أخاف من الوقوف أمام الطالبات .
15
الإستشارة:

أنا محاضرة في الجامعة منذ سنتين ، لاحظت في الآونة الأخيرة عدم قدرتي على مواجهة الطالبات وإلقاء الموضوع على أسماعهن . أرتبك ، واتصبب عرقا ، وتزداد ضربات قلبي ، وأشعر بدوخة وكأنني على وشك الموت . أقدامي لا أحس بها ، ومعدتي تصدر أصواتا غريبة . ونتيجة لما سبق فقد اعتذرت عن التدريس وطلبت عملا إداريا ، وأفكر بترك التدريس . فماذا افعل ؟

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:

أختي العزيزة : ما تعانين منه هو حالة نفسية تسمى : ( الرهاب الاجتماعي ) . وأعراضها كما وصفتيها تماما . لا أنصحك إطلاقا بترك الجامعة أو التدريس بل بزيارة طبيب نفسي ، وأخذ العلاج الدوائي مع الجلسات النفسية . وأنا واثق أنه خلال فترة قصيرة – بمشيئة الله – سوف تختفي هذه الأعراض ، وتعودين إلى التدريس .

مقال المشرف

العيد .. وكِسرةُ الفرح

يبتسم العيد في جميع الوجوه بلا تفريق، حينها تلتفت إليه جميعها؛ لا يتخلف منها أحد، فبعضها يبادله ابتس...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات