بطن كالبلاط !
12
الإستشارة:


أتقدم بداية بالشكر للموقع الرائع و أتمنى  الحياة السعيدة, وبعد:
لدي مشكلة يادكتور و أتمنى أن أحصل على االحل العاجل يا دكتور لأن امتحاناتي ستبدأ بعد خمسة أشهر وأنا على أحر من الجمر على أن أتلقى الرد

دكتور: منذ شهرين أتتني مشكلة لم أعرف في عمري أشد منها حيث في يوم ما قبل شهرين أحسست فجأة بسعادة غامرة و أستطعت في ذلك اليوم أن أدرس بغزارة من أي وقت مضى , و بعد يومين نمت و لم أمضى طويلا في النوم و لكني عندما استيقظت أحسست بأن جسدي قد فقد الروح ولم  أعد أحس بطعم أي شيئ ,

أحسست بأن بطني كالحجر و أصبح رأسي جافا جافا  و أصبح مشدودا جدا  و لم أعد أستطع الدراسة , ثم ذهبت الى طبيب عصبي فوصف لي عقار اسسيتالوبرام و تناولته لمدة شهرين و لقد تحسنت عليه

و لكني الان أحس و أنا ما أزال أتناول الدواء بأن بطني كالبلاط و رأسي ما يزال نوعا ما غير عادي
دكتور  أرجوك أخبرني ما سبب هذا المرض ؟ و هل سأشفى منه قبل حلول امتحاناتي ؟ و ما هو الدواء الذي تنصحني به؟ و ما اسم هذا المرض؟ و شكرا

ملاحظة : أيضا لايوجد لدي أي مشاعر التي كنت عليها سابقا , و لا يوجد لدي أي قلق أو خوف من أي شيئ
ملاحظة2:هل استعمل العلاج الكهربائي؟ وهل ساستفيد منه؟ وما هي أضراره

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


أهلا بك أخي وليد:  وشكرا على الإطراء الجميل:

ما ذكرته في استشارتك يحتاج إلى توضيح أكثر، فهل ما تشعر به الآن (من أن رأسك غير عادي وبطنك كالبلاط) هو شعور وإحساس، أم هو فكرة واقتناع، لأن هذا جزء مهم للوصول إلى التشخيص الصحيح.

وإجابات جميع أسئلتك تعتمد على التشخيص الصحيح.

ما أنصحك به هو عمل تخطيط للدماغ لاحتمال ضعيف بوجود نوع من أنواع التشنجات والذي يسمى (تشنج الفص الصدغي).

الاحتمال الآخر هو وجود اضطراب نفسي يسمى (اضطراب تبدد الشخصية - depersonalization) وإن كان احتمالا ضعيفا أيضا.

أفضل من يستطيع أن يشخص المرض هو طبيب نفسي متخصص موثوق بعد معاينته لك وأخذ تفاصيل الحالة المرضية .

وبالنسبة للعلاج الكهربائي فلا أنصح به إلا بعد التأكد من التشخيص.

شفانا الله وإياك .

مقال المشرف

في العيد .. كيف الصحة؟

عيدكم مبارك .. وأسأل الله تعالى لي ولكم ولحجاج بيته القبول..
كلنا ننتظر ابتسامات أحبابنا في الع...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات