لن أرتاح حتى تعلم بحبي لها .
42
الإستشارة:

 
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اشكركم على جهودكم الرئع ونتمنى من الله ان يوفقكم .
 
عندي مشكله كبيره وهي تهدم حياتي فيه وخاصة انا في الكلية .
انا احب بنت خالتي وكل تفكيري متوجه اليها اريد ان تعلم اني احبها واريد ان احجزها كي ارتاح وافكر في دراستي وكلما فاتح اهلي يقولون اكمل دراستك ثم نخطبها لك .

وانا في حيره ماذا افعل كي ارتاح ولن ارتاح حتى احجزها او انها تعلم اني احبها وسوف اتزوجها . وشكرا .

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


من خلال المعطيات وبغض النظر عن العنوان ، تبدو المشكلة التي لديك هي مشكلة عاطفية أخذت أكبر من حجمها من خلال اجترارها بينك وبين نفسك مما جعلها تكبر مثالها مثل كرة التلج ، ولذا أرى التالي وعليك تقرير مصيرك :

1. لنجعل هذه المشكلة حافزا ودافعا لنضع العربة وراء الحصان بدلا من وضعها الحالي أمام الحصان.( أي أن تكون هذه المشاعر والطاقة حافزا على تحقيق أهدافي والتي منها التخرج والزواج بدلا من شدي إلى الحيل النفسية والتي منها أحلام اليقظة والتشكي والتبرير ) .

2. ترتيب أولوياتنا ، وهي – فيما أرى - : التخرج والوظيفة والادخار ثم الزواج ، فمشكلتك تقع في الدرجة الرابعة من سلم الأولويات المنطقية .

3. أعتقد أنك خطوت خطوة جيدة بإحاطة والدتك وأظن - ومن باب الحرص الوالدي - فإن الموضوع قد وصل إلى خالتك ( حسب العلاقة ) عن طريق والدتك . وثق أن الجميع حريصون على الموضوع .

4. إذا حصل خلاف ما توقعت فإنه ليس نهاية المطاف ولن تتوقف الحياة أو تسقط السماء كسفا فتذكر نفسك قبل دخولك هذه التجربة وقد تخرج منها وتدخل تجربة أخرى فإن الإنسان ليس بحجر بل هو كائن متغير والحب الحقيقي يبدأ بعد الزواج لتعيش الرحمة التي من آلياتها الحب المتداول .

وفقك الله وسدد خطاك وجمعك  مع من تحب في سراء مسرة غير ضراء مضرة ولا فتنة مضلة .

مقال المشرف

في بيتي مدمن جوال

يا الله.. ما هذا الذي حال بين الابن وأبيه، والزوج وزوجه، والحبيب وحبيبه!! غرّبَ الإنسان في بيته؛ حتى...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات