبري  ويمكن ان افكر بالانتحار وانا  انسانه مؤمنه واخاف الله   لكن  لا اعرف كيف اتصرف ارجوكم  ساعدوني  حتى اني اخاف انه يراقب كمبيوتري  هذه  لانه ممتاز بالهاكرز

وانا اعرف انه بداخله ليس بالانسان الغشاش او المنافق بل هو طاهر النفس وطيب وحنون (وارى ذلك حتى بطريقه معاملته مع اخواته ) واشعر انه يريد ان يفرض شخصيته ولكن دائما يقول لي انت تطالبينني كما لو اني انسان اناني  وانا والله ليس بانسان اناني لكن مشكلتنا هي السبب ولا تتناسيهاارجوكم  ارجوكم   ساعدوني وادعو لي

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


حياك الله أختي في الله أمل وأشكر لك اختيار موقع المستشار لتعرضي مشكلة تعترض حياتك الزوجية .

عرض مفصل لحياة بها من الألم والمعاناة ما بها .. فيها مؤشرات لأمور عدة يمكن استنباطها لها أهمية بالغة فيما يحدث بينك وبين زوجك من مشكلات وعقبات في حياتكما الزوجية .

وقبل أن نبدأ في تحليل الموقف أهمس في أذنك وقلبك أختي أمل وأقول : لو كان زوجك هو من يعرض المشكلة هنا فكيف سيكون الأسلوب وهل سيتوافق معك فيما دونتي هنا برؤيتك للمشكلة ؟
1-أولى مشكلة وعقبة تواجه حياتكما الزوجية هي تباعد الرؤى حول المعاناة وما يحل بكما من مشكلات وخلافات في عشكما الزوجي .. لك رؤية وله رؤية وكل ينطلق في طريقه وكلما زاد النقاش والحوار وحتى الجدال لا يزيدكما إلا تباعدا لأن كل منكما لديه أفكار ومعتقدات يراها لب وأساس ما يحدث وما سيحدث في المستقبل .

وهنا أوجه نداء لك أختي الكريمة فكري طالما أنك معه زوجة له كيف نضع رؤية نتفق من خلالها على الخطوط العريضة في الموضوع المناقش أو القضية المختلف عليها .

2-من خلال عرضك فإن زوجك تعرض في صغره إلى مشكلات عرقلت حياته .. أرجعت للسحر وتعرضه له ..وبغض النظر إن كان ذلك صحيحا أو غير صحيح فإن المؤكد إن معاملة الأسرة معه في الماضي وأثناء معالجته أو إتباع الأساليب التي ذكرتها قد كونت لديه صورة للشخصية التي ترعرع في ظروفها والتي تتطلب الرعاية والمتابعة من قبل الآخرين وتجاوز الأخطاء عنها باعتبار أنها تعاني وتقع تحت ضغوط وعوامل وقوى أهمها تأثير السحر ..وأدى ذلك إلى تشكل شخصية تعاني من وهن وضعف وتلجأ إلى أساليب توافقية غير سليمة أو فعالة عند مواجهة المواقف في الكبر وتسعى إلى إيجاد منطقة أمان تبرر ما يصدر عنها من سلوك وحتى فكر يلاحظ نتاجه.

من خلال طرحك أجد إضافة لحالة توهم المرض ( المتمثل بالسحر )  البارزة لدى شخصية زوجك باعتبارها المتحكم في أغلب ردود أفعاله واستجاباته للمواقف الصعبة ألا وهو تضخيم ذلك وتعظيم أثره إضافة لإتباع أساليب واستراتيجيات الدفاع عن الذات بشكل انهزامي غير فعال يبرز من ذلك النكوص والتبرير .

إضافة لما لديه من أمور أخرى مؤثرة في حياته الزوجية كالقدرة الجنسية والتي قد تكون تابعة ونتاجا للعوامل السابقة وداعمة لها،  وقد تكون مستقلة وقد لا تكون موجودة إلا في مخيلة الزوج ... ومع كل ذلك ومع تكرس الأفكار والمعتقدات لدى زوجك بأنه في حالة غير طبيعية ناتجة لما يواجهه من قوى وعوامل وضغوط تضيق عليه وتسعى إلى تدمير حياته ... يسعى إلى تغطية ذلك بقوة القوامة الزوجية وإبراز القدرة على ان يكون الزوج المثالي أمام الآخرين .. مما يجعله من جهة يحاول السيطرة والضبط على أهم ما يملك من وجهة نظره  وهي زوجته  ، والتظاهر بأن الحياة الزوجية وحياته عامة تسير وفق ما يرام أمام العالم الخارجي .. ولعل ذلك يفسر عدم مصارحته لك بالتدخين أو محاولة التظاهر بخلا فهو نفي أي مشكلات أو صعاب تواجه حياتكما الزوجية أمام الآخرين  .

3-أختي في الله وهذا حالكم وحال زوجكم كما وضحتم فإن المواجهة لا تحل شيئا .. ولكن المهم كيف نوصل له بأنه المسئول عن تصرفاته سلوكياته ؟ بمعنى آخر كيف نوقف تبرير ما يقوم به من أعمال وإسنادها إلى عملية السحر ؟ مؤكد لن يكون الحل بأن نقول له أنك مسحور . لأن ذلك سيجعله يتشدد في ذلك وإن كان ذلك فعلا حادثا .

فالخطوة الأولى نؤيد ما يقول وما يسند إليه أعماله ونسير معه في فلكه لنكسب ثقته.. ثم نسعى إلى مساعدته هو من خلال المواقف العملية والعلمية باستنتاج أن المشكلة السحرية ما هي إلا وهم كبير مضخم  عاش به وجعله يتحكم بحياته ... استخدموا الأساليب غير المباشرة في إيصال المعلومة وتكريس الفكرة ساعدوه من جهة بأهمية الخروج من المعاناة ومن جهة أخرى أوجدوا الطرق لإزالة تلك الأفكار من رأسه وعالمه .. أمثلة واقعية لأشخاص سحروا في الماضي وكيف عاشوا بعد أن تجاوزوا المرحلة ، التذكير بأن الرسول صلى الله عليه وسلم قد سحر وتعافى منه بفضل الله .. وهكذا بشرط ألا تكوني أنت في دائرة الحدث أو من يخبره بذلك ولكن كوني وسيطة أو دافعة للآخرين والمقربين له بأن يفعلوا ذلك .

4- عززي في نفسه الإنجاز والتميز .. احرصي على إبراز الجوانب المشرقة في حياته .. بيني أثره على كل من يعيش معهم .. أتيحي له الفرصة ليتصور مقدار نفعه لمجتمعه وماذا كان يحدث لو أنه لم يكن بعالمهم أو أنه غاب عنهم لا سمح الله .

5-ادفعي الإحساس لديه بعجزه أمام ما يعاني من ضغوط وآثار السحر ( سواء كان واقعا أو مصطنعا في مخيلته فقط ) إلى العمل الصالح .. الصيام .. الصدقة .. المقاومة الإيجابية .. دعيه ان يتخيل أن تلك الضغوط وكأنها قوة تعيقه عن أداء دوره في الحياة ............. نمي لديه توكيد الذات واستغلال قدراته الحقيقية وعدم الانجراف وراء الإكثار في استخدام ميكانزمات الدفاع عن النفس ( استراتيجيات التكيف ) التي لا تزيد الأمور إلا سوءا .

6-ابحثي عن المصادر التي ارتكز عليها ويثق بها في إثبات أنه مسحور تعاملي معها لتكون هي الأساس في إحساسه بأنه إنسان طبيعي كأي إنسان آخر له ما له وعليه ما عليه وللخروج مما كان فيه .

7-تجنبي مضايقته أو جلب الألم إليه بتجنب أهم أمرين يضايقانه وهما : الإنقاص من شأنه أو إشعاره به مهما كانت الأسباب والأحوال .. إفشاء شيء عن حياتكما الزوجية إلى آخر من الممكن أن ينقله له بأسلوب يسبب له الحرج أو يضايقه أو يكشف واقعه الحقيقي أمام الآخرين .

نأمل تواصلك معنا في الموقع لتطلعينا على ما يستجد وما يمكن عمله بعد إتباع ما سبق في تعاملك مع زوجك.

أختي أكثر الله من أمثالك .. فكم من زوجة زهدت بزوجها أو زوج فارق زوجته لأسباب تافهة .. ولا تستحق الذكر .. ولكننا نجد أنك أحرص ما تكونين على زوجك وبيتك .

نسأل الله سبحانه وتعالى أن يجعل ذلك في موازين حسناتك وأن يعينك لتحقيق ما تسعين إليه . وأن يكون ذلك بوابتك للجنة بإذن الله تعالى وأمره . فاصبري واحتسبي وقد يكون الفرج قريبا . وقد يجعل الله لك بعد عسر يسرا .

وتذكري أننا بالآمال نحيا ولرضا الله سبحانه وتعالى نسعى , وفقك الله .

مقال المشرف

عشرون خطوة في التربية

الثمرة ابنة الغرس، وجودتها ابنة التعهد والرعاية، وهو الشأن مع أولادنا، ومن أجل ذلك أضع بين أيدي الم...

شاركنا الرأي

ما مدى تأثير شبكات التواصل الاجتماعية على الأسرة

استطلاع رأي

ما رأيك في فترة الرد على الأستشارات حالياً ( خلال 5 - 7 أيام )؟

المراسلات