اكتئاب زواجنا .
17
الإستشارة:


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

زوجتي :
-قليلة الكلام معي (المعنى أنها لا تتحدث كما تتحدث أي زوجه وتعبر عن حبها فإن زوجتي تقول لي كلمة أحبك ) فأطلب منها كثر من ذلك فلا تستطيع .
- تفاجئت بعد زواجي منها بأنها لا يوجد بها أي رغبة جنسية مع استخدامي جميع المداعبات " بجميع الجسم " ولكن بدون إحساس .
سألتها عن حبها وعن الجنس فأجابت بأنها ترغب كأي فتاه ولكن لا تشعر بالجنس .

- لا تتزين لي في أغلب الاحيان .
- لا تهتم بوضع البيت من نظافة وترتيب ولا تشعر بأنه بيتها .
- لا تشعرني بأنها تهتم بي كأي زوجه من إحضار الفطور والوجبات الاخرى
- عندما أتحدث معها في موضوع عائلي تستمع ولا تعلق نهائياً.
وعندما اتضايق وأحاول أن تتشارك معي في الحديث تقول لي أنها لا تفكر في شي أو بالاصح أنها متشتتة الأفكار .
- فاقده شهية الاكل .
- كثيرة العناد .

أخذناها إلى طبيب نفساني وأخبرنا بأن بها مرض الإكتئاب ونحن الان في أول الاسبوع من المراجعة وأعطاها دواء للنوم وسوف تراجع بعد اسبوع .

فسؤالي :-

- هل زوجتي فعلاً بها مرض الإكتئاب ؟
- هل مرضها من سنوات علماً بأني سألتها عن أعراض لها أو استخدام أدويه فأجابت بأن حياتها كانت طبيعية ولكن تختف عن إخوانها فكانت إنطوائية والهدوء واضافت أنها ينقصها الحنان من امها وإعطاء الثقة من أهلها ؟
- إذا كانت زوجتي بها مرض الإكتئاب فهل هذا المرض يعود بعد أن تتعافى منه مثلا عند حملها أو ولدتها فهل الإكتئاب يعود ؟
- هل الدواء ( دواء النوم ) يؤثر عليها ؟
- هل الأدوية الاخرى يؤثر عليهاأو على جنينها  إذا حملت ؟
- كم يستغرق العلاج من جميع النواحي ؟
- هل تقترح أن لا أجامعها حتى تشفى نهائياً اي اقصد حتى تمتنع عن الأدوية ؟

أرجو المساعده ...... الوضع حرج
فأرجو المساعده

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .

 أخي أبو محمد : شكرا لاهتمامك بزوجتك وجزاك الله أحسن الجزاء . جوابا لأسئلتك:

هل زوجتي فعلاً بها مرض الاكتئاب ؟

لا يستطيع أحد أن يجزم بذلك سوى الطبيب المعالج، ولكن من وصفك يبدو أن لديها بعض أعراض الاكتئاب التي تتمثل في: عدم الاستمتاع بمختلف الأمور مثل اللقاءات الاجتماعية، الأكل، الجماع .. الخ، وكذلك قلة الاهتمام بنظافة البيت والنظافة الشخصية واللباس.

 هناك أعراض أخرى مهمة لتشخيص الاكتئاب مثل الإحساس بانخفاض المزاج (الحزن - الملل)، اضطراب النوم والأكل، قلة التركيز، قلة النشاط الجسدي والهمة، الإحساس بالذنب وتأنيب الضمير المبالغ فيه، تمني الموت والتفكير بالانتحار.

أحيانا تكون هذه الأعراض لمرض معروف هو (كسل الغدة الدرقية) فيجب الانتباه له لأنه ممكن علاجه وتذهب هذه الأعراض.

 - هل مرضها من سنوات علماً بأني سألتها عن أعراض لها أو استخدام أدويه فأجابت بأن حياتها كانت طبيعية ولكن تختف عن إخوانها فكانت انطوائية والهدوء وأضافت أنها ينقصها الحنان من أمها وإعطاء الثقة من أهلها ؟
ربما يكون المرض من سنوات وربما يكون قد ظهر حديثا، وهذا ممكن معرفته من متى بدأت الأعراض السابقة، وربما ما أخبرتك به زوجتك يكون نوع من أنواع الشخصية (طبائع وخصال).

 - إذا كانت زوجتي بها مرض الاكتئاب فهل هذا المرض يعود بعد أن تتعافى منه مثلا عند حملها أو ولادتها فهل الاكتئاب يعود ؟

الاكتئاب عادة مرض مزمن، يأتي على شكل نوبات غالبا، ومن الممكن أن يعود مستقبلا إذا لم يتم علاجه بالطريقة الصحيحة. وخاصة بعد الولادة وعند تعرضها لضغوط نفسية شديدة.

 - هل الدواء ( دواء النوم ) يؤثر عليها ؟

يعالج الاكتئاب بمضادات الاكتئاب وليس بأدوية النوم، ولم تذكر اسم العلاج التي تتناوله للحكم عليه.

 - هل الأدوية الأخرى يؤثر عليها أو على جنينها إذا حملت ؟

يعتمد على نوع العلاج المستخدم، ولم تذكر اسم العلاج.

 - كم يستغرق العلاج من جميع النواحي ؟
يجب تناول علاج الاكتئاب لفترة لا تقل عن ستة أشهر وغالبا ما تكون الفترة أطول من ذلك بقليل.

 - هل تقترح أن لا أجامعها حتى تشفى نهائياً أي أقصد حتى تمتنع عن الأدوية ؟

لا يتعارض الجماع مع العلاج إلا إذا كانت هي لا ترغب أو تتضرر من ذلك. وحاول أن تستفسر من طبيبك عن الأعراض الجانبية للعلاج وهل يؤثر على الرغبة الجنسية.

شفاها الله وعافاها . وكثر الله من أمثالك ممن يكونون دعما لأهلهم وجزاك الله ما تحب.

مقال المشرف

في بيتي مدمن جوال

يا الله.. ما هذا الذي حال بين الابن وأبيه، والزوج وزوجه، والحبيب وحبيبه!! غرّبَ الإنسان في بيته؛ حتى...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات