والدي يريدني عانسا !
18
الإستشارة:


انا فتاة ابلغ من العمر 35 سنه ومعلمه المهم تقدم لى رجل يبلغ من العمر 50 سنه وهو اجنبي ولكن يتمتع بصفات
 جيدة ومن اكثر من 3سنوات تقدم لخطبتى وهو اخوا صديقتى ويعيش في امريكا فاخبرة والدي انه يجب ان يقيم هنا
 حتى يحصل على التصريح بزواج وبعد سنتين من المحاولات اخذ الخطاب من ابى وبعد حوالى 10 اشهر حصل على
التصريح

ولكن ابي وفجاة قال قال ان هذا الخاطب لاينفع وهو كبير في السن وفارق السن كبير وهو يظن انه متزوج
 فاخبرة انه لم يتزوج الامرة واحدة ولديه بنتين وتم الطلاق اما انه تزوج في بلادة فهذا لم يحدث والان من غير مبرر

 واضح يرفض ابي تزوجي بعد ان استعديت بكل شى وحتى فحوص الزواج واخواني ليس لديهم شخصيه او راي
امام ابي ماذا افعل انا محبطه والله فهو يخير بين رضاة والزواج وانا والله يشيخ اريد ان اتزوج فانا كبرت في السن
 افيدني هل اذهب الى المحكمه والله يشيخ حاولت معه حتى انه طردنى من البيت
واتهمنى بانى اصبحت فاسدة والان هو  يرفض لاختى الزواج وهى 41 لان العريس في منطقه اخرى وهو سعودي
 والله المستعان

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


لا حول ولا قوة إلا بالله .


أختي الكريمة الله يعينك ويسهل لك طريق سعادتك .

 وأجيبك اختصارا للموضوع بأنه إذا كان والدك لم يبدي سببا مقنعا ووجيها لرد خطيبك وكذلك والدك أيضا قد عضل أختك التي أكبر منك عن الزواج فأنصحك بالتوجه إلى بعض أقاربك وأعمامك أو أخوالك لإقناع والدك فإن لم يستجب فحسب علمي في المنطقة الغربية في أمارة المنطقة الغربية لجنة بالإصلاح والحماية الأسرية فلعلك تكتبين خطابا للأمارة تشرحين وضعك وتطلبين إحالة موضوعك لهذه اللجنة وهم سوف يتخذون ما يرونه مناسبا ومشروعا لتحيق رغباتك ورغبات والدك .

ولا أنصحك باللجوء إلى المحاكم إلا عند تعثر كل الطرق والوسائل المجدية مع والدك . لما يترتب عليها من فساد العلاقة الأبوية ولو كسب والدك القضية ثم لو كسبت القضية أنت ربما احتجت والدك مستقبلا فتكونين بفعلك هذا قد قطعت كل الروابط معه .

ولذا أنصحك فقط بهذه اللجنة والتي مهمتها النظر في الموضوع بطريقة سريعة وتتوسط باسم الأمارة والأمير لمساعدتك .

وفقك الله والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

مقال المشرف

مع العودة.. جدد حياتك

العودة إلى الدوام المدرسي يمثل العودة إلى الحياة الطبيعية، فبقدر ما يفرح المربون والمربيات بالإجازة ...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات