أهل زوجتي والبيئة الفاسدة .
18
الإستشارة:


قصتي عجيبة غريبة . انا من بلاد الشام من اسرة محافظة نشأت وترعرعت في السعودية تزوجت عن طريق الاهل كاي شاب ليس له علاقات نسائية قبل الزواج من فتاة على اساس انها من عائلة محافظة ومتدينةوسافرت لعندها مدة اسبوع فقط خطبتها وعقدت عليها ورجعت لعملي

وبعد العقد وقبل مجيئها لعندي في السعودية اكتشفت ان والدها رجل يشرب الخمر وزاني وكان مسجون لفترة ومتزوج من امراة اخرى غير والدتها ذات سمعة سيئة جداففكرت بطلاق زوجتي التي لم ادخل بها بعد ولكن ضميري لم يطاوعني وقلت لنفسي انه لا يجوز ان احملها ذنب ابيها رغم انني لن اكن قد تعلقت بها بعد.

وبعد الزواج بسنة و4 اشهر نزلت زوجتي لعند اهلها زيارة ولكي اعالجها لانها لم تحمل بمولودوحدثت مشاكل كثيرة جدا بسبب اهلها وصلت للطلاق ولكن امي منعتني من طلاقها وارجعتها .. ثم والحمد لله حملت زوجتي ورزقت بمولودة ومن ذلك الحين تغيرت زوجتي واصبحت لا تطيعني وتتطاول علي بالكلام ونزلت لاهلها وجاء ابوها القذر وشتمني وشتم اهلي ولكنني لم ارد عليه وكذلك اهلي لانني لا اريد ان ايتم طفلتي والان زوجتي حامل وهي سيئة دا وان اكرهها واحتقرها هي واهلها وافكر بطلاقه ولمني خائف على اطفالي ..

وافكر انه اذا لم اطلقها ان لا ادها تزور اهلها مطلقا وان ارد الاهانة لاهلها لانهم اناس لا اخلاق لهم ولا دين ( على فكرة يقال ان ابوها متزوج من امراة كان زوجها السابق ديوث) ... فما الحل لان اقترب من زوجتي ولا اريد ان اخسر اولادي لانني ان طلقتها حسب القانون سيكون لها الحضانة وانا لا اريد ان تتربى ابنتي عند اهلها .
 

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


الأخ الكريم :

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

والصلاة والسلام على رسول الله وبعد :

نشكرك يا أخي على ثقتك في موقعنا وتوجهك إلينا بطلب الاستشارة ونتمنى من الله أن يوفقنا إلى ما فيه الخير والرشاد وأن نكون عند حسن ظن الجميع .

فأما مشكلتك يا أخي فإنها نتيجة تسرعك في اختيار الزوجة وعدم السؤال عنها وعن أهلها قبل الإقدام على الخطبة .

وخاصة أن هناك أسسا وضعها الإسلام لاختيار الزوجة الزوجة الصالحة ذات الدين القويم، والخلق الكريم، والمنشأ الطيب، الودود الولود،ولقد أرشدنا الرسول صلى الله عليه وسلم فقال : ((تنكح المرأة لأربع: لمالها ولحسبها ولجمالها ولدينها، فاظفر بذات الدين تربت يداك)) أخرجاه في الصحيحين[أخرجه البخاري في النكاح [5090]، ومسلم في كتاب الرضاع [1466] من حديث أبي هريرة رضي الله عنه].

ومن هذا الحديث يتضح لنا أن اختيار الرجل لزوجته يجب أن يكون مدروسا وقائما على أسس وأن يختار الرجل  المرأة ذات الدين قبل كل شيء حتى لو كانت فقيرة أو ليست على قدر من الجمال أو ليست ذات حسب ونسب لأن كل هذه الصفات عدا الدين زائلة ولا محالة بعد فترة من الزواج ويبقى الدين الذي تقوم عليه الأسرة .

 كما أنه على الرجل أن يحسن اختيار الزوجة وأن يسأل عن عائلتها وأسرتها وأن تكون ناشئة في بيئة صالحة .
 
ولذلك قيل "إياكم وخضراء الدِمن" وفُسِّر "خضراء الدمن" بالمرأة الحسناء في المنبت السوء، شكلها جميل ولكن أخلاقها رديئة فخضراء الدِمن هي الحشائش التي تنبت في أماكن القذارة، فهي خضراء ولكن تحتها قاذورات والعياذ بالله، فالإنسان لا يعجبه مجرد المظهر، فلابد أن يبحث الرجل عن أصل المرأة وعن عائلتها.

 وأما من ناحيتك وقد حدث ما حدث وانتهى الأمر فان عليك  أن تعود للشريعة في معالجة أمورك  فعليك الآن أن تتودد لزوجتك وأن تعلمها أصول دينها وتعلمها ماذا يقول الدين في كيفية معاملة الزوج وفي تربية الأولاد حتى  تقتنع واحرص على تشغيل الإذاعات والقنوات الدينية في بيتك فهذه القنوات فيها من الأحاديث والمحاضرات الدينية ما قد يرسخ قواعد الدين لدى زوجتك ويا حبذا لو تحريت الأحاديث أو الكتب الدينية التي تتحدث عن الأسرة في الإسلام وعن فضل الأم المسلمة والزوجة المسلمة.

كما عليك أن تعلمها أنك وأولادها وبيتها هو مستقبلها وأنها بالتزامها بتعاليم الدين ستكسب الدنيا والآخرة وان في عنادها خسران الدنيا وبيتها وأولادها وقد تكون مذنبة عند الله تعالى

كما عليك يا أخي ألا تذكر أهلها بسوء  وخاصة أمامها لأن ذلك يثير حفيظتها ويزيد الفجوة بينكم لأني لاحظت أنك ذكرت أهلها بسوء في رسالتك وهذا ليس حسن فاستغفر الله .

كما عليك وقبل كل شيء أن تتقرب إلى الله بالدعاء لك ولها بالهداية وأن تزيد من الاستغفار وأن تتمسك بها وببيتك حرصا على أولادك لأنك إذا طلقتها فستكون لها الحضانة طبقا للقانون كما تعلم .

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

مقال المشرف

مع العودة.. جدد حياتك

العودة إلى الدوام المدرسي يمثل العودة إلى الحياة الطبيعية، فبقدر ما يفرح المربون والمربيات بالإجازة ...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات