لها الغزل ولي التجاهل .
30
الإستشارة:


تزوجت من ابن خالتي عام 1421ومعي الان اربع دكورأكبرهم 6وأصغرهم سنه من اول ليله من زواجي وانا احس بعدم اقتناعه بي مستهتر جدا بي  يطعن بأنوثتي ينتقدني على كل عمل اقوم به وعلى اي كلمه اقولها يتصيد اخطائي ويكتبهابورقه ويقوم بتصوير كل مايقع على الارض من اوساخ لاينفق علي ولا على اولادي

بعدسنه ونصف من زواجي عملت معلمه على بند وقمت بالنفقه على نفسي وعلى اولادي وبقيت على البند والحمدلله باشرت وظيفه رسميه في شهر صفر1428لايريدني ان اختلط بأحدمبررا دلك بان شكلي غير مقبول على الرغم من اني جميله هز ثقتي بنفسي حتى اصبحت منطويه على نفسي وكل من يراني يتأكد من اول وهله بأن  ورائي مشكله بعد سنه من زواجنا دخل عالم النت وأقفل على نفسه الغرفه حتى اني اراه بالسبوع مرتين الى ثلاث مرات فقط احيانا ادا خرج ادخل النت بعده واجد له محادثات مع بنات وعرفت من المحادثه ان له اكثر من صديقه علاقتهم بالهاتف والنت صراحته بدلك فبدلا من ان يأخد ويعطي معي يقوم بضربي

اصبح يتحدث كثيرا على الهاتف وضع رقم سري للهاتف والنت حتى لاأرى شيئا تأتي الفاتوره سواء النت او الجوال من 3000الى4000 ولاينفق ريال واحد على المنزل وعلى اولاده ابتعد عني كثيرا كثيرا وهجر غرفة النوم والصدفه انه ادا نام عندي لو ليله واحده احمل بها قمت على رعاية والديه الدين معنا في نفس المنزل وبعد مرور سنتين ونصف بدأ يقول بأنه سيتزوج بأخرى وادا اقتنعت بزواجه قال لي لا لن اتزوج بل هي مزحه وسنه ونصف وانا في اليوم االواحد اسمع به اكثر من مره مره سيتزوج ومره لن يتزوج صار يسبني في كل مجلس يجلس به وانه يريد ان يتزوج فبعد مرور ثلاث سنوات تقريبا ونصف عرفت انه بالفعل سوف يتزوج واحده من النت وكان يساافر لها حتى قبل عقد القران وليتني لم اعرف فأصبح يحادثها بالساعات امامي ويقول لها احلى العبارات وانا بجانبه ولم اسمع يوم بحياتي معه بكلمه حلوه وليتني فقط لم استمع لهده الكلمه بل اسمع اقوى عبارات الاستهزاء والسخريه

فبقى سنه كامله يحادثها بالهاتف قبل ان يتزوجها وانا عنده حتى انها ادا عرفت انني سأخرج معه مشاور تقوم بالاتصال عليه ومحادثته وتطلب منه ان يتغزل بها فيقوم هو بدلك دون مراعاه لمشاعري بعده تزوجها واتى بها معنا في نفس المنزل انا في الثاني وهي بالدور الارضي قال لي بأنه سيبقى بالدور الارضي ولن يأتي لي الاعند النوم وادا ماتبين ليلتك تروح عليك ابقي معي تحت حتى يأتي موعد نومي ينام الساعه الثالثه والرابعه فجرا وانا ام اطفال وعندي دوام لابد ان انام باكرة طلبت منه ان يأتي على الاقل الساعة 12 رفض ويبقى عندها في ليلتي حتى موعد ادان الفجر واحيانا يأتي وانا استعد للدهاب للعمل ويقول انا اعدل بدلك

ناهيك عن انهم يقومون بكل مقدمات الجماع امامي وامام اطفالي منوتبويس وضم وغيره ودائما جالسين بجانب بعضهم وايدهم ببعض ويطلب مني ان ابقى عندهم نفدت كلامه بقيت على دلك شهرين التزمت الصمت ثم بعد الشهرين دهبت لاهلي وبقيت عندهم تسع شهور وارجعني من عند المحكمه وطلب مني اني اعطيه فرصه اخيره رجعت له وايضا صرت انزل تحت عندهم وارى ماكنت اراه في السابق حملت وخفت على حملي حيث انني من كثر البكاء نزفت واعطيت مثبتات للحمل اعتزلتهم وبقيت في شقتي ياخد اطفالي عنده ويطلب منهم عدم الصعود عندي ثم بعدها انجبت طفلا في العطله الماضيه من ثلاث اشهر تقريبا ليله ونهاره باقي عندها في غرفتها يأتي لي عند الفجر وينام ساعه ويقول اعطيتك ليلتك وانا عادل

طلبتمنه ان يسمح لي بأن اتنازل عن ليلتي حتى انساه وأريح قلبي تركته واصبحت اقوم بنفسي الدهاب الى السوبر ماركت والمستشفيات على اقدامي لاني لو طلبته سيضع الف عدر ارتحت في هده الفتره التي رفضته بها.فلما رأني هكدا رفض خروج الابناء معي  وانا لاأخرج الا لاهلي فقط وانا من اقوم برعايتهم والنفقه عليهم .....رفض خروج الابناء معي حتى يضايقني لانه رأى اني ارتحت في الفتره الاخيره ...حتى انه قااام بأخد اقفال المنزل يريدان يضايقني يفعل اي شي حتى يغيضني لكن وجد طريقه يغيضني بها وهم الاطفال ....

انا الان لا اريده لكنني سأبقى معه لاجل اطفالي رفض ان اسكن ببيت قريب منهم بل يريدني ابقى عندهم على الرغم من كل مايدور بينه وبين زوجته اسمعه وانا في شقتي ((((انا اريد ان اتصرف بأطفالي ادا خرجت لاي مكان يخرجون معي )))))

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد :

لي معكِ – أختي الكريمة – و قفتان :

الوقفة الأولى : كانَ زوجكِ في أول الأمر لديه انتقادات عليكِ وهي :

أ – الطعن في أنوثتكِ .
ب – انتقاد جميع الأعمال التي تقومينَ بها .
ج – تصيد أخطائكِ ، وكتابتها بورقة .
د – عدم القيام بواجب النفقة عليكِ و على أولادكِ .

وبعد التأمل في هذه النقاط التي أشرتِ إليها في رسالتكِ أُريدُ أن أسالكِ سؤالاً وهو : ما هو دوركِ تجاه هذه الملحوظات والانتقادات من زوجكِ تجاهكِ .

أختي الكريمة : هل أخذتِ هذه الملحوظات بعين الاعتبار ، و قمتِ بتغييرٍ في حياتكِ الزوجية والأسرية ؟! .

أين دوركِ في إغراء زوجكِ ؟ والتزينَّ والتجمل له ؟!

أختي الفاضلة : ذكرتِ في رسالتكِ أنكِ على قدرٍ من جمال الصورة .
ولكن أين أنتِ من تجملكِ لزوجكِ ؟
وأين أنتِ من تبرجكِ لزوجكِ ؟ .

إنَّ الله تبارك وتعالى حرمَّ على نساء المؤمنين تبرجَّ الجاهلية الأولى ، فقال سبحانه وتعالى : ((وَقَرْنَ فِي بُيُوتِكُنَّ وَلَا تَبَرَّجْنَ تَبَرُّجَ الْجَاهِلِيَّةِ الْأُولَى وَأَقِمْنَ الصَّلَاةَ وَآتِينَ الزَّكَاةَ وَأَطِعْنَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيراً )) [الأحزاب : 33] .
وتبرج الجاهلية الأولى : هو أن تتكشف المرأة و تتزين لغير زوجها .
قال الشوكاني – رحمه الله – في فتح القدير - (ج 4 / ص 395) : [ التبرج : أن تبدي المرأة من زينتها ومحاسنها ما يجب عليها ستره مما تستدعي به شهوة الرجل  ] .

فيفهم من قوله تبارك وتعالى لنساء المؤمنين عامة (( وَلَا تَبَرَّجْنَ تَبَرُّجَ الْجَاهِلِيَّةِ الْأُولَى )) أنَّ التبرجَ للزوج محمودٌ .
بل هو من دأب الصالحات اللاتي يخفن على أزواجهنَّ من النظر إلى ما حرمَّ الله تبارك وتعالى .

وأدعكِ الآن مع هذه المرأة التقية الصابرة التي أحسنت تبعلها لزوجها ..
أخرجَ مسلم في صحيحه (ج 12 / ص 221)
عن أنس – رضي الله عنه - قال :
مات ابن لأبي طلحة من أم سليم فقالت لأهلها لا تحدثوا أبا طلحة بابنه حتى أكون أنا أحدثه .
فجاء فقربت إليه عشاء فأكل وشرب .
فقال: ثم تصنعت له أحسن ما كان تصنع قبل ذلك فوقع بها .
فلما رأت أنه قد شبع وأصاب منها .
قالت يا أبا طلحة : أرأيت لو أن قوما أعاروا عاريتهم أهل بيت فطلبوا عاريتهم ألهم أن يمنعوهم ؟ .
قال : لا .
قالت : فاحتسب ابنك .
قال : فغضب ، وقال : تركتني حتى تلطختُ ثم أخبرتني بابني .
فانطلق حتى أتى رسول الله صلى الله عليه وسلم فأخبره بما كان فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم بارك الله لكما في غابر ليلتكما قال فحملت ... الحديثَ .

و تأملي هذه الألفاظ الواردة في الحديث :
1 – ( هيأت ) .
2 – ( تصنعتُ له أحسن ما كانت تصنع قبلَ ) .
3 – ( فلما رأت أنه قد شبع ، وأصابَ منها ) .


فهذا دليل على أنَّ الصالحات التقيات هنَّ يهتمين بأمر أزواجهنَّ و يظهرن الزينة لهم .

وفي صحيح مسلم - (ج 10 / ص 50) عن أنس بن مالك أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان لا يطرق أهله ليلا وكان يأتيهم غدوة أو عشية .
وفي رواية : ( نهى أن يطرق أهله ليلا يتخونهم أو يطلب عثراتهم ) .

قال ابن حجر –رحمه الله – في فتح الباري لابن حجر - (ج 15 / ص 62) : [ وفي الحديث الحث على التواد والتحاب خصوصا بين الزوجين ، لأن الشارع راعى ذلك بين الزوجين مع اطلاع كل منهما على ما جرت العادة بستره حتى إن كل واحد منهما لا يخفى عنه من عيوب الآخر شيء في الغالب ، ومع ذلك فنهى عن الطروق لئلا يطلع على ما تنفر نفسه عنه فيكون مراعاة ذلك في غير الزوجين بطريق الأولى ، ويؤخذ منه أن الاستحداد ونحوه مما تتزين به المرأة ليس داخلا في النهي عن تغيير الخلقة ] .

أريدُ منكِ – أختي الفاضلة – أن :

1 – تتبرجي لزوجكِ بلبس الملابس الشفافة ، وأن تجعلي زوجكِ ينبهر من منظركِ .
2 – أن تخضعي له بالقول ، وذلك بأن يكون كلامكِ ناعماً رقيقاً فاتناً .
3 – أبدي زينتكِ الظاهرة والباطنة لزوجكِ .
4 – لاعبي زوجكِ ولاطفيه ، قال صلى الله عليه وسلم لجابر رضي الله عنه : ((
أتزوجتَ ؟  قلت : نعم .
قال : أبكرا أم ثيبا ؟
قلت : بل ثيبا .
قال : فهلا بكرا تلاعبها وتلاعبك )) . و الحديث في صحيح البخاري .

إننا في زمنٍ – يا أختي الفاضلة – ضعف فيه الإيمان ، و زادت فيه الفتن والمغريات ، ونشبت القنوات الفضائحية بين أوساط المسلمين – والله المستعان – فمن هنا وجبَ على الزوجة في هذه الأزمان أن تتزين لزوجها وتتجملَّ له بقدر ما تستطيع .
و ألاَّ تضجرَ من ذلك و لا تسأم .بل تتخذُ ذلك عبادةً وتديناً للرب تبارك وتعالى .
إنَّ على الزوجة المؤمنة الموفقة في هذه الأزمان – خاصة – أن تستخرج مكنونات أنوثتها ونعومتها لزوجها ؛ لتحافظ على زوجها من مكائد الشيطان وحبائله ؛ لا سيما مع توفر الشرور وسهولته في هذه الأزمان والله المستعان .

سُئل أحد الأزواج: كيف تكون الزوجة في نظرك متألقة؟!

فأجاب أن أراها دائمًا كالزهرة حتى ولو تقدم بها العمر، وأنا أسقي جذور هذه الزهرة بتدفق كبير من الحب والتقدير والاحترام.

اتبعي مع زوجكِ سياسة السحر الحلال ، والسرقة الحلال ..
نعم .. نريدُ منك القيام بعملية سرقة لقلب زوجكِ ، وهذه العملية ليس فيها مغامرة ومخاطرة بل الأمر سهلٌ يسير .لكن يحتاج الأمر إلى شيء من الذكاء والفطنة .

الوقفة الثانية : وهي بشارة أبشركِ بها – أختي الفاضلة -  وهي : اعلمي – رعاكِ الله –أنَّ الدارسات والأبحاث أثبتت فشل الزواج الذي يسبقه وسبقه تعارف .
وذلك ؛ لأنَّ الزوج لا بدَّ أن يقع في قلبه شيءٌ من الشك والريب تجاه هذه الزوجة .
عندها تبدأ الزوجة لا تتحمل هذه الشكوك .. فيحدث الفراق بعد الاتفاق والوفاق .

لكن الأهم من ذلك : هو أن تعلمي – رعاكِ الله – فن التعامل مع الزوج ، وفن إغراء الزوج .. بالكلمة الطيبة .. بالمظهر الحسن .. بالرائحة الزكية .. بالطعام الشهي ..
ولو قمتِ بشراء بعض الكتب في ذلك فحسنٌ .

أختي الكريمة : إنَّ زوجكِ يريد من زوجته أن تعامله بأنوثتها التي حباها الله إياها ، فلماذا فقدَ الزوجُ هذا فيكِ .

لماذا ذهبَ إلى هذه المرأة ، و سافرَ لبلدها حتى جاءَ بها و تزوجها ؟؟؟!!! .

لأنه و جدَ معها طيب الكلام ، و حسن المظهر و الطلعة .

أختي الكريمة / حينما أدعوكِ لفعل هذا الأمر مع زوجكِ ليس  المرادُ أن أدعوكِ للتشبه بالزانيات والمومسات والبغايا .
بل أدعوكِ لشريعة محمد صلى الله عليه وسلم ، وإلى الإقتداء بنساء الصحابة – رضوان الله عليهنَّ - .

ملحوظة : لا يعني هذا أني أعفي زوجكِ من الخطأ والخطل ، بل و جهتُ حديثي إليكِ ؛ لأنكِ صاحبة السؤال ؛ ولأنَّ جوابي لن يصل إلا لكِ .

وفي الختام أحيلكِ على بعض أجوبتي لعلكِ تجدين فيها بعض الخطوات النافعة لكِ :
خلافاتنا تقيد سعادتنا .
سياط الخيانة تلهب شكي !
بعد عام من الزواج : لا أزال عذراء !

أسأل الله لكِ التوفيق والسداد ، كما أسأل الله أن يجمع بينكما على خير ، وأن يمنَّ عليكما بالمحبة والوفاق .    

مقال المشرف

أطفالنا والرؤية

قرابة أربع عشرة سنة تمثل العمر الافتراضي المتبقي لتحقق جميع مؤشرات الرؤية الشاملة التي أطلقتها الممل...

شاركنا الرأي

ما مدى تأثير شبكات التواصل الاجتماعية على الأسرة

استطلاع رأي

ما رأيك في فترة الرد على الأستشارات حالياً ( خلال 5 - 7 أيام )؟

المراسلات