لعل ابني يلين !!
102
الإستشارة:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته . مشكلتي بدأت منذ ذهاب ابني للدراسة الجامعية عند اهلي بسبب اغترابي في الخليج تعلق بخالته التي تكبره بسنتين وبسبب تصرفاتها الغريبة عندما اذهب اليهم بالاجازة وينشغل ابني بنا

أصبحت اختي تكرهني وحاول ابعاده عني بشتى السبل حتى انها تحرضه علي وبما انه خجول ولم يكن يغلط بحقي كان احيانا يخرج من الغرفة متوتر واحيانا يصارخ يقول تحرضني عليك

اصبحت خلافات بسبب رعونتها كثير وحرضت علي امي حتى انقلب الحال اصبحت عندهم انا المذنبة مع ان تصرفاتها حتى بعد زواجها واقامتها عند امي بسبب عمل زوجها خارج المدينة التي فيها اهلي كانت تصرفاتها مثيرة للشك في لباسها الشفاف امام ابني وعصبيتها معه اذا تأخر

ومشاكلها مع زوجة اخيها اذا زوجة اخيها اعطته كوب شاي يعني غيرتها عليه من كل الناس حتى يوم ولادتها كانت القابلة عندها في اهلي وانا ذهبت باولادي لان الامر محرج وتركت ابنتي عندهم لتساعدهم اتصلت اختي على ابني وطلبت منه الذهاب اليها

وعندما عرفت بالصدفه انه يريد الذهاب اليها وضحت له الامر بانه لا يجوز انزعج وقال اريد الذهاب الى صديقي فقلت له اذهب وبعد ان انهى دراسته وعاد الينا اصبح غريبا ولا يتكلم معنا حتى ان فاضت بي وعرفت انه وضع صورتها على واجهة اللابتوب الخاص به

وكنت سنين عانيت من المشاكل بسببها حتى مع اهلي لانها بوجهة نظرهم ليست هيا المخطئة مع ان الامور واضحة الا انها استطاعت اقناعهم اني انا الغيورة على ابني حتى من خالته تفجرت عصبيتي عليه لانه لا يتصل بنا واذا اتصلنا به لا يرد علينا لان عمله كان بمدينة اخرة

فقلت له خالتك مانعتك ان تتكلم معنا عندها كانت الصاعقة فجر علي وشتمني حتى اني جلست فترة من الوقت مذهولة مما سمعت ثم بعد فترة من الزمن اعتذر ولكن لم اشعر بصدقه خطبنا له باختياره فتاة عمرها 17 سنة شخصيتها قوية مع اني لم اكن موافقة على المبدأ حسب شخصيته

تمنيت ان يتزوج فتاة اكثر نضوجا لتكن له عونا الا انه اصر مع والده الذي اصبح الان يعض اصابعه ندما لان ابنه الغالي منذ اول يوب بزواجه في بيت مستقل لم يعد يرد على اتصالاتنا ولو اتصلنا عشرات المرات كنا فرحانين ومتمنين ان نراه هوا وعروسه ولكن حرمنا من هذه الفرحة

المهم نعيد الاتصال لا يرد وربما بعثنا له رسائل عتاب او يتصل والده على والد العروس بحجة اننا نخاف ان اصابهم شر ثم بعد قليل نجد ابننا يتصل ونكون قد انفجرنا غضبا لماذا لا ترد علينا نريد ان نفهم فنجده اما لا يرد او ينطق بكلام بذيء وربما غلط علي او على والده

ومن شدة الحزن أصبح والده يبكي امام احد اصدقائه الذي بدوره كلم ابننا وانبه على هجرانه لنا بدأ احيانا يرد على مكالماتنا ربما لنعزمه مع عروسه على العشاء

ولكن لا اخفي عليكم لم اعد اطيق رؤيتهم من وقاحتهم جلوسهم امامنا يحضنون بعضهم يحرجنا لا نستطيع ان ننظر اليهم انا ووالده واخواته البنات وايضا اذا تكلمنا مع ابننا باي موضوع يسكت وتتكلم زوجته انا اصبحت كالذي يبلع الموس عاى الحدين لا أستطيع ان انظر اليهم من خجلي

وان تكلمت اخاف ان يقولوا غيرانة وربما تصبح مشكلة كبيرة اصبحت اجلس في غرفتي وايضا اخواته احيانا يدخلن غرفتهم حتى فوجئت به مرة مع زوجته على باب غرفتي نظراته ارعبتني وجدني مشغولة بشيء فلم يتكلم

وبعدها اشتكى لوالده باننا لا نجلس معهم حتى يوم العيد عيد عند اهل زوجته وعند المغرب بعث رسالة عيد فعاتبته برسالة مني بانه لم يتصل فاتصل سئلته لماذا لا تتصل قال ليس عندي رصيد هذا عذره الدائم ويتصل من جوال زوجته ليصدق قوله مع ان مرتبه جيد وايضا عروسه لا تعمل

وعندما عرفت انه عاد من السفر وحده قلنا نعزمه على العشاء ونغير الاسلوب معه ربما يلين ولكن اتصلنا عشرات المرات ولم يجاوب ثم اتصلت اخته الصغيرة فرد عليها عاودنا الاتصال انا ووالده لنفهم منه عدم رده علينا ولم يرد فاثار غضبنا

بعثت له رسالة تانيب هل تريد ان نجعل اهل زوجتك واسطة بيننا وبينك فرد علي وليته لم يرد بدأ يشتم ويتحجج انه في الحمام والغريب اننا نتصل منذ ساعات وبين الاتصال والاتصال فرصة ليرد او يتصل ولكن دون جدوى

على فكرة عرفت ان بعض الناس يتصلون عليه من اجل العمل لانه مهندس في شركة استثمار وايضا يشتكون من عدم رده عليهم والله اني اتمنى ان انساه ولكن ليس بيدي وابوه مثلي

مشاركة الاستشارة
أبريل 18, 2019, 02:49:30 مسائاً
الرد على الإستشارة:

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على نبينا محمد صلى الله عليه وسلم وبعد :
يظهر من العرض: الشكوى من عقوق الإبن لأمه وأبيه .
وهذا الأمر وللأسف الشديد انتشر كثيراً إلا من رحم ربك انتشر بين الشباب والفتيات  .
انتشر بأسباب كثيرة وعديدة لا مجال لذكرها هنا ,وهذا الشباب واحد من أولئك الشباب الذين وقع منهم العقوق نحو أمه وأبيه ، ونقول للأم وللأب في جواباً على هذا السؤال :
أولاً: الهداية بيد الله عزوجل لا بيد أحد من البشر يقول الحق سبحانه لنبيه صلى الله عليه وسلم :
( لَّيْسَ عَلَيْكَ هُدَاهُمْ وَلَكِنَّ اللّهَ يَهْدِي مَن يَشَاء...الآية )[البقرة:272] ، ويقول عزوجل :{إِنَّكَ لَا تَهْدِي مَنْ أَحْبَبْتَ وَلَكِنَّ اللَّهَ يَهْدِي مَن يَشَاء وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ} [القصص:56] .
ثانياً: إذا عرفنا هذا المبدأ بأن الهداية بيد الله رب العالمين سهل الأمر على العبد فقط يفوض الأمر  لله عزوجل ولكن على العبد وأقصد الأم والأب بالدعاء .
ثالثاً: الله الله بالدعاء الدائم وخاصة في ساعات الاستجابة بصلاح الإبن ورده للحق رداً جميلاً فإن قلوب العباد بين أصابع الرحمن عزوجل .
رابعاً: إذا كان السؤال بالإبن والاتصال به يسبب لكم الغضب بسبب عدم رده عليكما فلا داعي لذلك ، وكما قيل الباب : ( الذي يأتي منه الريح سده واستريح ) نعم لا تشغل بالك بهذا الإبن  فقط استودعه الله
رب العالمين.
خامساً: (الرجوع للحق خير من التمادي في الباطل) هذاه عبارة جميلة في عباراتها وألفاظها وهي تخفف من مرارة الألم ، أكيد حصلت أمور جعلت هذا الإبن يقع في هذا التصرف الغريب والمخيف
ومن تلك الأمور نذكر منها: 
1) الأخطاء في تربية الأبناء .
 2) عدم اختيار الزوجة الصالحة له .
3) الدلال الزائد عن حده .
4) الاختلاط بين العوائل والأرحام .
وغيرها ولكن نسأل الله تبارك وتعالى أن يرد هذا الإبن وكل الأبناء إلى حضن الآباء والأمهات.
وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين .     


 

مقال المشرف

عشرون خطوة في التربية

الثمرة ابنة الغرس، وجودتها ابنة التعهد والرعاية، وهو الشأن مع أولادنا، ومن أجل ذلك أضع بين أيدي الم...

شاركنا الرأي

ما مدى تأثير شبكات التواصل الاجتماعية على الأسرة

استطلاع رأي

ما رأيك في فترة الرد على الأستشارات حالياً ( خلال 5 - 7 أيام )؟

المراسلات