عادات مراهقتي وخيمة
113
الإستشارة:

سعادة المستشار الكريم/ هذه استشارة من مسترشد/ة نعرضها لكم للرد عليها مع الشكر...
عنوان الاستشارة :
عادات مراهقتي وخيمة
أسم المسترشد :
ابو ناصر

نص الإستشارة :
اكبر ابنائي ابنتي ذات 15ربيعاوتدرس بالكفائه المتوسطه اريد منها ان تكون ابنه مثاليه وفرت لها محمول وانشئة لها بريد اكتروني وضمت معها بعض زميلاتهاولكن وجدت منها تقصير في دروسها

ولعدم راحتي من بعض زميلاتهامنعتها من استخدامه والغيت بريدها بدأت الاحض عليها تقصيرا بأداء الصلاه واجد معها رسائل من بعض زميلاتها تعبر عن الاعجاب بينهم

وقد نصحتها من ذالك وبدأت الحض عليها كثرة النوم وافراطهافي ممارسهةالعادة السريه ابلغت امها وطلبت منها متابعتها ولاكن للاسف كان رد الام اني اتجسس عليها وان كل البنات يمارسونها

انا صرت محتار ماذا افعل هل اصارح ابنتي وابين لهامضار العاده السريه الصحيه والنفسيه مع العلم اني لم اتجسس عليها ولاكن اجد اثار هذه العاده السيئه على ملابسها الداخليه وبمعدل يصل احيانا يوميا

مع العلم اننا في بيت محافض ولا يوجدلدينا القنوات الهابطه وتساعد امها في اعمال المنزل وتساعد اخوتها ارجوا منكم توجيهي بالطريقه المثلى بنصح ابنتي اشكر لكم جهودكم واثابكم الله،،،،

مشاركة الاستشارة
الرد على الإستشارة:

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
أسعد الله أوقاتك أخي ابو ناصر
 أسأل الله أن يلهمنا الدعاء لنا ولأبنائنا.....
سوف أبدأ مباشره بتحليل الرسالة :
-    أريد منها أن تكون ابنه مثالية فهذا الطلب يقابله طلبا آخر ماذا تريد الابنة من أبيها وإليك بعض منها :
1.   أريد العاطفة والحب من والدي ومن المجتمع الذي أعيش فيه .
2.   أريد أن أحصل على التشجيع ممن حولي، بدلا من التعنيف المولد للإحباط .
3.   أريد أن أشعر بالتقدير لأنه يشعرني بالثقة والراحة والسعادة .
4.   أريد أن تراعوا وتتفهموا التغيرات الجسدية التي تمر بي، وما يترتب عليها من تغيرات نفسية .
5.   أريد أن توجهوا سلوكي لا أن تقودوا حياتي وتحركوني وكأنني قطعة شطرنج .
6.    أريد أن تشركوني في الرأي والقرار لا أن تأمروني فقط .
7.   أريد من يهتم بشؤوني ويعتني بي ويسأل عني ويرعاني .
8.   أريد أن ينصحني الآخرون لكن بشكل غير مباشر لأني حساسة جدا.
10.    أريد أن يهتم والدي بحاجاتي النفسية .

-   التقصير في دروسها .... أحد أهم الأسباب عندما وفرت لها محمول دون ضوابط للاستخدام .
-   عدم راحتي من بعض زميلاتها .... وهذا يقابله عدم الثقة بينك وبين ابنتك .
-    النصيحة ...ويتضح أن الطريقة لم تكن لا بالوقت والزمان المناسب ولا بالأسلوب المناسب .
-   الحيرة.. فهي خوف مفرط نتيجة عدم الاستقرار النفسي الذي يتولد من الثقة بابنتك .
-   من بيت محافظ... فالهداية بيد الله سبحانه وتعالى ونحن نفعل بالأسباب .

فتعال معي نتحدث عن هذا الجانب :
كيف حالك مع الدعاء لهم ....
((اللهم اصلحني وأصلح لي ذريتي وجعلنا من عبادك الصالحين.....
(( ربي اجعلني مقيم الصلاة ومن ذريتي.....
((اللهم إني اعوذ بك وذريتي من الفتن ما ظهر منها وما بطن.....

كيف حالك مع :
-   النظر إلى الإيجابيات .
-   التشجيع .
-   الحوار والإنصات .
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
-   الإنسان بفطرته يحتاج غلى العاطفة .... لماذا لا نشبعها عند أبنائنا قبل أن يأتي من يشبعها غيرنا.

-   القدوة مفهومها بسيط ...هي مدى إعجاب ابنتك بك..

ختاماً : أخي الغالي أبو ناصر :
 
شاكر لك هذا الحرص والمحافظة والاهتمام بالأبناء وتربيتهم ...أسأل الله أن يجازيك عن خالص نياتك...

                                                                      كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته .
                                                                      ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

مقال المشرف

هل تحب العودة للدراسة؟

ربما لو كنت أعلم النتائج لم أُقدم على هذا الاستطلاع، الذي كشف لي أن أقلَّ دافع يحفِّز طلابنا وطالبات...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات