يصبّ توتره عليّ صبا .
69
الإستشارة:

زوجي طيب لكن يعصب كثير وعلى أتفه الأسباب عنده توتر وقولون عصبي قرات كثير عن التعامل مع الناس العصبيين وانا اعرف أتعامل معه لكن فيه احيانا تفلت الامور من يدي واتشاجر معه، لا يعرف الرومانسية ولا الكلمة الحلوة دائم الانتقاد والتشاؤم.

 المشكلة اني أنا كمان عندي قلق وتوتر وقولون عصبي وأحاول اسيطر على نفسي عند النقاش معه وانا الحمدلله لو توترت اخلي توتري مع نفسي وابحث عن ما يهدئني من صلاة وذكر ولله الحمد. ولا أغلط عليه

 هو مشكلته ان كل توتره وعصبيته من عمل او غيره يصبها علي صبا واحيانا على أولادي مع العلم ماعندي الا طفلين وهاديين والحمدلله ماذا افعل وقت توتره وقلقه وعصبيته وكيف اهديه وامنع صبه علينا من توتره وعصبيته؟ جزاكم الله خير

مشاركة الاستشارة
الرد على الإستشارة:

حياك الله يا أختى ... وأسأل الله الكريم أن يفرج عنك كربتك وأن يلبسك السعادة والمودة وراحة البال وأن يصلح لك نفسك وزوجك وأولادك .
بداية أعجبني فيك ...
محاولتك السيطرة على نفسك عند حدوث المشكلة ، لجوءك لله سبحانه بالذكر والصلاة ، عدم الخطأ على زوجك ، حرصك على نفسك وزوجك وأولادك .
مشكلة العصبية عند زوجك لابد من معرفة أسبابها ( خاصة المتعلقة بداخل البيت ) حتى نستطيع التخفيف منها ثم القضاء عليها مثل :
- طريقة الحوار لا يتقبلها معك .
- نظافة المنزل والأولاد .
- تكرار الطلبات المادية .
- ضعف العلاقة الجنسية معه .
- عدم الاهتمام به واحترامه .
قد تكون هذه بعض الأسباب ( قد تكون صحيحة أو لا ) المهم لابد من البحث عن الأسباب .
لذا أنصحك بالتالي :
- عند دخوله للمنزل ابتعدي عنه مدة 3 دقائق وراقبي ماذا يفعل ؟ من بعيد .
- إذا حاول عمل مشكلة معك أو مع الأولاد التزمي الصمت إلى أن تهدأ نفسه .
- ثم ابتعدي عنه قليلا ... ثم ارجعي ... لا تناقشي أي موضوع يسبب التوتر لك أو له .
- ستلاحظين أن الرجل يكرر بعض الانتقادات يوميا ( حاولي معرفتها ) لتجنبها قبل أن ينتقدها سواء منك أو من الأولاد أو في البيت .
- حاولي أن يكون دخوله للبيت والأولاد في حالة هدوء واطلبي منهم المبادرة بالسلام عليه وتقبيله .
- حاولي يوميا تدليك يديه مدة 2-3 دقائق أو كتفه .... مع تكرار هذه الحركة .
- حاولي حضنه وتقبيله ( خاصة قبل النوم وبعده ) .
- امدحي ما ترينه إيجابيا في تصرفاته مثلا : ( أنت تعجبني أنك تحافظ على الصلاة أو برك بوالديك ....... أو إذا أحضر أغراض البيت أو إذا قبل أولاده ..... وهكذا إذا رأيت أمرا إيجابيا امدحيه ) .
- ابتعدي عن بعض الأطعمة التي تهيج فيه العصبية أو التوتر .
- حاولي المشي معه خاصة في الحديقة ... أو أي مكان المهم بقصد الرياضة ( وهذا من أجل إخراج الشحنات السلبية من جسمه ) .
- إذا رأيتِ عصبيته وتوتره ( أحضري الماء له للشرب ، واطلبي منه أن يغير مكانه ) لأن الغضب والتوتر من الشيطان وأفضل طريقة لإطفاء الغضب الماء وذكر الله .


أسأل الله العظيم أن يكتب لك كل خير ... وإذا أحسست باستمرار المشكلة ممكن التواصل معها على الهاتف الاستشاري للجمعية لمتابعة المشكلة والتعاون على حلها ( 920000900 )

وصلى الله على سيدنا محمد .

مقال المشرف

أطفالنا والرؤية

قرابة أربع عشرة سنة تمثل العمر الافتراضي المتبقي لتحقق جميع مؤشرات الرؤية الشاملة التي أطلقتها الممل...

شاركنا الرأي

ما مدى تأثير شبكات التواصل الاجتماعية على الأسرة

استطلاع رأي

ما رأيك في فترة الرد على الأستشارات حالياً ( خلال 5 - 7 أيام )؟

المراسلات