الأدوية تخيفني .
13
الإستشارة:


انا عندي حالة قلق وخوف ورهاب اجتماعي واكتئاب مابعد الولاده والى الان معاي منذ 10 سنين
واخذت جميع الادويه النفسيه ولكن كل اشوي اغير الادويه لانها تسببلي خوف من اثارها

على طول خمول وكسل وانا اصلا عندى خمول وكسل طبيعي نتيجة السكر وضعف الدم؟يعنى كل مااخذ الدواء اقطع منذ سنتين بس اخذت الدواء وقطعت ورديت انتكست حالتي ؟

الان تاتينى النوبات ولكن صار عندي خوف من الاويه النفسيه كلها لما تسبب لي كسل وارهاق وخمول ؟؟وغيرها وانا مااحب انى اكون هكذا قالولي في بداية الامر تحملت واكلتهم وبعدها اصبحت كل دوره شهريه ياتاتينى الاعراض السابقه او اثناءها

اشهر اننى بنهار ةخوف من لاشئ وقلقل وقلة نوم وكثرة وسوسه ؟؟الان منذ اسبوع اخذت دواء اسمه الفاليوم 5 جرام لاننى قلت لدكتور اخاف من الخمول واعطانىzoloft50والله بس اسبوع ورديت اخاف منها ؟؟

لاننى طبيعة جسمي مايتحمل والخوف من الادويه وكل اشوي بنام وانا عندي اطفال يبون متابعه فوقت العلاج ؟؟بس اخاف ان تاتينى انتكاسه جديده

وانا في نفس الوقت اخاف من اثار الادويه النفسيه وفي نفس الوقت اريد ان احمل ؟؟فماذا هو الحل افيدونى وجزاكم الله خير ؟؟وشكرا لكم ارجو الرد العاجل

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


بسم الله الرحمن الرحيم .

أختي العزيزة :

صبرك الله على ما ابتليت به وأعانك على تربية أولادك وتذكري أجر المريض عند الله وأضيفي له أجر الصبر أيتها الصابرة .

لابد أن تتأكدي أن اكتئاب ما بعد الولادة ممكن أن يشفى لحاله بعد إذن الله ودون أدوية  .
لكن مشكلتك أنك لا تأخذين برأي الطبيب وبالتالي تغيرين مع كل طبيب دواء جديدا فلا تستقر حالتك مع الأدوية ,فرجاء متابعة حالتك مع طبيب واحد تثقين فيه وتتابعينه
وذلك لأن الأدوية النفسية في معظم حالات الضغط والسكر لها معايير دقيقة ويمكن أن تمنع ولذا لابد من متابعة الحالة باستمرار مع الطبيب النفسي .

بالنسبة للرغبة في الحمل هذا الأمر يكرره طبيب الولادة اعرضي أمرك عليه وخاصة في وجود السكر فيه خطورة عليك إضافة إلى حالة الخمول والكسل وأنصحك بالاكتفاء بما رزقك الله به من أولاد .

  أما الخمول والكسل فهو أيضا لضعف الكبد وزيادة السكر فيظهر عليك من آلام وكسل ولذا عليك باختصار متابعة الطبيب باستمرار .
ويمكنك الاستعانة بخادمة آمنة أو مربية تساعدك في تربية أبنائك .

مقال المشرف

مع العودة.. جدد حياتك

العودة إلى الدوام المدرسي يمثل العودة إلى الحياة الطبيعية، فبقدر ما يفرح المربون والمربيات بالإجازة ...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات