أصبح غريب الأطوار بعد موت أمه .
28
الإستشارة:


طفل عمره خمس سنوات ماتت امه فاصبح غريب الاطوار لايسمع لاحد سوى ابيه يتلفض بالفاظ سيئه واصبح عدوانيا يريد ان يسأل عن امه ولكنه شاهدها وهم يهيلون عليها التراب ويقول امي ماتت ، واذا احد قال اين امك يقول امي ماتت ولن ترجع لان التراب عليها.

الاستشاره : اصبح الطفل عدوانيا وسيئ المزاج وحتى الاكل لا يأكل
ارشدوني جزاكم الله خير.....

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


الأخ الفاضل والد الطفل : ماتعرض له ابنك هو أمر بالغ الصعوبه أسأل الله أن يهون عليكم جميعا .
الطفل في هذه السن لديه بعض الفهم البسيط عن إمكنية اختفاء الإنسان بسبب الموت وعدم عودته ، ولعلكم بحسن نية عرضتم الطفل لرؤية والدته أثناء الدفن ليقتنع بموتها وهو أمر مؤلم للكبير فما بالك بالطفل الصغير .
في الوقت الحالي يحتاج هذا الطفل لكثير من الحب والاهتمام والحديث معه وشرح ماحدث بشكل مبسط ؛ كأن يقال له بأن أمه ماتت وذهبت إلى الله وهي - بإذن الله - بخير وأنها تحبه ولم تتركه لأي سبب ولكن هذا يحدث لكل الناس وأنه سيراها عند ربي بإذن الله وينبغي التركيز على ما يشعر به ومايخافه لأن عدوانيته تبدو كردة فعل لما حدث .

لابد أن وقع المصيبة على الأهل عظيم ولكن لو توفر من الخالات أو العمات أو حتى إن كأن لديه أخوات أكبر يوفرن له الحماية والاهتمام والاطمئنان بشكل متواصل ويحاولون بطرق الترغيب تشجيعه على الأكل واللعب مع ذويه وإذا أخطأ يقومون بتقويمه بما هو مناسب دون اللجوء الى الضرب أو التهديد .

أيضا فلتحاول أنت والده التقرب إليه أكثر وقضاء وقت معه لتخفف عنه . وحاول أن لايكون هناك تركيز كبير على ذكر ما حدث ولا إغفال تام إنما وفر له الثقة ليسأل ما يشاء وجاوبه على قدر استطاعتك , وبإذن الله سيتحسن مع الوقت لأن الأطفال لديهم قابلية كبيرة على التكيف إذا وجدوا التشجيع والاهتمام المناسب .
أرجو لكم التوفيق .

مقال المشرف

في بيتي مدمن جوال

يا الله.. ما هذا الذي حال بين الابن وأبيه، والزوج وزوجه، والحبيب وحبيبه!! غرّبَ الإنسان في بيته؛ حتى...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات