تمارس العلاقة باللعب .
259
الإستشارة:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ابنتي عمرها 3 سنوات تتميز بالذكاء والفطنة وقوة الذاكرة لديها عادة سيئة وهي ان تضع اللعبة تحتها وكانها تمارس معها علاقة الرجل بزوجته

وهي تعي ان ذلك غير صحيح حيث انها تحاول ان تتخفى لفعل ذلك ولا تفعله امامنا وحين ترانا تتوقف عن فعله حاولنا منعها بكل الطرق بالكلام اللين والتوسل والتهديد وحتى بالضرب احيانا ولكن لا فائدة

وانا على يقين بانه لا يمكن معالجة ذلك الا بطريقة علمية من قبل مختص افيدوناعن كيفية ايقافها عن هذا الفعل ولكم من الله عظيم الاجر والجزاء ودمتم

مشاركة الاستشارة
الرد على الإستشارة:

أختي الكريمة
 نشكر لك اهتمامك وتواصلك وحرصك على تنشئة طفلتك تنشئة تربوية سليمة .

بداية قبل طرح الحل لهذه المشكلة السلوكية التي طرحتيها ينبغي علينا أن نعي أن أغلب السلوكيات الغريبة أو المستهجنة أو المرفوضة التي يقوم بها الطفل تكون غالبا عرضا لمشكلات أخرى يجب علينا أن ننتبه إليها وأن نحاول حلها والتعامل معها بشكل سليم قبل التعامل مع الأعراض الناشئة عنها .

لم تذكري كثيرا من التفاصيل لكن أحد الأسباب الشائعة لتلك المشكلة تتمثل في خطأ كبير يرتكبه الأب والأم وهو ترك الأطفال ينامون معهم في نفس الغرفة ولا يعيرون اهتماما لهم بينما يتبسطون معا في الملبس أو السلوك بل قد يمارس بعض الأزواج العلاقة الحميمية وأطفالهم معهم في نفس الغرفة ظنا منهم أنهم لا يعون ولا يفهمون نظرا لصغر سنهم، وهذا خطأ بالغ فالطفل مع صغر سنه يختزن في عقله ما يراه من صور وما يسمعه من أصوات وما يشاهد من أمور ويؤدي ذلك إلى انعكاسات وتأثيرات نفسية خطيرة للغاية على النمو النفسي السليم للطفل فقد يصاب بعض الأطفال بعقد نفسية وقد يلجأ بعضهم إلى محاولة تقليد ما رآه مع الألعاب والدمى وربما مع أطفال آخرين .

لذا علاج هذه المشكلة يبدأ بتخصيص غرفة أخرى لتنام بها طفلتك وعدم السماح لها بالنوم معكما في نفس الغرفة والانتباه إلى تصرفاتكما أمامها .. ومن جانب آخر عدم نهر الطفلة وتوبيخها توبيخا شديدا عندما تسلك هذا السلوك، أو كما قلتِ ضربها وإيذاءها لأن مثل هذا التصرف يرسخ هذا الأمر في ذهنها وذاكرتها بل حاولي أختي الكريمة شغل الطفلة عن هذا الأمر وتوجيه انتباهها إلى أشياء أو ألعاب أخرى، وشيئا فشيئا سوف تنسى الطفلة الأمر.. واستغلي ما ذكرتيه من ذكاء الطفلة وفطنتها وقوة ذاكرتها في توجيه نشاطها نحو ألعاب الذكاء والحركة وتنمية المهارات المختلفة لديها مع البدء في التربية الجنسية مع الطفل منذ الصغر بتعريفه بجسمه وببعض السلوكيات التربوية الأخرى في هذا الشأن بما يتناسب مع عمر الطفل .

أسأل الله لك التوفيق وأن يبارك لك في طفلتك وينبتها نباتا حسنا .

مقال المشرف

عشرون خطوة في التربية

الثمرة ابنة الغرس، وجودتها ابنة التعهد والرعاية، وهو الشأن مع أولادنا، ومن أجل ذلك أضع بين أيدي الم...

شاركنا الرأي

ما مدى تأثير شبكات التواصل الاجتماعية على الأسرة

استطلاع رأي

ما رأيك في فترة الرد على الأستشارات حالياً ( خلال 5 - 7 أيام )؟

المراسلات