اكتئابي الحاد يبحث عن عقّار مناسب .
4
الإستشارة:


السادة الاطباء المحترمين /السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، وتحية اجلال واحترام لكم جميعا واحييكم كثيرا على المجهود الرائع الذى تقومون فيه لخدمة الناس وعلى هذا الموقع الذى هو اكثر من رائع واسال الله العلى القدير ان يجعل ما تقومون فيه فى ميزان حسناتكم .

 سيدى الكريم لست متحدثا بارعا ولا محترفا فى الكتابة ولاكننى ساحاول ان اوصل معاناتى اليكم بطريقتى كما أمل ان اجد عندكم الاجابة الشافيةلاننى تعبت من الكتابة للمواقع الاخرى الذين ليست لديهم المصداقية وتقصيرهم فى الرد سامحهم الله . والتمس منكم العذر مقدما لاننى ساطيل فى الرسالة وممكن ان تملوا من قراتها فعذرا سادتى .

سيدى الكريم باختصار اننى اعانى من اكتئاب منذ مدة ليست بالقصيرة وهى الخمس اعوام تقريبا ولكن تتفاوت فى الحدة فذهبت الى الكثير من الاطباء ولكن دون جدوى واخر الاطباء كان قد وصف لى seroxat 20 mg  وبعدها لم احس باية تحسن فزاد الجرعة الى seroxat 25mg  فاحسست ببعض التحسن ولاكننى اهملت ولم اراجع الطبيب الابعد 7 اشهر لان الاعراض خفت بعض الشى ولاكن ليس المؤمل وعند ذهابى اليه وصف لى دواء ال fluanxol 0.5mg  ولاكننى خوفا من الاعراض الجانبية للدواء حيث اننى تصفحت فى الانترنت وقرات الورقة المرفقة فقد تخوفت من الاعراض الجانبية التى منها على سبيل المثال احتمالية عدم الحركة او صعوبتها فما بالكم اذا اضيف دواء اخر مثل ال seroxat 25 mg  فسيتتضاعف الاعراض الجانبية ولهذا خفت من الدواء ولم اخذه

والمشكلة ان الاطباء عندما تسالهم لا يوضحون الطريقة المثلى لاخذ الدواء وعن الاثار المحتملة للمريض للاسف فقط يصفون الدواء وعندما تساله عن التفاصيل المرضية وعن انك تريد بعض المعلومات يقول لك لا تتسرع . المهم اننى نسيت ان اخبركم بالاعراض التى اعانى منهاوالتى على اثرها ذهبت الى الطبيب سالخصها فى التالى :

1- اعانى من ضيق مستمر فى الصدر وكان حملا ثقيلا عليه .

2- صعوبة التركيز حيث اختلف الحال عنما كنت عليه فى المرحلة الثانوية فقد كنت سريع الحفظ نسيت ان اخبركم ان الحالة هذه زادت على بعد وفاة الوالد رحمة الله عليه وبعد ان تكالبت على مصائب كثيرة منها المادية ونتيجة لذلك توقفت عن الدراسة لمدة 3 اعوام .

3- عدم القدرة على التحدث مع الاخرين او فتح حوار معهم الا فى الجاد منها كالسياسية وعدم المقدرة فى فتح حديث هزلى واتضايق عندما اجد من حولى يختلقون الاحاديث الهزلية وان لا استطيع والتزم الصمت .

4- عدم المقدرة فى فتح حوار او الرد على الفتيات لا ادرى هل هو خجل من الفتيات  فاننى اتسال كيف ساعيش مع زوجتى وعن اى المواضيع ساتحدث ستجدون هذا غريبا ولكنها الحقيقة . واسئلتى هى واننى اعتذر ثانية على الاطالة :

1- هل عدم القدرة على الحديث مع الاخرين هى وراثية علما باننى الاحظ ان بعض من افراد عائلتى قليلى الحديث وهل كثرة الحديث والثرثرة  هبة من عند الله لبعض الناس ؟ وهل عدم او قلة الحديث وراثية ؟ وهل اذا كانت وراثية ستستمر الى الابد ؟ ام هو عرض من ضمن اعراض الاكتئاب ؟

2- بالنسبة الى دواء ال seroxat 25 mg هل سيؤخذ الى فترة طويلة وكم هى هذه المدة هل لسنوات ؟ وما هى المدة اللازمة لاخذ الدوائين مع بعضهما او كل على حده ؟ وهل يجب عمل فحوصات للكبد والكلى لكى لا تتضررا من الدواء من وقت للاخر ؟

3- هل هناك تفاعلات تتم بين ال seroxat 25 mg وال fluanxol 0.5 mg اى ان احدهما يلغى مغعول الاخر ام ان كليهما مكملان لبعضهما ؟

4- فى تصنيف الشخصيات هل الشخصية الجادة التى اتصف بها كما ذكرت لكم هى شخصية عادية ام مرضية ؟

5- واخيرا : ما هو الجديد فى عالم العقاقير الخاصة بالاكتئاب وهل هى فعالة مثل ال seroxat و ال prozac  اى ليس لديها اثار جانبية كبيرة كبقية ادوية الاكتئاب ؟

وختاما اكرر اسفى ثانية واتمنى ان اجد لديكم الرد من السادة الاطباء وكلهم محل تقدير وكلهم محل احترام وكلهم اكن لهم الحب والتقدير ولكن ياليت يرد على احد الاستشاريين النفسيين .

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


إلى الابن محمد :

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أشكرك على ثقتك بموقع المستشار, وأسأل الله أن يوفقنا في الرد على تساؤلاتك وتجد فيها الفائدة مع خالص التمنيات بالصحة والعافية.

أوضحت في رسالتك أنك تعاني من الاكتئاب النفسي منذ 5 سنوات تقريبا ولكنك لم تستمر وتنتظم في العلاج ولديك مخاوف من مضاعفات الدواء وستجد أدناه بعض الإيضاحات والنصائح:

-عقار fluanxol 0.5mg بجرعة صغيرة كما وصفت لك تعتبر مضاد للاكتئاب وستعضد من مفعول ال seroxat 25mg ولم يذكر أن هناك أي تفاعلات سلبية أو مضاعفات في استعمالهما مع بعض في نفس الوقت.

-معظم الأدوية لها مضاعفات أو آثار جانبية ولكن حدوث تلك المضاعفات المذكورة في المطوية المصاحبة للدواء لا تحدث لكل من يستعمله والمضاعفات المذكورة عادة تحدث لنسبة ضئيلة من الذين يستعملونه.

-احتمال حدوث صعوبة وعدم الحركة نتيجة استعمال fluanxol 0.5mg ضعيف جدا لأنه عادة ما تحدث هذه المضاعفات مع الجرعات الكبيرة ولنسبة قليلة من المرضي فعليه لا داعي للخوف منها وواصل في استعمال الدواء ولو لا قدر الله حدثت هذه المضاعفات فبمجرد التوقف عن الاستعمال يزول هذا العرض.

-ينصح باستعمال الدواء لفترة لا تقل عن 6 أشهر مع متابعة المراجعة بانتظام مع الطبيب المعالج ليرصد التحسن والمضاعفات ويتمكن من تحديد الجرعة المناسبة ولو تحسنت الحالة واختفت الأعراض يتم تخفيض الجرعة تدريجيا وثم التوقف.

- هناك حالات يحتاج المريض مواصلة العلاج لفترات طويلة لا يمكن تحديدها لأن المرضى يختلفون في نوع الأعراض والاستجابة للعلاج والظروف البيئية والأسرية وفي الأسباب التي أدت للاكتئاب ولهذا تختلف الفترة التي تختفي  فيها الأعراض وتستقر حالة المريض .
 
-لا أعتقد أن هناك تأثير مباشر لهذه الأدوية على الكبد والكلى وخلال المتابعة المنتظمة مع الطبيب يقوم خلالها   من عمل الفحوصات اللازمة  متى ما لزم ذلك.

-تغيير الدواء والبحث عن بديل من الأدوية الحديثة يتم إذا لم يحدث تحسن رغم الالتزام بتناول الدواء القديم بجرعة كافية ولمدة معقولة و الأدوية الموصوفة لك خاصة ال seroxatفهو مضاد فعال  للاكتئاب وتحتاج للمواصلة فيه.
 
أما عن سؤالك عن القدرة في فتح حوارات هزلية فهذه القدرة سمة من سمات الشخصية وسمات الشخصية عموما لها جذور وراثية  وللبيئة دور كبير في اكتساب سمات تميز فرد عن الآخر وروح النكتة الحقيقي سمة لا يتميز بها كل الناس بل البعض لا يستطيع أن يميز بين ما هو جاد وما هو هزلي. ومما لا شك فيه أن الاكتئاب له دور في ما تشتكي منه من قلة الكلام .
لا أعتقد أن  عدم قدرتك في الكلام مع الفتيات ستكون صفة ملازمة لدرجة أن تكون عائقا في التواصل مع زوجتك مستقبلا فهذه الحالة غالبا ما تكون نوع من الخجل وتزول مع الاحتكاك بالجنس الآخر في مجال العمل والدراسة وأفراد الأسرة من الجنس الآخر والعلاقة الزوجية شيء مختلف ويتضح ذلك في قوله تعالي (( ومن آياته أن خلق لكم من أنفسكم أزواجا لتسكنوا إليها وجعل بينكم مودة ورحمة إن في ذلك لآيات لقوم يتفكرون)) كلي ثقة إذا واصلت علاجك ستتحسن حالتك وستختلف نظرتك لكل هذه المواضيع وستكون أكثر تفاؤلا.

مقال المشرف

التربية بالتقنية

تهدف التربية التكنولوجية إلى صناعة الفرد الفعّال والواعي والمؤثّر في مجتمعه، هذا ما يقوله المختصون، ...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات