هل يعالج المزاج المضطرب ؟
12
الإستشارة:


سلام عليكم ....
انا شاب عمري 26 عاما اعاني من حالة اضطراب المزاج حسب التشخيص الطبي والحالة بدأت من اكثر من ثلاث سنوات تقريبا لااريد انا اطيل بتفاصيل ليست مهمة الان لكن ماريد ان أسأل عنه هو

 أنني كنت استخدم دواء الديباكن العادي وكرونو وايضا استخدمت الانفرانيل والسيروكسات ولكن لم اخلص بنتيجة والان ومن ستة اشهر استخدم دواء الزيركويل جرعة 300 مل قبل النوم واستخدم اللامكتال 200مل صباحا و200 مل ليلا ولكني الان لم استفد الافكار لم تتراجع الحالة هي هي .....

سؤالي لمن يهتم للأمر هل هناك علاج فعلي لاضطراب المزاج ام ....

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .
 
أخي خالد :

أهلا بك في موقع المستشار .. وشكرا لك على ثقتك بنا.

التشخيص الطبي الذي ذكرته وهو اضطراب المزاج هو تشخيص يشمل عدة اضطرابات نفسية منها: الاكتئاب، والاضطراب الوجداني ثنائي القطب، وغيرها.

يبدو من واقع العلاجات التي تتناولها أن ما تعاني منه هو الاضطراب الوجداني.

إن كان هذا صحيحا، وردا على سؤالك (هل هناك علاج فعلي لاضطراب المزاج أم .... )؟
فالجواب نعم، وتعتبر علاجات هذا النوع من أنواع الاضطرابات النفسية من أفضل العلاجات فعالية.

وأود أن أوضح نقطة هامة، ما المقصود بالعلاج الفعلي؟ هل دواء مرض السكري من حبوب وحقن يعتبر علاجا فعليا؟
 
إذا كان جوابك نعم. فعلاج الاضطراب الوجداني هو أيضا علاجا فعليا بالتأكيد.

لا أراك الله مكروها، وألبسنا وإياك ثوب العافية .

مقال المشرف

مع العودة.. جدد حياتك

العودة إلى الدوام المدرسي يمثل العودة إلى الحياة الطبيعية، فبقدر ما يفرح المربون والمربيات بالإجازة ...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات