طيش الكهول !
28
الإستشارة:


السلام عليكم
انا متزوجه لي 19 سنه وكانت احلى سنوات عمري كنا متفاهمين الى حد كبير والحمدلله وفجأه قبل عدة اشهر حسيت بتغير بزوجي وفتشت جواله ولقيت رسائل غراميه وواجهته انكر بالبدايه وصارت مشاكل وصار يدور اي مشكله تافهه عشان يخانق ويثور علي وانا ساكته مارد عليه وهو كان يحبني  جدا ولا يرفع صوته علي والحين العكس

حاولت اشغل نفسي البس حلو واتعطر واهتم بنفسي ولاحظت عنده ضعف انتصاب مفاجئ مدري وش سببه وقال لي خلاص ابهجرك بالفراش وزعلت  وبعد فتره جاء نادم واعترف انها نزوه والحين بطل هالشي وحلف انه مالمسها وصدقته وتصالحنا

وبعدها بفتره فتشت جواله لقيته متعرف على وحده ثانيه ويرسلها رسائل ويشحن لها بطاقات ولا كلمته محتاره مدري وش اسوي بالرغم اني اعشقه وانا من النوع الي اهتم بنفسي الحمدلله وش الحل معه تكفون ردوا علي

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


الأخت الفاضلة أم راكان:

وعليك السلام ورحمة الله وبركاته :

لاشك أن ما ارتكبه زوجك أمر محرم وهو يعرف أن ذلك خطأ وحرام وعندما اكتشفت أمره أخذ يفتعل المشاكل ويثور لأجلها وهذا أمر طبيعي أن يحدث منه ذلك بعدما افتضح وسكوتك وعدم ردك عليه أراه في محله .

هو الآن ينظر إليك أنك قد نزعت الثقة منه لذلك  يتصرف مثل تلك التصرفات من رفع الصوت وعدم الحب وضعف الانتصاب عنده وغير ذلك
والمطلوب منك أختي الكريمة الآن هو ما يلي:

1- أن تجلسي معه جلسة مصارحة ومكاشفة تذكرينه فيها بالله عز وجل والخوف من عقابه.
2- قولي له : إن هذا الفعل دين عليك وسوف تسدده من عرض بناتك عذا فهل ترضى لبناتك أن يسلكن هذا السلوك المشين مع الشباب ؟ إذا كيف ترضاه لبنات المسلمين فالناس لا يرضونه لبناتهم .
3- اسأليه بقولك : فهل ترضى لي وأنا زوجتك أن أكون على علاقة بأحد الرجال كما لك أنت مع تلك الفتيات؟
4- أعيدي  إليه الثقة مرة أخرى وافتحي معه صفحة  جديدة وقولي له : أنا معتبرة الماضي صفحة سوداء قد انمحت واجعلني وإياك نفتح صفحة بيضاء جديدة.
5- احذري أن تذكريه بهذا الماضي لو حدث بينكما أي مشادة أو سوء تفاهم في حياتكما المستقبلية.
6- ياليت أن تكتبي لإمام الجامع الذي يصلي فيه زوجك هذه المشكلة وتطلبين منه أن يعالجها في خطبة الجمعة مع التأكيد على الشيخ بأن تكون تلك المعالجة بشكل غير مباشر بحيث لا يذكر أن إحدى الزوجات كتبت إليه أو هاتفته بشأن زوجها حتى لا يشعر زوجك بذلك وإنما يعالج الموضوع بشكل عام.
7- جميل منك أن تهتمي بنفسك فتلبسين وتتعطرين لزوجك ولكني أقول لك لا تهملين أمرا مهما وهو الذي ربما جعل زوجك يفعل ما فعل أعني بالأمر المهم هو الاهتمام بالحديث معه ، حديث فيه من الغرام وكلمات الحب والتغنج والكلمات المعسولة التي يتبادلها العشاق فيما بينهم فربما فقد زوجك منك هذا فانصرف إلى من تشبع رغبته في هذا الجانب فاحرصي بارك الله فيك على التفنن في هذا.
8- وأخيرا حافظي على عشك الجميل الذي بنيته طيلة هذه السنوات الطويلة التي بلغت 19 عاما وسوف تجدين زوجك يعود معك بإذن الله إلى هذا العش الدافئ .

أسأل الله لكما التوفيق وأن يجمع بينكما على خير اللهم آمين.

مقال المشرف

أطفالنا والرؤية

قرابة أربع عشرة سنة تمثل العمر الافتراضي المتبقي لتحقق جميع مؤشرات الرؤية الشاملة التي أطلقتها الممل...

شاركنا الرأي

ما مدى تأثير شبكات التواصل الاجتماعية على الأسرة

استطلاع رأي

ما رأيك في فترة الرد على الأستشارات حالياً ( خلال 5 - 7 أيام )؟

المراسلات