غلط أن تبين حبك لزوجتك !!
77
الإستشارة:

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
 الله يعطيكم العافيه يامستشاريننا ع المجهود القصه: أنا متزوجه من 3 سنين رجل اعمال ولديه ولد عمره 10 سنوات وبنت عمرها 8 سنوات وانا لم اتزوج قبله

 أيام الخطوبه اشترط هو اني مااشتغل واشترطت ان اكمل دراستي ولم اخصص مرحله والقصد الى مااريد واتفقنا ان يبيت اولاده عند والدة زوجي الي هي ف نفس العماره وايضا يجيب مربيه لهم وايضا شغاله لي

 وقالت لي والدته ( انا ماراح اسيبهم الى ان يتوفاني الله بس اذا خرجت فقط ينزلو عندك بشغالتهم شويه لمن ارجع ) وكان جدا رومنسي وفله وكل اسبوع هدايا لي وايضا لوالدي بعد الزواج السنه الاولى الامور جيده كنا نسافر ونتمشى وكملت جامعتي وخلفت ولد من بعد ماخلفت اتغير كليا

 المشاكل: 1- اطفاله بدؤوا ينزلون عندي بالتدريج الى ان ناموا وبدون شغاله لهم وجدا مشاغبين ماشاء الله ومايسمعوا كلامي وحصلت مشاكل كثير بخصوص المبيت عندي بيني وبينه انه قال انا كذا اذا عجبك ! وصبرت عشان ولدي وزاد الحال وقلي ذاكري لهم وحرمني من الدراسه لبعد الجامعه

 وحصلت مشاكل بنه وبين ابي لان نحن ماحددنا ويقول زوجي هو حدد وصبرت وجلست في البيت مافي خروج وسط الاسبوع ولا معاهد ولا دورات كله عشان اربي اطفاله بس هو ماقلي عشان كذا قلي احنا مااتفقنا دراسه بعد الجامعه وهو يكذب طبعا

 وطلبت المربيه ودايم يصرف 3 سنوات ماجات !! كيف جات شغالتي من اول سنه والمربيه ماجات اذا طلبتهم مع بعض ! ومن هذه الاشياء بديت اكره اطفاله واحقد عليهم معرف البس في البيت ولا اخذ راحتي حتى اذا خرجنا نتمشى لازم ناخد اولاده

 قلت له حدد ايام ليه وايام لاطفالك في الخروج هو قلي مافي خروج اصلا بدون الاولاد حتى مانخرج اي مكان ولا اي مطعم ابغاه لازم يكون فيه العاب وانا نفسي في اشياء كثير يقلي هذا وهذا وهذا فيها العاب اختاري ايش تبي منهم غير كدا لا

 وصلت انه قلي ( كفايه سنه اسعدك) ,, وقال (( اولادي اهم من اي شي )) وكان طبعا يقصدني وكرهتم وكرهت زوجي وكرهت امه واتحملت اطفاله جدا مشاغبين دايم الولد يضرب اخته وتجي تشتكني البنت واخاصم الولد
 ( لكن مامد يدي عليه رغم الحقد لانهم اطفال ومحرومين من امهم )

 واخاصم الولد ويروح لجدته ويقولها انو انا ضربته
 (والجده لها موضوع تاني) ابوه مشغول اذا اشتكيه مايرد او يرد ويقول بكل برود اسمع الكلام وطبعا مايسمع الكلام أنا سرت ادخل في غرفتي واقفل الباب عليه

 2- والدته - يجي الولد يضرب اخته ويطلع يشتكيها هي ع طوووووول تقوله قبل مايبدا يحكيها ضربتك يقول ايوا !! تنزل تسوي لي موشح ليه تضربيه اجيب الشغاله واقلها انا ضربته تقول لا ماتصدق وتقول اذا ماتبيهم هاتيهم قلت لها طيب خديهم وارسلهم عليها ينزلون تاني يقولولي خرجت من البيت !!

 وعدتني واخلفت 0 انا احتراما لها ماذكرتها بالوعد !وفجأة تجي في يوم وتمسك البنت وتوريها حلاوه تقولها مامتك تضربك تقولها ايوا تقوم تعطيها الحلاوة شفت بعيني الحركه هذه ! رحت اشتكيت زوجي طنش ولا كأنه شيء حصل

 زوجي عارفني اني مااضرب احد بس ماادري ايش تبا امه بالزبط (مو وعدتني تاخدهم ليه تنزلهم عندي ) كمان هي تفتش في قمامتي وتجمع اشياء زي قوارير المويه
 مره قالت لي انت ليه ترمي قوارير المويه الفاضيه هاتيها ابغاها لقيت الكيس انشق وشفت القوارير وغير انه شغالتها اعترفت بالشي هذا ! كثير حصلت مشاكل بينها وبين امي بخصوص الاطفال والوعود وتقول تاخدهم وتتهرب

 3- زوجي تفكيره راقي صحيح ومستقيم لكن مو فله معايا كل فلته مع اصحابه مايوديني المكان الي اباه ولا يتكلم معايا الا ف المهم ومايضحك ولا يسولف الا مع اصحابه ولا كأني رفيقه دربه !! دايم اقله (خيركم لاهله) مو لا اصحابه معرف عنه شي غامض

 أحس الفرق العمري بيننا مسوي لي اكتئاب انا ابغا افرح اسافر اروح واجي مع زوجي حلالي اباه يمسك يدي قدام اهله ايش فيها !! يقول عيب ليه!! انت متزوجي ولا العلاقه الي بيننا حرام ! يوم الزواج بكيت في الزفه مايبا يمسك يدي مسكت انا يده بالقوه عشان الناس لا يقولو شي والله وانا ابكي

 وكل باين في التصوير انصدمت من هذه الحركه مايحب يبين لاحد انه يحبني اذا اجتمعنا مع اهله اواهلي يجلس ابعد مكان مني ولا يطالع فيا ولا يجيب سيرتي ولا يهرج معايا حتى لو الحديث عني يقول مثلا هي قالت لي ...مليت من هذا الشي الرجال كلهم يمسكو ايادي حريمهم ويتغزلو فيهم قدام اهلهم كمان وانت ماتعرفني قدام اهلك

 وكلام الحب مااسمعه مره خساره فيه كل شي مني ناس كثير اتمنوني وانا رفضت واخدتك انت تقوم ماتقدر دا الشي وبسمع كلام غزل كثير من غيرك وضغطت ع نفسي واتحملتك لاجل تتعدل ونصحتك ومافي فايده انا نفسيا تعبت ابا زوج يحس فيه ويسالني جوكي معايا 3 عرسان في نفس اليوم ليه اخترتيني انا بالذات وانا مطلق قلتلو استخرت وارتحت لك

 أحس انا من النوع الي ابا اتدلع وزوجي يدلعني ويوديني ويجيبني ويتكلم عني ويقول اشعار فيا وانا عنده اغلى شي مافي احد ثاني يشاركني فيه ويمسك يدي ونسافر ويكلم كثير ويفضفض لي ( اعطيني وخد )محد يقدر النعمه هذه الا الي انحرم منها مثلي ويجبلي هدايا

 كان يعمل كدا اول سنه ودايما اقلو ارجع زي اول يقول مااتغيرت انا وهو من النوع الي الحرمه بس ف البيت للتربيه الحريم ماينفعو في شي لا تدلع الحرمه ولا تبين انك تحبها تتكبر وماتحترمني _غلط لو بينت انك تحب زوجتك ماتنحرف مو ماتحترم!

 أنا فكرت الف مره اني اغيره لكن بالحلال لو كنت مااخاف ربي كان خنته الف مرات من تعامله معي بارد في كل شي انا ابدا في كل شي كيف يقول يحبني وهو كدا ! ومشغول جدا مايجي غير 5-6 العصر يتغدا ويروح ويرجع 12 يتعشى وينام ويقوم 9 الصباح

 وانا ابا اتكلم معاه ماني عارفه متى اهرج مافي احد افضفضه وبعض الاحيان يوم كامل مايجي في الشغل مع ابوه اذا جاء مايتكلم كتوم يطفشني واذا اتكلم معاه يسمع ومايرد واذا اتكلمت معاه في مشكله مايعطيني مجال للنقاش يقول طيب وانتهى وياريت طيب معناها بيحل الموضوع طيب يعني اسكتي !

 والف مره اذكره بمواضيع ومشاكل ومايتكلم فيها ولا يحلهاغير كدا يباني اضم اطفاله واحضنهم بأيت نفس !! اخلفت اتفاقتنا وبدون مربيه واذا اضاربو يغلطو في واشتكيه مايعملهم شي حرموني من كل شي تباني اعطيهم كل شي !

 فوق هذا كله يقلي مااخرجك وسط الاسبوع الا لمن احس انك ام مثاليه لااولادي _ وانا مالي بهم انا ماقبلتك بااطفالك عشان اتحملهم !! انت قبلت انهم يعيشو عند امك - من جد احمد ربك للان وانا متحمله كل هذا منك

 مايخرجني زي ماابا وهوا يروح مع اصحابه زي مايبا ويسافر معاهم وانا مع اولاده في البيت لكن ماشكيت فيه مايحترمني ولايقدرني (ماهي مشكلتي تباني اربي اطفالك ومااتفقنا ع كدا هذه مشكلتك )

 فكرت ف الطلاق لاني ماحس ان هذه عايلتي الحقيقيه ابا واحد يكون ليه انا وبس ابا اكمل دراستي ابا اشوف الناس ماابا اكون خدامه له ولبزرانه ابا واحد يعرف الرومنسيه ويقدر المرأه ويحترمها ومايكون عنده اولاد

 عملت جدول بمحاسنه ومساوئه وقارنت لو اخدت واحد ثاني نفس المواصفات الي اباها مين احسن طبعا ارتحت للمواصفات الي فبالي واستخرت كم مره ايش الحل اسيبه من كل النواحي ماحسيت بالاستقرار ؟

 واخاف اطلق مالاقي اتزوج واندم لو اطلقت بلاقي ناس يتقدمولي لاني خايفه اندم عليه وارجعله لكن انا بعلق نفسي بشخص بالحلال عشان انساه فأيش نسبه الاقي شخص يتقدملي بعد الطلاق لو كان معايا ولد ومعليش ع الاطاله وجزاكم الله خير

مشاركة الاستشارة
الرد على الإستشارة:

بسم الله الرحمن الرحيم
مرحباً أختنا الكريمة الجوهرة ، ونشكر لك ثقتك وتواصلك بموقعك المستشار وإلتماسك التوجيه والإرشاد لحياتك الزوجية .
أختنا المباركة .. تتلخص مشكلتك في النقاط التالية :
1 ـ علاقتك  مع زوجك .
2 ـ علاقتك مع أبنائه .
3 ـ علاقتك مع والدته .
لابد أن نعرف بداية أن الحياة الزوجية عالم مختلف عن الحياة العائلية بين أحضان الوالدين ، بالإضافة الى أن الشراكة الزوجية تتطلب فهم الشراكة وحسن إدارتها وفهم أطرافها والتفاعل والتعايش في السراء والضراء ، لتسمو هذه الشراكة نحو البناء الأمثل .
فأما مشكلتك اللأولى : وهي علاقتك بزوجك :
قبل البدأ أود لفت نظرك إلى بعض المحاسن الجميلة التي ذكرتيها عن زوجك وخاصة في السنة الأولى  ،
حيث قلت :( زوجي تفكيره راقي صحيح ومستقيم ، وكان جدا رومنسي وفله وكل اسبوع هدايا لي وأيضا لوالدي ) هذه الصفات الجميلة التي أشرت إليها هي مفتاحك إلى تحسين حياتك ونماء الود بينكما ، لا تلتفت هنا إلى أمه وأبنائه وإنما إليه وحده ، وسوف تدركين أشياء جميلة ، فتفكيره الراقي واستقامته تجعلك تقتربين منه إلى قلبه وعقله عبر الحوار الإيجابي لتفهمينه ويفهمك ، بعيداً عن القلق والإلحاح في الطلب على أنه حق لك ، فلربما أعطاك ما تريدين لكنك فقدتي قلبه وعقله ، لذلك بعض الرجال وخاصة الذين يتحلون بالصفات الجميلة قد ينشغلون عن مطالب الزوجات ليس بغضاً للزوجة وإنما لكثرة الأعباء والمسؤوليات التي تشغله فتنسيه .
فحينما يكثر الطلب من الزوجة وإن كان الحق لها تزيد الضغوطات مما يجعل الزوج في هم ويجعله يبتعد عن موطن الراحة وهو مسكنه لأنه أصبح يجد النكد وتكرار الكلام نفسه يتكرر شبه يومي مما يوصل الرجل إلى العناد والرفض .
وأنا أفهم طموحك المستقبلي للعلم والتعلم ، وأدرك تماماً الحاجة الماسة إلى الخصوصية الزوجية التي تحتاجها كل زوجة لا سيما في السنوات الأولى من زواجها .
لذلك أوصيك بالتالي :
1 ـ استعيني بالله وابدئي التغيير في أسلوب الطلب وعدم الإلحاح لأن هذا يزعجك أنت أولاً كلما تأخر استجابة الطلب ، ويزعج زوجك ويفهمه عكس ما تريدين .
2 ـ بما أن زوجك راقي في التفكير فاغتنمي هذا الرقي واجعليه يقربك إليه ولا يبعدك عنه ، وذلك بالحوار الإيجابي الهادئ اللطيف الناعم والذي يخرج من قلبك قبل لسانك ، فيفهمك ويهتم بك وبطلباتك .
3 ـ أنت شاعرية وحساسة وقد يغيب عنه فهم هذا الشيء من شخصيتك فيفهمك بصورة سلبيه ، بأنك غيورة أو مبالغة أو أوصاف أخرى ، وهنا نحتاج أن نفهم جيداً شخصيتنا وشخصية من حولنا لنستطيع التعامل والتعايش معهم فنفهم أسلوبهم وطريقة تفكيرهم حتى لا نسيء الظن فيهم ، وقد أشار النبي صلى الله عليه وسلم الى ذلك بقوله وفعله ، أما قوله صلى الله عليه وسلم: [ إن الله تعالى خلق آدم من قبضة قبضها من جميع الأرض ، فجاء بنو آدم على قدر الأرض ، فجاء منهم الأحمر والأبيض والأسود وبين ذلك ، والسهل والحَزْن (الصعب) ، و والخبيث والطيب ]  )رواه أحمد والترمذي وابن حبان في صحيحه ) ،
 وقد أشار الله قبل ذلك فقال تعالى : { يا أيها الناس إنا خلقناكم من ذكر وأنثى وجعلناكم شعوباً وقبائل لتعارفوا إن أكرمكم عند الله اتقاكم ، إن الله عليم خبير} ( الحجرات 13) ، وقال تعالى : { وليس الذكر كالأنثى } ( آل عمران 26 ) ، فالتعارف مطلوب ليساعد على فهم الفروق الفردية بين الناس .
أما إشارة النبي صلى الله عليه وسلم بفعله فقد كان يوزع المهام بين الصحبة بناءاً على فهمه لشخصياتهم وقدراتهم فمنحهم جميعاً المشاركة لخدم الدين ولكن كل حسب قدراته العقلية والنفسية والجسدية .
4 ـ احرصي على مناقشة الأمور واحدة تلو الأخرى وليست دفعة واحدة فهي تشعر أحيانا بالعجز والثقل على الزوج ، فابدئي بالأيسر منها في جلسات حوارية حتى يقتنع ويلبي رغبتك بحب وسعادة .
5 ـ احرصي على التقليل من إخبار زوجك عن مشاكل أبنائه سواءاً منك أو من زوجته السابقة مع اختيار الوقت المناسب له ولك ، حتى يكون مرتاحاً فيتفاعل معك وتصلان إلى الحلول المناسبة في رعايتهم وتربيتهم .
أما مشكلتك مع أبنائه :
فيما أظن أن تحسسك جعلك تتضايقين من الأبناء كثيراً لأنه لم يعد الاهتمام قاصراً عليك كما كان في السنة الأولى من زواجك ، وهذا لا تلامين عليه فكل فتاة تسعد بخصوصيتها وتحقيق مطالبها ، وعلى الزوج أن يكون وفياً لها طالما كانت الزوجة كذلك ، إلا أننا ينبغي علينا أن نتقبل متغيرات الحياة المفاجئة أو غير المفاجئة ، ( ودوام الحال من المحال ) لذلك أوصيك هنا بالتالي :
1 ـ عليك أن تشعري بأن أبناء زوجك أبناءك ، وهم مفتاح قلبه نحوك سواء كان الأبناء منك أو من غيرك فلا تضيعين هذا المفتاح ، ولكن أبدعي في التعامل معه .
2 ـ الحقد والكراهية للأبناء لا تفيدك شيئاً بل ستكون ضدك في المستقبل ، فإذا كبر أبناؤك فسوف يختلطون بإخوتهم فإذا ابتعدتِ عن المساهمة في تربيتهم فلربما يكون الضرر في المستقبل على أبناؤك ، لأن الإهمال لهؤلاء الأبناء يدفعهم إلى السلوك المنحرف ، فذكاؤك يدفعك إلى حبهم من جهتين :
الأولى : لكسب قلب زوجك ومزيد حباً لك .
والثانية : الإطمئنان على تربية أبنائك كما تحبين أن يكونوا عليه حينما يكونوا كباراً .
فعدم سماعهم وعنادهم ما هو الإ ردود أفعال نفسية لعدم وجود أم ترعاهم ، وفقدان العاطفة فيفرغونها عبر الشغب لاسيما أن زوجة والدهم لا تتقبلهم كل هذا يؤثر عليهم وعليك ، لكن قلبك المحسن والمشاعر التي تملكينها ستجعلك تسعدين بهم ويسعدون بك .
أما عن مشكلتك مع والدته : فإذا استوعبت ما قلته أعلاه فإنه يغني كثيراً عن مزيد من الكلام ، ولا غرابة امرأة كبيرة تحتاج إلى الراحة والتنفيس فلا تقدر أن تتحمل الوحدة العاطفية ، فالأطفال لا يفهمونها وهي بحاجة إلى من يفهمها ، إضافة إلى العمر فالإنسان إذا بلغ الأربعين يبدأ لديه الاهتمام براحة جسده فما بالك بالخمسين والستين وفوق ذلك .
فلا تنزعجي منها بقدر ما أنك ترحمينها فهي مثلك مجبرة بحمل هؤلاء الأطفال وتحمل مشاكلهم ، فهل نكون متعاونين في حمل هذه المسؤولية ليسعد الجميع أم أننا نتخلى ونحمل بعضنا المسؤولية ونلقي اللوم على بعض ، فجميعنا ينشد الراحة والسعادة ، وهي لا تحصل إلا بالحب والتعاون .
يسر الله لك الأمور ، وملأ قلبك سعادة لا تزول ، والله خير مسئول .

مقال المشرف

الأمن النعمة الكبرى

الأمن هو النعمة الكبرى التي امتن الله بها على عباده فقال عز وجل: { أَوَلَمْ يَرَوْا أَنَّا جَعَلْنَا...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات