الدماغ الصغير والقشة القاصمة !
4
الإستشارة:


ابني عمره 10سنوات منذ أن كان عمره 3سنوات وكانت لعبته المفضلة أن يمسك ( القشة ) التي تأتي عادة مع العصائر ويقوم بتدويرها أي لفها يمينا ويسارا مع التركيز الشديد عليها مما أتعب عينيه وحاولت معه جاهدة بالثواب والعقاب ولافائدة وإلى اللآن مازال يمارس نفس المسألة مع أي شيء ( لعبة / نظارة / ملعقة / شوكة .....الخ )

بالأضافة إلى حركات القفر أو التنطيط دون أي مناسبة مثلا هو يشاهد التلفاز فجأة يقوم ينطط في الصالة وحتى في المدرسة يقوم بهذا الشيء في الفصل أوفي وقت الفسحة مما جعله مثار للتعليقات أنه ارنب أو جرادة أو مجنون أوبه مس  وهذا الشيء أتعبني  
كثيرا فأنه احذره من تعليقات الناس وأنه لابد من الألتزام بالهدوء ولكن لافائدة فهو يقول أن دماغه يقول له اقفزأما المشكلة الثالثة والتي بدأت من فترة شهور أنه صادف أن ظهر له قطعة جلد صفيرة بجانب ظفره في يديه وأنتزعها بيده الأخرى والمسألة مستمرة إلى الآن فهو يزيل الجلد المحيط بأظافره إلى حد أن الدم يخرج ورغم كل الصراخ والتهديد والعقوبات المفروضة عليه فلافائدة
أرجو منكم سرعة الرد وتقبلوا كل شكري

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

الأخت الفاضلة أم محمد :

ابنكم لديه طاقة ونشاط زائد وهي مسألة خطيرة إذا لم يتم توجيه الطاقة والنشاط في أعمال وأنشطة تستهلك جهد وطاقة الابن .

 لو سمحت لنا كلفي ابنك بأعمال داخل البيت وخارجه حمليه المسئولية اذهب اشتري كذا هات كذا اعمل كذا طوال النهار حتى يشعر بالتعب وإلا هذه الطاقة سوف تكون مصدر للمتاعب فيما بعد أشركيه بأحد النوادي يمارس نشاطا للجري والمسابقات أرجو أن تأخذي كلامي مأخذ الجد لابد من توجيه طاقته في أعمال لا تضره واحرصي على إجهاده بالعمل بدنيا وهناك ألعاب عقلية من خلالها يبدأ بالتعود على الجلوس واستخدام عقله مثل الشطرنج وألعاب الدومينو والفك والتركيب للسيارات والطائرات وهكذا  .

وفقكم الله .

مقال المشرف

التربية بالتقنية

تهدف التربية التكنولوجية إلى صناعة الفرد الفعّال والواعي والمؤثّر في مجتمعه، هذا ما يقوله المختصون، ...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات