التعامل مع غيرة الأولاد .
10
الإستشارة:


بسم الله الرحمن الرحيم  
 استشيركم في امر الغيره بين الاطفال ... عندي اربع بنات ولله الحمد  اكبرهم عمرها عشر سنوات والثانيه عمرها ست سنوات  وبين الاختين غيره شديده

  تعبت واستنفذت كل الطرق في  محاولة مني  بكبح جماح الغيره  فان  الكبرى تغار غيره قويه من اختها  الصغرى  

  مع العلم اني لا ازيد احداهن  عن الاخرى بشء     ولكن  للمعلوميه الاخت الصغرى افضل من الاخت الكبرى    في بعض النواحي الاا وهي  سلوكياتها امام الخرين او امامي   والكبرى كثيرة التذمر ماذا  عساني  افعل  افيدوني جزاكم الله خيراً

 

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


الأخت الفاضلة أم عبد الله : بارك الله فيك وبلغك الله في بناتك أشكر لك حرصك على بناتك وعلى تنشئتهم التنشئة السليمة .

أختي الغالية : رسالتك  مختصرة للغاية فهناك نواحي مهمة في القضية لم تذكريها و لعلنا نركز على بعض النقاط المهمة التي تساعد في حل المشكلة إن شاء الله  دعينا نفهم ما تمر به البنت الكبيرة التي شعرت بشيء من التفضيل وخافت من فقدان الحماية فما كان منها إلا أن أظهرت مشاعر العداء تجاه أختها التي في اعتقادها أنها السبب فيما تمر به من نبذ و لربما شاهدت أحد المواقف التي تدعم فكرتها السلبية عن نفسها ثم أصبحت تفسر أي موقف يمر عليها على ما يؤكد فكرتها المؤكدة بالنسبة لها :
 
-حاولي يا أختي تلطيف الجو فيما بينهما كأن تعلنين عن مسابقة أو عمل في المنزل ينالون عليه جائزة بشرط أن يكون العمل مشترك وتعاوني فيما بينهم غير تنافسي ولا مانع من إشراك بقية الأسرة معكم .

-أبرزي نواحي القوة لدى البنت الكبيرة والتركيز على النقاط الإيجابية فيها وتجنبي النقد لها أمام الآخرين .

-احذري من المقارنة أشد الحذر فلا تقارنيها بغيرها ولا سيما أختها الصغرى بل قارنيها بنفسها وأوضحي لها ما يزعجك منها فقط بدون مقارنة.

-حاولي تهدئة الشحناء فيما بينهم وحاولي تقريبهم من بعض كأن تحضر الصغرى للكبرى هديه لها في مناسبة ما أو ترسل لها رسالة شكر على معروف ساعدتها فيه وهكذا .
-أخبريها من حين لأخر أنك تحبينها وأنك فخوره بها فهذا يزيد من ثقتها بنفسها .

-إذا كنت في اجتماع عائلي فلا تسمحي لأحد أن يقارن بينهم علنياً وإن حدث واستلطف أحد تصرفات الصغيرة أو حركاتها أمام الكبيرة فأظهري محاسن الكبيرة كأن تقولين كذلك فلانة لا تقصر معي في البيت أو في رعاية إخوانها أو أي شيء يشعرها بالاعتزاز بنفسها ولكن احذري أن لا تقولين إلا الصدق واحذري أن تنتقصين من الأخرى .

-حاولي إثراء مواهب الكبيرة أو بعض ما تتميز به كالطبخ أو الأعمال اليدوية مثلاً  فهم يحبون ذلك في هذه المرحلة و امتدحي ما تقوم به بدون مبالغة .

-إن حصل وصارحتك بشيء من مشاعرها فأخبريها بأن ذلك غير صحيح أبداً واخبريها انك تحبينها كما هي ، تحبينها لأنها أبنتك وليس لشيء أخر ولا فرق بينهم عندك حتى لا يضعف تقديرها لنفسها .

مقال المشرف

مع العودة.. جدد حياتك

العودة إلى الدوام المدرسي يمثل العودة إلى الحياة الطبيعية، فبقدر ما يفرح المربون والمربيات بالإجازة ...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات