لا أرتاح إلا في الظلام .
73
الإستشارة:

يادكتور انا في السابق كنت اجتماعية ومحبوبة دى الجميع ولكن من فترة اصبحت احب الجلوس في الظلام طول الوقت او على الاقل في المكان الخافت الاضاءة اصبحت لا احب الاجتماعات والعزائم وهذا غير عادتي

ربما تسالني ماذا تفعلين في الظلام اقول لك انني اجلس وافكر في اشياء كثيرة لا تعد ولا تحصى .. وأهلي يتضايقون من هذا ويقولون  لماذا تجلسين وحدك في الظلام .. وانا بصراحة لا ارتاح الا اذا جلست في الظلام انا اعرف ان التفكير في الماضي لا ينفع لكن ماذا افعل ..

(  أنا في كل يوم اشعر بنبضات سريعة في القلب حتى لو لم أبذل أي جهد وأياماً أخرى أشعر بالدوار والدوخة والارتعاش لكن قبل ايام تجمعت كل هذه الأعراض مع بعضهاحتى انهرت ( كنت في المدرسة ) مع الكتمة وصعوبة التنفس

ظللت  على هذا الحال 4 ساعات او 5 فحاولوا ان يسعفوني فما استطاعوا فلما ذهبت الى المستشفى فالنتائج تقول كل شيء سليم !! فما هي توقعاتك لتعبي هذا ؟؟ جزيتم الجنة

مشاركة الاستشارة
الرد على الإستشارة:

السلام عليكم
من المعلومات التي أوردتها في رسالتك قد تكونين تعانين من القلق وكذلك نوبات الهلع .
وهذه تعود لأسباب نفسية وصدمات نفسية في حياتك . لهذا أنت تحتاجين للعلاج النفسي وخاصة جلسات علاجية وإن شاء الله ستشفين .
مرفق رابط لقناتي أتكلم فيه عن نوبة الهلع  قد يعينك .
هذا والله ولي التوفيق .

الرابط : https://www.youtube.com/watch?v=r6S8x4e0VNU&t=66s

مقال المشرف

في بيتي مدمن جوال

يا الله.. ما هذا الذي حال بين الابن وأبيه، والزوج وزوجه، والحبيب وحبيبه!! غرّبَ الإنسان في بيته؛ حتى...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات