مشكلات أسرتي وأصداؤها في نفسي .
11
الإستشارة:


السلام عليكم ورحمة الله
انا فتاة في 18 من عمري لدي مشاكل لا حصر لها منذ ان كان عمري 6 سنوات واناارى المشاكل بين ابي وامي في تزايد مستمر فقد كان ابي بخيل جدا ولا يصرف علينا فطرت امي ان تشتغل حتى تصرف علينا وكذلك جدي لم يقصر معنا فأبي كان يشتري كل شيء جيد ويخبئه حتى لا نستعمله وكان ايضا يشك في امي مع انها من عائلة فاضلة .....

في احد الايام جاء ابي متاخر الى البيت وكنا نائمين فلم نفتح الباب بسرعة بعد دلك قامت امي وفتحت الباب فدخل بسرعة وبدء بتفتيش ارجاء البيت لم افهم في البداية ماكان يحصل  بعد ان هداء قالت له امي تعال وفتش تحت السجاد يمكن ان تجده هنا ففهمت عن مادا كان يبحث ((كان يبحث عن رجل لانه كما اسلفت سابقا كان يشك))

وكان كل ليل ونهار هناك مشاكل وعراك بين امي وابي على ابسط الامور كان يثور ويغضب وسارت الايام وكبرنا وتوفي جدي ابو ابي الذي كان صمام الامان بينهما حتى عندما كانت امي تفكر في الطلاق كان يحول دون حدوث ذلك لكن بعد ان توفي اصبح اكثر بخلا واكثر بلاده من ناحية مشاعره اتجاهنا كاننا لسنا اولاده فلم تستطع امي ان تتحمل فنحن كبرنا واصبحنا 4 فقررت ان تفتح مدرسة خاصة وساعدها جدي في راس المال

وفاتت سنتان والحال كما هو من ناحية والدي وزادت المشاكل ودخلت العائلة في مواضيع البيت الخاصة فقررت امي الطلاق وفعلا طلبت الطلاق ونحنو كنا نناصرها في قرارها فتطلقت وانا في سن 13 سنة وعشنا مع جدي وجدتي وخالي واولاده وكل عائلة في غرفة وكنا اكتر سعادة وبعد ثلاث سنوات من طلاق امي مرض جدي فبدء خالي هو الامر الناطق في البيت وكان يريد من امي ان تغلق المعهد وتبقى في البيت وهو يتولى المسؤلية ولكن الحقيقة نحن كنا لا نريد ذلك لاننا لانريد ان نرجع لنفس الحالة التي كنا عليها مع ابي

وفعلا بدء دائما في مشاكل مع امي فقررت ان تتزوج حتى نستقر بس كان اختيارها لشخص خطأ ولكن كان قرار للهروب منما كنا فيه وتزوجت واستقرينا في بيت خاص بنا ولانه لم يكن زوج صالح فقد تطلقت منه بعد اشهر من الزواج ولكن خرجنا بيبيت مستقل ولان تفكر بزواج مرة اخرة وانا اناصرها في قرارها ادا كان لسعادتها واتمنا ان ارها سعيدة لانها تحملت من اجلنا الكتير
ومازلنا الى الان لانعيش حياة مستقرة مع ان لدينا بيت مستقر لاننا مرتبطين بخالي وجدي وجدتي في كل شيء تقريبا ((هدا بنسبة لحياتي العامة ))

اما انا فكنت اعاني من السمنه المفرطة في صغري فلم احظى بأصدقات ابدا الى الان لا اعرف كيف اكون صدقات مع اني لم اعد اعاني من السمنه ودائما احس باني اقل من الاخرين وليس لدي اي موهبة ولا اجيد الكلام وخجولة فأنا عضوة في احد المنتديات على الانترنت منذ سنة ولم استطع ان اشارك بحرية فعندما اريد ان اكتب اي شيء افكر فيه مئة مرة ولا احس بانه جيد واستشير في اختي مع انها اصغر مني ولكن احسها اكثر جراءة واسلوب في كل شيء واحيانا اكتب ردا ويعجبني ولكن اقوم بمسحه لان اخاف لايعجب الاعضاء الاخرين واغلق الموقع كله وابداء احس بضيق وابداء اسئل نفسي لماذا انا هكذا لم استطيع ان ادخل مع الاعضاء في حوارات ولماذا عندما اضع موضوع لا اكون راضية عما كتبت

وحتى في المدرسة بداءت اعاني من عدم القدرة على الحفظ بسرعة فعندما امسك الكتاب ابقا في جملة واحدة اكثر من نص ساعة حتى احفظها واحيانا حتى بعد ان احفظها اجد نفسي قد نسيتها  مع اني قراتها اكثر من 50 مرة

وانا الان تخرجت من الثانوية والحمد لله وافكر ان ادخل الجامعة كلية الطب البشري بس خايفة ان لا استطيع ان انجح في هدا المجال مع ان عندي الرغبة وانا التي اخترته بس مع هدا انا خائيفة جدا من هدا القرار

ملاحظة:تعرضت في صغري لتحرش الجنسي من قبل اولاد عمي ولكن اكثر شخص اثر في هي بنت عمتي فقد تحرشت بجنسيا قبل طلاق امي بسنة وقد قلت لامي على ذلك

ملاحظة اخرة:بدات امارس العادة السرية منذ فترة ولا اعرف كيفية التخلص منها مع ان حاولت ذلك ولكن كل ماأحس بضيق افكر بها تخلصت منها لمدة 7اشهر ورجعت اليها بعد ذلك لكن هدا خارج عن ارادتي


سؤال:هل لحياتي الخاصة تأثير على نفسيتي وما اعاني منه من مشاكل في الحفظ وتركيز وشعوري بالخوف من ما اكتب او اتكلم وشعوري بنقص
ارجو مسعدتي ولكم جزيل الشكر

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .

أعانك الله على ما أنت فيه من مشاكل ووفقك للخير وسددك أينما كنت .

مشكلتك العامة أعتقد أنك تجاوزتها واستطعت التعامل معها والحمد لله أن مرت بأقل الأضرار .
 
مشكلتك الخاصة تنقسم إلى قسمين :

مشكلة الرهاب الاجتماعي :  وهذا عائد إلى مشكلاتك الأسرية فلها تأثير كبير على ما لديك وبزوال تلك الأسباب يتبقى لديك الأثر الذي أحدثته وستتجاوزينه بإذن الله فقط تحتاجين تقوية ثقتك بنفسك وقدرتك على اتخاذ القرار السليم الذي يخصك وهذا متوفر لديك ولله الحمد فقرارك الالتحاق بكلية الطب البشري هو قرار شخصي كما ذكرتك فقط لا تفسدي قراراتك بالتردد واستبطان شعور الخوف فذلك قد يفسد عليك عزيمتك فاحرصي أن تمضي فيما قررته وستجدين الخير بإذن الله تعالى .

هناك بعض الخطوات تحتاجين إليها مثل :

التدرب على مخاطبة الآخرين بصوت مسموع من خلال ما تكتبينه

طرح الآراء بجرأة مع الأخذ في الاعتبار أن كل ما نقوله ونكتبه ليس بالضرورة أن يعجب الآخرين أو يرضي ذائقتهم .

اعملي على ابراز مواهبك وتنميتها فذلك سوف يمنحك الكثير من التميز
بالنسبة لمشكلة التحرش الجنسي فلها أثرها لاشك وتصرفك كان سليما بإبلاغ والدتك ولجوءك للعادة السرية قد يكون دافعه تلك التحرشات واكتساب هذا السلوك ولاشك أن فيه خطورة كبيرة على حياتك المستقبلية فيجب عليك أن تكرري محاولة التخلص منها والإصرار على ذلك وهذا أمر يسير إذا عملت بالخطوات التي تم ذكرها سابقا مع عمل الآتي :

الإكثار من الاستغفار والتوبة والشعور بالندم .

تنظيم وقتك واستغلال أوقات فراغك بما هو مفيد كما ذكرت سابقا مثل تنمية مواهبك ومساعدة والدتك في المعهد .

صرف الذهن كليا عن هذا الأمر متى ما خطر لك باللجوء إلى القيام بأعمال تشبع رغباتك النفسية بعيدا عن هذا السلوك ومع الوقت سوف تجدين أنك اكتسبت سلوكا جديدا وسيعينك الله على ذلك .

أتمنى لك التوفيق والسداد .

مقال المشرف

في العيد .. كيف الصحة؟

عيدكم مبارك .. وأسأل الله تعالى لي ولكم ولحجاج بيته القبول..
كلنا ننتظر ابتسامات أحبابنا في الع...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات