خوفي على أهلي يعرقل طموحي .
10
الإستشارة:


بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أولا:
نحن ولدين وابنتين وانا اكبر اخوتي وبقية إخوتي صغار في السن وانا وعائلتي نسكن في نفس المنطقة أو الشارع الذي يسكن في عائلة والدي وانا ابلغ من العمر 18 عاماً ولقد حصلت الكثير من المشاكل بيننا وبين عائلة والدي والمشاكل التي لاتصدق وكان والدي يريد الانتقال الى مدينة الرياض ونحن نسكن في المنطقة الجنوبية وكان جدي يضغط على والدي لكي يمنعه من الانتقال منذ فترة والآن
بعد تخرجي إن شاء الله سوف يجعلني أتقدم في جامعة الملك سعود بالرياض

ويجعلني غطاء له وعذر وانا لي طموح
 وأرغب في الدراسة خارج المملكة للحصول على شهادة افضل
ووالدي لن يمنعني من الذهاب

ولكن انا اخاف على عائلتي من عائلة والدي ولا أرغب ان يترعرع اخوتي في كنف اعمامي المتوحشين ولا ارغب ان يتعذب والديَي كذلك.

ثانيا:
 انا لدي طموح ولكن غلبتني الحيرة
فأنا ميولي علمي وتحديداً العلوم البشرية أو الاحياء وكذلك أحب الشغل وأحب أن اشتغل فأنا محتار في أي تخصص أدخل وكذلك أين أدرس  وماألافضل أن ادرس هنا بالسعوديةأم أدرس بالخارج مع المعلم أن حالتنا المادية متوسطة.

هذه المشكلتين سببت لي حالة من القلق والارهاق النفسي والجسدي لدرجة اني احاول ان لا أفكر فيها.

أرجوا المساعدة منكم  وجزاكم الله ألف خير.  
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .
 أشكرك لك ثقتك بالموقع , وأسأل الله لنا ولك التوفيق والسداد .

من خلال ما قرأته في رسالتك أرى أن لديك قضيتين هنا : الأولى : أين تدرس . والثانية : ماذا تدرس .

لديك هنا ثلاثة خيارات لمكان الدراسة إن أردنا أن نحصرها : فإما إن تدرس في منطقتك في الجنوب وإما أن تدرس خارج المملكة وفي كلا الحالتين سيبقى أهلك في الجنوب وتستمر معاناتهم ( على حد وصفك ) مع جدك وأعمامك .
والخيار الثالث أن تدرس في مدينة الرياض , وحينها سيذهب معك أهلك وتنتهي معاناتهم ، كما تأمل .

 فيما يتعلق بخيار الدراسة خارج المملكة فهذا كما قلت غير مقبول من والدك كما أنه سيكون سببا في استمرار معاناة أهلك وإخوانك .
 وخيار الدراسة في مدينة الرياض سيحظى بقبول والدك وسكون سببا في تخلصهم من المعاناة لكنك غير واثق من أنه الخيار المناسب لك .
وأما خيار البقاء والدراسة في منطقتك فهو الخيار الأضعف وهو عير مقبول من الجميع .

 وأنا هنا لا أنصحك بالدراسة خارج المملكة . فإن هذا لا يتفق مع رغبات والدك وسيكون سببا في استمرار معاناتهم في منطقتك . كما أنه خيار ليس بالسهل عليك فإن التغرب والإقامة في الخارج هو تحد عظيم وفيه معاناة كبيرة وفيه مخاطرة بنفسك خاصة وأنت صغير السن وقليل التجربة . وبهذا يتضح أن أفضل خيار لك هو الدراسة في منطقة الرياض .

 وإن أنت أحسنت النية وقدمت رضا والديك على ما تهواه نفسك فإن ذلك مدعاة لتوفيق الله لك وسيهيئ لك في المستقبل ما تقر به عينك وتسعد به حياتك بحول الله .

وأما الجمع بين الدراسة والعلم فإن هذا متاح مع الإرادة القوية والترتيب والتنظيم الصحيح للوقت وللعمل . ولكن لابد لك لكي تنجح في ذلك من أن يكون لديك مهارة وتميز يبحث عنه صاحب العمل وأن يكون لك مؤهل للنجاح فيما يسند إليك من أعمال كالمهارة في الحاسب الآلي أو المهارة في العلاقات العامة أو في التخطيط التوجيه والإدارة أو ما شابه ذلك .

وفقنا الله وإياك لكل خير .


مقال المشرف

التربية بالتقنية

تهدف التربية التكنولوجية إلى صناعة الفرد الفعّال والواعي والمؤثّر في مجتمعه، هذا ما يقوله المختصون، ...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات