أبي لا يعترف بزواجي ؟
28
الإستشارة:


السلام عليكم انا فتاة تبلغ من العمر 35 سنه سعوديه الجنسيه منذ 3سنوات خطبنى رجل من جنسيه امريكيه عربى الاصل وتمت الموافقه عليه وبعد فترة حصل على تصريح لزواج ولكن خلال تلك الفترة اخبرنى الوالد ان من الممكن الذهاب الى مصر والزواج على يد محامي ومازون

وخلال تلك السنوات ذهبت الى مصر وتزوجت فعلا ولكن لم اخبر احد حتى يظهر التصريح وبعد ان استطاع العريس استخراج العريس التصريح وتحويل عمله على السعوديه وتحضير كل اشياء الزواج غير الوالد رايه من غير مبرر واضح واستمريت احاول معه ووسط كل الجهات ولكن هو خيرنى اما ان ارفض هذا الزواج او اذهب معه في الحرام او اذهب الى المحكمه وعندما سالت عن المحكمه قالوا انها قد تطول ويتقابل ابي مع العريس في المحكمه وانا اخاف من هذة المواجه وخاصه ان القاضى عندما سالته استهزاء بالموضوع واخبرنى ان هناك عرسان كثير غيرة

المهم شهور تمر ولافائدة وكانى قطعه لاقيمه لها في المنزل والله ان هذا العريس هو محترم وصابر ولم يحاول اظهار موضوع الزواج ولكن هو يتحدث معه بكل احترام مع انه تطاول عليه وشتمه بكل قساوة  المهم انا فكرت ان اذهب واعيش معه خاصه اننا تزوجنا لاتقول لي اصبرى فوالله ان ابي قاسى القلب ولايعرف معنا حب ورغبه في الامومه  هل الاب الذي يطلب من ابنته الذهاب في الحرام هو ولى واريد ان اخبرك انى لو ذهبت فلن يسال او يهتم ولكن انا اريد ان اثبت هذا الزواج والله اني ضائقه ويقولوا اذهبي للمحكمه وفيها من يستهزاء بالفتاة الحمد لله

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

 في البداية أهنئك يا أختي الكريمة بشهر رمضان المبارك أعاده الله عليك وعلى الأمة الإسلامية بالخير واليمن والبركات  .

ونشكرك يا أختاه على ثقتك بالموقع وبالقائمين عليه  وبعـــــــد :

 فإن مشكلتك  تتلخص في أن والدك بعد أن وافق على زواجك وبعد أن تم الزواج في مصر بناء على رغبته كما تقولين عاد ليعارض ويعترض بدون مبرر .

 فالذي يتضح من خلال رسالتك أنك فعلا متزوجة بموجب عقد شرعي  ولا يستطيع أحد أن يوقف أثر هذا العقد.

 وعلى ذلك وإذا كان التصريح قد صدر فإنه ليس مطلوبا منك إلا إثبات هذا الزواج أمام المحكمة الشرعية .

 أما إحساسك بأنك لا قيمة لك في المنزل فهذا ليس صحيحا لأن  أباك لم يعارض الزواج حاليا إلا لأنه شعر بقيمتك الغالية  ويخاف عليك فحاولي أن تقومي بتوسيط من تستشعرين فيه خيرا وقدرة على إقناع والدك على القبول والموافقة حتى يكون راضيا عنك وعن زوجك وتعيشين في سعادة وسرور .
 أما إذا لم توفقي في ذلك فليس أمامك إلا اللجوء للمحكمة وتقديم طلب الإثبات ولا تلقي بالا لقول القاضي إن هناك رجالا كثيرين لأن هذا ليس إلا مجرد رأي شخصي  خارج القضية وأن القاضي سيلتزم حكم الشرع والقانون عند الفصل في قضيتك .

 وفي النهاية أجد نفسي مضطرا لأن أقول لك اصبري وما صبرك إلا بالله لعل الله يرزقك بالفرج ولا تنسي الدعاء وكثرة الاستغفار  .

مقال المشرف

في بيتي مدمن جوال

يا الله.. ما هذا الذي حال بين الابن وأبيه، والزوج وزوجه، والحبيب وحبيبه!! غرّبَ الإنسان في بيته؛ حتى...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات