من الاكتئاب إلى الهوس !
11
الإستشارة:


السلام عليكم ورحمة اللة وبركاتة...
اولا اشكركم على الاهتمامبالمواضيع النفسية عامة وجزاكم اللة كل الخير

باختصار عندي بنتي عمرها 15 سنة  فى الاواني الاخيرة اصبحت لا تستطيع المذاكرة والاستيعاب ولا تستطيع الفهم من شرح المدرسة في الصف ودائما حزينة ومهمومة وتشل مشاكل العالم على راسها المهم هي طالبة متفوقة ومن الاوائل دائما مجتهدة بشهادة مدرساتهاومتحاناتها المهم اصبحت لا تصتطيع الفهم عكس ماكانت وللعلم تذاكر طوال اليوم حتى الساعة 1 ليلا ولا يفرقها من كتابها الا الصلوات المهم فحصتها كاملا دم وبول ونسبة الاملاح و.... وكانت النتيجة سلبية ماعندها شي ابدا مشكلتها نفسية تشتكي بضيق في صدرها وملل ..

ذهبنا لدكتور نفسي وشخص الحالة اكتئاب وقلق واعطانا دواء سيبراليكس 10 نصف حبة بعد الغداء وتربتزول حبة بعد العشاء واستمرينا على الدواء ثلاث ايام تحسنت حالتها وفي اليوم الرابع انتابها ثرثرة كثيرة وانشراح ومرح واتصلت بالدكتور وقال اوقفو الدواء ووقفنا الدواء ولازالت حالتها ورجعنا للدكتور مرة اخرى واعطانا دواء اسمة zyprpxa 10 olanzapine  حبةواحدة في اليوم ولازلنا لليوم بنفس الحالة ماتغيرت وصارة مسببة ازعاج وصراخ وعصبية

المطلوب ماهي حالتها بالضبط وللعلم اول مرة تصير الها هذة الحالة لا اكتئاب ولا مرح اللحمد للة من قبل طبيعية جدا علما بانها مهتمة في دروسها اكثر من اللازم تعطي اكثر وقتها للدراسة
استفساري ماهي حالتها بالضبط هل الدكتور خطا في التشخيص  للعلم بان مريض الاكتئاب تطول مدة علاجة من اسبوعين الى اربعة اسابيع وهي تاثرة بالدواء من ثلاث ايام فقط !!!!!!!!  انقذوني عاجلا لاني في حالة يرثى لها اناء وجميع الاسرة  ودمتم دخرا للوطن العربي  وجزاكم اللة

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


الأخ العزيز :
 
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :

لماذا كل هذا التشاؤم ؟ وسؤالي هذا بسبب الاسم المستعار الذي استعملته ألا وهو مخاوي الحزن!

إن كان مخاواتك للحزن بسبب مرض ابنتك فقط فمشكلة الابنة إن شاء الله ابتلاء بسيط  وبإذن الله ستتحسن حالتها وتستقر عما قريب .

هناك مجموعة من الاضطرابات النفسية تسمى الاضطرابات الوجدانية منها الاكتئاب أحادي القطب والاضطرابات الوجدانية ثنائية القطب أي نوبات من الاكتئاب يعقبها نوبة هوس ( مرح) أو نوبات هوس متكررة.

من وصفك للحالة أنها بدأت بنوبة اكتئاب نفسي وتحولت إلى نوبة هوس بعد ثلاثة أيام من بداية استعمال علاجات الاكتئاب فالاحتمال الكبير أن تحول الحالة من اكتئاب إلي نوبة هوس ( مرح) بعد استعمال علاجات الاكتئاب كان مجرد صدفة والعلاجات ليست السبب وذلك لقصر مدة الاستعمال بالنسبة لحالة ابنتك ( ثلاثة أيام) والجرعة من العلاجين كانت بسيطة وثانيا أن بعض الدراسات في هذا المجال خلصت للنتائج التالية:=
-من ربع إلى ثلث الحالات فقط من مرضى الاضطرابات الوجدانية ثنائية القطب لديهم الاستعداد وأكثر عرضة لتحول الحالة من نوبة اكتئاب إلي نوبة هوس نتيجة استعمال مضادات اكتئاب .

-بعض الدراسات شككت في أن استعمال مضادات الاكتئاب هو السبب المباشر لتحول الحالة من اكتئاب لهوس وإنما هو تطور طبيعي للمرض .

عوامل الخطر لتحول الحالة من اكتئاب لهوس بسبب استعمال مضادات الاكتئاب بالنسبة لمرضي الاضطرابات الوجدانية ثنائية القطب هي:

1-وجود تاريخ مرضي لحدوث حالة مشابهة أو تكرار حدوث نفس الحالة.
2-تاريخ مرضي لاضطرابات وجدانية في الأسرة ( عامل الوراثة)
3-بداية المرض في مرحلة المراهقة أو بداية مرحلة الشباب.
4-التعرض لمحاولات علاجية للاكتئاب متعددة.

عموما حالات الاضطرابات الوجدانية استجابتها للعلاج ممتازة ومآلها جيد مقارنة بالاضطرابات النفسية الأخرى شريطة الالتزام بالعلاج والمتابعة المنتظمة مع الطبيب المعالج.

أتمني أن تكون وجدت الإجابة على سؤالك الأول من خلال هذه النبذة المختصرة عن الاضطرابات الوجدانية.
أما عن سؤالك الثاني : فلا أعتقد أن الطبيب قد أخطأ في التشخيص على حسب ما ورد من معلومات في استشارتك.

نصيحتي : هي الاستمرار في العلاج والتحسن واستقرار الحالة يحتاج لبعض الوقت ومع المتابعة مع الطبيب المعالج قد يحتاج لزيادة الجرعة أو إضافة مثبت للمزاج.

أسأل الله أن يمن علي ابنتك بعاجل الشفاء وتعود لسابق حالتها ويمن عليك بالصبر ونوما هادئا في القريب العاجل.

مقال المشرف

مع العودة.. جدد حياتك

العودة إلى الدوام المدرسي يمثل العودة إلى الحياة الطبيعية، فبقدر ما يفرح المربون والمربيات بالإجازة ...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات