تكيس اللثة والكورتيزون .
23
الإستشارة:


أعاني من التهابات في اللثة ، وبعد زيارة الطبيب أجريت صورة أشعة بانوراما للأسنان وتبين وجود أكياس في اللثة حسب وصف الأطباء ، وقال الأطباء أن عددها 6 على الجانبين ، ثم أجمع الأطباء على ضرورة إجراء عملية جراحية كبري للأسنان لإزالتها ، فذهبت إلى طبيب آخر وقال أن حالتي غريبة ولم تمر عليه، فأخبرته أنني كنت أعاني من مرض الربو وكنت أتعاطى علاج الكورتيزون والفانتولين وغيره من علاجات الربو .. فتبسم وقال لقد حلت المشكلة لأن هذه الحالة هي أعراض لتعاطي هذه الأدوية .

فهل هذا الكلام صحيح ، أم ما هو طبيعة المرض الذي أعاني منه أن كان الكلام غير صحيح . وبماذا تنصحوني بارك الله فيكم .

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


من آفات الفم المحرضة دوائياً والتي تؤثر على اللثة : حالة فرط التصنع اللثوي : والتي تنشأ عن تناول حاصرات أقنية الكلس، كالفينتوئين والسيكلوسبورينA ، ونيفيدبين.

أما الربو فلم يذكر أنه أو الأدوية المستخدمة لعلاجه تؤدي إلى أكياس لثوية.

أما الأكياس فهي تنمو عبر وسائل غير مفهومة، وتكشف عادة بصور الأشعة، وهي غير مؤلمة إن كانت غير متقيحة، وفي حال التقيح تكون مؤلمة وتسبب تورم.

أما معالجتها فهي جراحية حصراً ويتم فيها استئصال الكيس.

مقال المشرف

هل تحب العودة للدراسة؟

ربما لو كنت أعلم النتائج لم أُقدم على هذا الاستطلاع، الذي كشف لي أن أقلَّ دافع يحفِّز طلابنا وطالبات...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات