كيف أعامل زوجي المزدوج ؟
27
الإستشارة:


بسم الله الرحمن الرحيم
انامتزوجه من 5سنوات عندما تزوجت بعد 5 اشهرلاحظت على زوجي انه كثير الزعل وعندما يزعل يستمر إلى اسبوع ومع الزمن يستمر اسبوعين ..

 زوجي انسان متفاهم ومحترم مع الناس والكل يحسدني عليه وعندمااتحدث معه انسان متفاهم لكن في وقت تطبيق الكلام لا يطبق مثال التفاهم
 دائما اقول دعنانتفاهم يقول خلاص انا قررت وماراح اتكلم وسكري الموضوع

يامرني باشياء ولا يطبقهاعلى نفسه ويقول انت ملكي وانا اتحكم فيك .. اردت ان اقود السياره وفي الامتحان العملي لايوجد الا رجل رفض لانها تكون خلوه..اماهو يحضر الدكتوراه والمشرفه امراه ويجلس معها لمدة ساعه ومن رأيه هذي ليست خلوه

 يقول لي لاتشاهدي المسلسلات لا تجوز وهو يدخل على مقاطع فيديو اباحيه على النت لااحس الا وهو يذهب للحمام ليستحم وعندما انظر المواقع اصيب بالجنون كيف؟

قبل ان اخرج يجلس ينظر ماانا لابسه هل التنوره ضيقه ام واسعه مع العلم انا محافظه ولاالبس البنطال واذا كانت ضيقه اخذ يوبخني .. ويمنعني من الذهاب
سجلت في دوره مدتهااربع ايام في الشهر دورة في تعليم الديكور وصلني مرتين فقط ورفض المرات الاخرى أن أذهب

احس كل مااردت ان احقق نجاح ينقلب علي .. وعندما اجلس معه يقول المراة ضعيفه وعندما تسمع كلامه تقول ماشاء الله على زوجته

احس انه متعبني نفسياومتقلب وعندمايغضب مع ان الحق لي يظلمني في هذه الايام صبغت شعري فجن جنونه لماذا لم تخبريني قلت انا اتجمل لك وبعدين هذا الشعر ملكي قال انت كلك ملك لي قلت انت لا تستشيرني عندما تحلق شعرك هو لك وهذا شعري انااخذ يوبخني

 قلت دعنا نتفاهم رفض بعدهاذهبت عنه ثم رجعت وقبلته وابتسم وذهبت للنوم وعندماجاء الصباح وجدته مكشر والله من يوم الخميس الماضي الى اليوم لايأكل معي وجبه وعندما ادخل مكان يخرج منه

 ولا اعرف كيف اتصرف معه مايؤرقني ان يؤثر ذلك على ابني
ارجوكم رجاء حار اريد ان اعرف كيف التصر ف معه؟
وفقكم الله وسدد خطاكم

 

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


الأخت الفاضلة :

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

بداية دعيني أوضح لك أمرا في غاية الأهمية قد تغفل عن بعض النساء ربما من باب عدم العلم به ألا وهو:

أن القوامة في الإسلام للرجل، والرجل محاسب عن شأن زوجته لأنها تقع ضمن رعيته التي هو مسئول عنها . والمرأة ليست مسئولة أو محاسبة عن الرجل بالقدر الذي يحاسب هو عنها.

هناك أمور في الطاعات مثل الصيام التطوعي أو حتى القضاء تستلزم أن تأخذ المرأة فيها الإذن من زوجها قبل أن تفعلها فما بالك بأمور صغيرة تتعلق باللباس أو تسريحة الشعر أو طوله أو لونه.

شاوريه في بعض الأمر وهذا ليس تحكماً من قبله أو فرض لسيطرته عليك أو إلغاءً لدورك أو رأيك. استشيريه في لون لباسك مثلاً أو بعض الإكسسوارات ولا تتضايقي من ردته في البداية لأن الأمر سيكون جديداً عليه.

أرسلي له رسائل فيها شيء من المحبة والشوق أيضاً وخففي قدر الإمكان الطلبات أو العتاب المستمر.

لاحظي أيضاً أن من بين الوسائل الناجحة للزوجة الذكية في التعامل مع زوجها أن لا تبني تعاملها معه على المعاملة بالمثل، بل عامليه كما تحبين أن يعاملك لا أن تكون تصرفاتك معه نتاجاً لتصرفاته معك.

أختي الفاضلة أعلم أنك قد تقولين لنفسك لماذا أنا وليس هو،

والإجابة سهلة أختاه فأنت من طلبت العون وليس هو وأنت من خلال تغيير بعض سلوكياتك تساهمين في تغير سلوكياته هو وبذلك تنشدين ما ترغبين.

أخيراً أوصيك أختاه قبل كل شيء بالتزام تعاليم الشرع فيما يتعلق بكل أمورك الحياتية كالحجاب الشرعي واللباس الساتر حين الخروج من المنزل فالدين أساس كل حياتنا وما أن نتمسك بتعاليمه حتى نسعد في كل حياتنا.

هنا رابط لموضوع : " كيف تسعدين الرجل " على موقعنا المستشار ستجدين فيه أيضاً ما يفيدك بعون الله تعالى.


دعواتنا لك بالتوفيق والسداد والله يجمع بينك وبين زوجك بكل سعادة وهناء.

مقال المشرف

أطفالنا والرؤية

قرابة أربع عشرة سنة تمثل العمر الافتراضي المتبقي لتحقق جميع مؤشرات الرؤية الشاملة التي أطلقتها الممل...

شاركنا الرأي

ما مدى تأثير شبكات التواصل الاجتماعية على الأسرة

استطلاع رأي

ما رأيك في فترة الرد على الأستشارات حالياً ( خلال 5 - 7 أيام )؟

المراسلات