خطورة الأشعة التصويرية .
7
الإستشارة:


أنا فتاة أبلغ من العمر27 سنة منذ 8 سنوات و أنا أعاني من حالة مرضية لم يفهمها حتى الأطباء؛ فمنذ سنة 1999 جائتني ألام على مستوى صدري بعدها أصبحت أعاني من ضيق في النفس ؛مما جعلني أزور العديد من الأطباء و أعمل العديد من الأشعة الصدرية حتى أني عملت سكانير مرتان لقطع الشك, فقد كنت كل سنة أعمل راديو ب فترات متباعدة جدا و جميع الأطباء يقولون لي النتيجة سليمة والحمد لله

لا ربو ولاحساسية ؛و الحمد لله يقولون ممكن تكون حالة نفسية فقط
منذ تلك الفترة و أنا كل سنة أعمل راديو على صدري
الألام والضيق لا أزال أعانيه،أيضا منذ فترة ظهرت لي كتلة لحمية غير ممتلئة تحت إبطي فذهبت للطبيبة أخبرتني هذا قد يكون بسبب الوزن لأن وزني78ك لكن لإزالة الشك عملت la mamography
تصوير الثدي و النتيجة و لله الحمد سليمة

منذ فترة بدأت أقرأ في الإنترنيت أن للأشعة مضار و قد سبق و سألت الدكتورة فقالت لي أنها ضارة إذا كانت بفترات متقاربة لكن أنا الحمد لله كنت أعملها متباعدة أي كل سنة
سؤالي هل فعلا تؤثر الأشعة حتى لو كانت متباعدة و هل لها تأثير على الزواج و الحمل
آسفة على الإطالة ساعدوني الله يخليلك كل غالي

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


وعليكم السلام .

بالنسبة للأشعة الواردة في السؤال فهي بإذن الله غير ضارة ولكن يجب الإقلال من التعرض لها قدر الإمكان مع أخذ الحيطة بارتداء واقي الرصاص حول الأجهزة التناسلية .

 أما الأشعة الصوتية (السونار) فهي غير ضارة بدليل استخدامها خلال الحمل .

مقال المشرف

قريبا يطلُّ.. فكيف ستستقبله؟

قريبا ـ بإذن الله تعالى ـ يطلُّ الشذا العبق بعَرف الإيمان، والنور المشعُّ بشمس القرآن، يستضيفنا في ب...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات