صديقي العراقي حزين .
15
الإستشارة:

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
شاءت الظروف ان ينتهي الحال بكثير من العراقيين في غربة و ظروف صعبة
لي صديق مهندس يمر بازمة نفسية حادة
و اظنه محتاج لمساعده طبيب نفسي و لا اجد وسيلة لاقنعه بذلك
كلي امل ان تساعدوني كي انتشله مما هو فيه

ساحاول ان اختزل قدر الامكان و اعذروني ان لم احسن التعبير.

* عمره 48 سنة - غير متزوج - (هو راغب في الزواج لكن لم تتيسر له الفرصة المناسبة)
* ترك عمله و بلده بسبب الظرف القاهر
*حاول الحصول على عمل في البلد الجديد و لكن هذا غير ممكن لتخصصه الدقيق
و لا يوجد في هذا البلد اي نشاط يناسب خبرته

*اضطرته الايام بعد ان غرق في الديون ان يعمل بوظيفة بسيطة و بعيدة جدا عن خبرته و براتب بسيط جدا و بسكن عزابي مع شباب اصغر سنا.
* يعمل طول اليوم باعمل ادارية تتفاوت اهميتها و لكن يشمل ذلك تنظيف الى مكتب و كل الامور الخدمية الاخرى
* تراكمت الديون بسبب قلة الراتب
* تراكمت الاهانات المعنوية بسبب سوء حظه لانه يعمل تحت ادارة مزاجية
ويخاف ان يترك العمل لانه لن يجد بديلا
* له اخوات في بلده الام - و هم بحاجة الى دعم مادي مثل اي شخص اخر في هذا البلد المنكوب
* اقامته ستنتهي في هذا البلد بعد ايام و لا يدري اذا كان بامكانه ان يجددها لانه دفع مالا كي يحصل على اقامة
* كل من حوله يؤكدون له خطا العودة الى العراق لان الوضع هناك اسوا مما يتصور

*النتيجة انه اصبح يحس بالفشل وانه محاصر بالظرف الصعب - و تدهورت حالته الصحية
فدائما يشكو من ارتفاع ضغط الدم و الخفقان و كثيرا ما يصاب بنزلات البرد.

واصبح اي شيء حوله يزعجه و ان كل مشكلة صغيرة تحدث حوله هي مشكلة كبيرة
لا يهنا بنوم و لا بصحو
و اعتزل الناس لاحساسه انه اقل منهم

طبعا اذكره بان هذه حي الحياة الدنيا و عليه بكثرة الاستغفار و العودة الى الله
لكنه اصبح ينفر حتى من كلامي هذا
و اصبح يعتقد ان كل من حوله يقصدون التقليل من شانه عندما ينصحونه
وان الناس تعيش في واد وهو ومشاكله في واد آخر.
لذا فانه لا يحب ان يستمع لنصيحة اي كان ،كل ما يفعله ان يحكي لي معاناته و لا يريد مني ان اعطي رايا بالمقابل- بل ينزعج اذا حاولت ان ابدي رايا ! و لكنه يرتاح لانه ينفس عن نفسه بان يخرج ما في جوفه من الهموم

الخلاصه انه فقد الامل في ان يعثر على حل
ويقول ان الحل مادي بحت
فلو كان معي من المال ما يسترني لتركت العمل و صبرت اشهر بدونه الى ان اعثر على ما يناسبني
والمادة ممكن ان تنقلني الى بلد اخر
وممكن بها ان ابدا بعمل خاص

حالته النفسية تسوء يوما بعد يوما
ليست لدي الخبرة لكي اوجهه نفسيا و لا هو بحالة يتقبل اسلوب النصح و لا التذكير بان الحل هو بالتقرب الى الله.

نفذ ما عندي من الدعاء و محاولات التصبير
اعينوني بخبراتكم جزاكم الله خيرا

اتمنى ان اضع حدا لعذابه لنفسي

مع الشكر

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:

أخي الكريم : أعطاك الله على قدر نيتك مع صاحبك وأسأل الله أن يفرج كربته . أخي الكريم : النصح لا يصلح وهو إن صح التعبير شيء منفر حتى مع الكبار , عليك باحتوائه ومحاولة اجتذابه ثم محاولة تغيير نظرته لنفسه ولظروفه بدون أسلوب النصح واستبداله بالثناء , ثم وضح مشاعرك تجاهه ثم إذا أردت أن تحاول تعديل سلوكه أو نظرته للحياة دائما أسبق كلامك (بلو أو يا ليت أو ما رأيك لو كذا وكذا ...) ولا تتناقش معه بل اختصر جدا ثم اختم بدعوة أو استعدادك لمساعدته . وفقكما الله .

مقال المشرف

في بيتي مدمن جوال

يا الله.. ما هذا الذي حال بين الابن وأبيه، والزوج وزوجه، والحبيب وحبيبه!! غرّبَ الإنسان في بيته؛ حتى...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات