متى يزول القرين البغيض ؟
36
الإستشارة:

 
انا فتاة في 19 من العمر طالبة بالجامعة مشكلتي تتجسد في حيرتي وخوفي من كل شئ ,عمري ما حسيت بالامان دائم كان الخوف صديقي اللي عاش معي من وانا صغيرة.
 
بمرحلة الطفولة اتعرضت لكثير من السخرية ومن النقد والنقد , ماكان مسموح الي اني اتكلم مع الكبار ولا في وجودهم بس ارد على اسئلتهم .كبرت بنفس الطريقة اعتدت على اني اسمع كثير وما اتكلم واحلل اللي بسمع وأفهم كتير من لغة العيون ...

الشئ الوحيد الي كان بيحلي حياتي هو املي اني اكون طبيبة نجحت بالثانوية العامة و اخذت مجموع بس ما اتقبلت للدراسة لانها بتتم بعد انتقاء كتابي.
المهم دخلت ادرس المجال الاقرب الو وهو كان الاحياء.

كل امالي بالحياة انهارت ..كاتمة بقلبي هموم ما يتحملها جبل ..صابرة ودائما بقول ( صبرا آل ياسر فموعدكم الجنة-الحديث- وعلى نفسي  اقول اصبري فموعدكي مستقبل زاهر وغذ افضل فان الله ليس بظلام للعبيد ..)

اول ماكنت بالثانوية ..بالمدرسة قالوا النا الي عاوز انو يكمل الدراسة بالخارج يجي حتى يتسجل بامتحان تقييم اللغة ..رحت عند ماما وقلتها لها (قالت لي -انت لسه صغيرة وبهلاء وما عنديكش خبرة بالحياة وماعنديكش لغة دراسة الطب ..خليك سنة هون تتفهمي كويس بعدين سافري السنة المقبلة )قلت لها حاضر

 (السنة الاولى كنت كثير مكتئبة  وقلتها لها ثاني ... قالت لي نفس الكلام ..خليكي هون السنة الجاية تكون اخذت دبلومك حتى لو ملنجحت هناك تشتغلي بدبلومك ) قلت لها حاضر ولما اجات السنة الثانية (قلتها لها تاني قالت لي نفس الكلام )تعبت كتير كان عندي امل انو حدا يساعدني من اخوتي بس..مين
 
عمي بيسكن بالخارج قالي تعالي ادرسي بنتي راح تتزوج وانت ابق في مكانها وهو اللي اتكلم مع ماما بس هم رافضين
انا بكرة اشوف اسود مجهول بلا ملامح واضحة كل الم لازوج لا بيت لاعمل مافي غير الوحدة

انا تعرضت بطفولتي للاغتصاب وانا طبعا اقدام اهلي ممكن اتزوج بس انا ما اقدر لاني مو عاوزة الفضيحة _ارجو انكم تفهموا_ عشان خاطرهم هم اهلي واخوتي واولادهم وسمعتي قدام الناس ..انا تعبانة كل يوم بتذكر اللي حصل لي ما اقدر انسى عم بحس اني ولا شئ واني مومن حقي اتزوج وخايفة من كل شئ.

كان حلمي حدا يفهمني ويمعني بس للاسف هذا هو قدري فحمد له على ما اعطى وحمدا له على ما اخذ.
انا ماعندي ثقة بالنفس بعمل بعض تصرفات الاطفال عارفين ليش -لانو كان القناع اللي بحمي نفسي فيه من انتقاد العائلة _انا من حقي اعيش حياتي كاي انسانة طبيعية  من حقي احلم واحس بالامانم الحاجة اللي عمري ما حسيتها ومش عارفة هل ممكن احسها في يوم من الايام ولا لء.ليش الناس ظالمين ..

نسيت اقول اني اهلي بيظنوا ان الاغتصاب مجرد تحرش بس هو اكتر من تحرش والفاعل اتجوز وجاب بنت وفرحان وفرحانين لوا
البنت دي جابت لي الم ..ازاي هعملها وهي بنت اللي عمل كده في وباردوا هي بريئة ما اتخترتش انو يكون ابوها ومن الجهة التانية انا خايفة ليحصلها اللي حصلي من ابوها .

ومرات و عندها اخت صغيرة يمكن 7 سنين في عرسه شفت بيضحك معها وبيبوسها قدام الناس بس بوستو ليها حسيت انها مش بريئة ..خفت عليها منو كنت عاوزة اقول لمراتو بس ماقدرس مستحيل افضح نفسي او اتكلم في حاجة حصلت قبل 10سنين بالتمام والكمال ..خفت عليها بس فوضت امرها لله هو يحميها.

ارجووووووووك ارشدوني الى الحل فحياة من غير امل هي موت في صورة حياة ..صعب جدا انك تكون حزين جدا بس تكون مجبر انك تضحك قدام كل الناس ..صعب انك تكون عاوز تبكي بس عارف هيسألوك ليه فلازم تخبي عيونك وتضحك وتضحك ..

صعب جدا انك تعيش من غير امان ..نفسي احس بالامان الراحة الثقة والسعادة.

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


بسم الله الرحمن الرحيم .

تحية طيبة .

الحائرة بلا أمان : هكذا أنت أسميت اسمك .

نعم لابد أن تكوني حائرة لأنك تعانين من أمور مختلفة ومشاكل متنوعة.

إنك تعانين من الخوف من كل شيء وتربيتك الأسرية في الصغر تتسم بالنقد والسخرية وأمك ترفض دراستك ولا أعلم أين دور الأب إن كان على قيد الحياة.

والشيء الأكثر قلقلا لديك هو تعرضك للاغتصاب وأهلك يقولون تحرش وأنت تقولين أكثر من ذلك . ثم إنك تشعرين بالوحدة . ولازلت تبحثين عن من تحرش بك وأنه قد تزوج وله بنت
كل هذه الأمور جعلتك تتخبطين .

أقول لك أنت بحاجة إلى مراجعة نفسك وبناء أسلوب جديد لحياتك ويتجلى ذلك بالأمور التالية :

1- حاولي البحث عن عمل طالما أنك تملكين مؤهلا جامعيا.
2- اعلمي أن خطأ التحرش سيتحمل العقاب عند الله إلى ذلك الإنسان الملعون .
3- لا تقلقي من ما حصل وتفكري كثيرا وممكن أن تذهبي إلى طبيبة تعطيك المعلومات الصحيحة.
4-عليك بالابتعاد عن الذي تحرش بك ولا تتدخلي في أموره البيتية والزوجية.
5- عليك بالتقرب من أمك ومناقشتها في كل الأمور بعيدا عن أن تفرضين الرأي عليها.
6- كوني واثقة من نفسك ولا تجعلي الخجل والنقد هو من أولويات تفكيرك .
7- توجهي للصلاة وقراءة القران والدعاء وهذا أفضل شيء تطمئن له القلوب .
8- حاولي أن تبحثي عن صديقة ملتزمة وواعية بأمور الحياة لكي تتخلصي من وحدتك.
9- اتركي كل ما في ذاكرتك من أشياء سلبية وفكري بأشياء إيجابية.

حاولي بكل جهدك أن تتحرري من قوقعتك وعزلتك لكي تكوني إنسانة مشرقة بعطائك وفعالة في الحياة , ولا تترددي عندما تكون هناك فرصة للزواج لأن الزواج سيساهم بشكل فعال في تغيير مجرى حياتك .

أتمنى من الله أن يعطيك الصبر والقوة . مع التقدير .

مقال المشرف

أطفالنا والرؤية

قرابة أربع عشرة سنة تمثل العمر الافتراضي المتبقي لتحقق جميع مؤشرات الرؤية الشاملة التي أطلقتها الممل...

شاركنا الرأي

ما مدى تأثير شبكات التواصل الاجتماعية على الأسرة

استطلاع رأي

ما رأيك في فترة الرد على الأستشارات حالياً ( خلال 5 - 7 أيام )؟

المراسلات