الطموح .. والدروب الموحشة .
53
الإستشارة:


الأخوه القائمون على موقع المستشار

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته:

أسمحوا لي أن اتقدم بجزيل الشكر والعرفان لكل القائمين على هذا الموقع الرائع ..

بعد هذ المقدمه اسمحوا لي بسرد مشكلتي
أخي المستشار عندما كنت اتصفح الموقع كانت هناك بعض المواضيع المشتركه التي كانت تهمني فأحببت أن استشيرك في ذلك

عزيزي المستشار

أنا شاب في المرحلة الثانوية ولله الحمد ملتزم ومحبوب بين الناس وأحب الصراحة يعني شرخ راسي اللف والدوران أقول الحق ولو على نفسي !

ما ادري عما إذا كانت غلطه من وجهة نظرك فأنا لااحب الاعتذار لأي شخص لم أخطئ في حقه غير الوالدين حتى أذا غلطوا في حقي أعتذر لهم وأحاول أن أطيب خاطرهم ولكن

للاسف لايوجد لدي صديق بمعنى الكلمه
يعني تقدر تقول معاي نص صديق بحكم افكاري تختلف عن افكاره ميوله غير ميولي مانتقابل كثير الأ اوقات الصلاةفي المسجد او في المباراة

ولم استطع الحصول على صديق بمعنى الكلمه على الرغم
من أن معارفي كثير واصدقائي أكثر

حتى أن اخي الصغير أبن الــ6 سنوات أخذته معي ذات مره فقال لي كل مامرينا الشارع واحد يسلم عليك ايش هذا!!!!!!!!
وعلى فكره انااجتماعي بنسبة 80%

وتربطنا بين زملائي علاقه وثيقه حتى ذات مره
كنت جالس مع شباب في الثانوية بعدين كانت معاهم شغله وقاموا من عندي وفي الزاوية المقابله وكانت قريبه مني  وكان يجلس مجموعه من الاصدقاء فنظر احدهم إلى وقال الله المستعان فلان لحاله مايصير ضروري نقوم ونجلس عنده فستحيت أنا منهم فذهبت أليهم قبل أن يأتوا...

واحدهم يقول لي والله أحبك

وأحدهم يقول لي والله ارتاح لما أشوفك

بس والله ماأدري لماذا لايوجد لدي صديق بمعنى الكلمة ؟؟؟ هل بسبب ان ميولي غير ميول البيئه المحيطه بي((أصدقائي)) ؟
ام طموحي غير طموحهم؟
فأنا إنسان طموح  ؟
لأننا واثق بالله عزوجل لأن امره بين كن فيكون ...
وأحدهم يقول لي مازحا انتا ماعندك الحاسه السادسة أنتا عندك الحاسه الثامنة

أم عندما يكون الشخص متميز قلما يجد الصديق الصريح؟
أم أم أم .....
أترك الباقي لقلمك عزيزي فلربما يشفي غليلي ويطفئ نار الحيرة لدي!
أخي المستشار:
أتمنى ان تقبل فائق احترامي وتقديري لشخصك الكريم
والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


ولدي الحبيب :

 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .

 وأشكرك على ثنائك الجميل، وأسأل الله عز وجل أن يتقبل منا ومنك صالح العمل، وبعد .

فأغبطك يا ولدي مرات ومرات، مرة على التزامك بطاعة الله، ومرة على خلقك الطيب، ومرة على برك لوالديك، ومرة على اعتزازك بنفسك وثقتك بها، ومرة على حب الناس لك، ومرة على صراحتك وحبك للصراحة، ومرة على طموحك، فبارك الله فيك يا ولدي، وأكثر من أمثالك.

أما شكواك من عدم وجود صديق لك، بالصفات التي تشعر معه بأنه صديق بمعنى الكلمة، فهذا شعور طبيعي لمن هو مثلك في صفاته النادرة، وهي نادرة في أيامنا هذه، وإلا فهي الصفات التي تعبر بحق عن السمات التي يجب أن تتوفر في كل شاب مسلم، في كل وقت وكل مكان.

ولكن يا ولدي، يجب أن تستثمر حب الناس لك، والتفافهم حولك، فيكون لك منهم أصدقاء كثر، وليس صديق واحد فقط، فتأخذ من كل واحد منهم ميزاته، وتستفيد من كل واحد منهم معرفة أو خلقا أو مهارة، وتنتقي منهم من تأتمنه على أسرارك، وتستشيره في مواقف حياتك.

إنه من الصعب يا ولدي أن يجد الإنسان بين الناس من يطابقه تماما في ميوله وطموحاته، وليس شرطا أن يكون الصديق نسخة مطابقة لصديقه، بل يجب أن يكون بينهما اختلاف في بعض الأمور ليحصل التجاذب والتوافق والتآلف، ويفيض كل منهما على الآخر مما عنده، ومعروف أن الأقطاب المتشابهة تتنافر، والمختلفة تتجاذب.

أما عن افتقادك المصارحة ممن حولك، فاطلب أنت منهم بشكل مباشر أن ينبئوك بعيوبك، واقترح عليهم أن يكون هذا متبادلاً بينك وبينهم، بمعنى أن تتفقا على أن يخبر كل منكما الآخر بعيوبه، ليعدل من سلوكه، ويهذب من أخلاقه، انطلاقا من أن المؤمن للمؤمن كاليدين تغسل إحداهما الأخرى، وذلك باتباع آداب الإسلام في النصح والتوجيه، ومراعاة المشاعر.

خذ أنت زمام المبادرة، واقترب ممن حولك، وتعرف عليهم جيدا، ودعهم يروا صورتك الكاملة، واطلب منهم أن يساعدوك بالنصح والإفادة والتوجيه، وحينها ستشعر أنك وجدت أصدقاء كثيرين، كلهم صديق بمعنى الكلمة.

أسأل الله أن يشرح صدرك، وييسر أمرك، وتابعنا بأخبارك.

مقال المشرف

عشرون خطوة في التربية

الثمرة ابنة الغرس، وجودتها ابنة التعهد والرعاية، وهو الشأن مع أولادنا، ومن أجل ذلك أضع بين أيدي الم...

شاركنا الرأي

ما مدى تأثير شبكات التواصل الاجتماعية على الأسرة

استطلاع رأي

ما رأيك في فترة الرد على الأستشارات حالياً ( خلال 5 - 7 أيام )؟

المراسلات