أريد الانتقام من ذلك الخادع .
23
الإستشارة:


ظلمتني الحياة وانا تلك الفتاة التي لا تؤذي أحد ... تعرفت عليه ولم أتوقع ما حدث لي مذ عرفته ... أحببته وهوالذي يصغرني بخمس سنوات... أردته زوجا لي .... لم يعنيني الفارق العمري الذي بيني وبينه...فهو ناضج فكريا ... خبراته في الحياة جعلته كذلك... أما أنا التي أبلغ من العمر 25 سنة والتي يفترض فيها أن أكون ناضجة عاقلة فلست كذلك .... رومانسية جدا وحساسة آخذ الأمور بمحمل شخصي جدا... ربما كان يتسلى ... في بداية معرفتي به كان يكذب علي في أشياء كثيرة ... كنت أتضايق منه .. ومع الوقت أكتشفت بأنه عاطل عن العمل ... وبسبب حبي له واصلت معه لأنه كان يبحث عن وظيفة طول تلك الفترة ولم يجد...

التقينا أكثر من مرة ولم نزني والحمد لله... صادف ان وقعت في مشكلة اكتشف أهلي على أثرها علاقتي به ...صرت لا أثق به لأنه عندما عرف بما أصابني لم يدافع عني ولم يتحرك.... اضطررت لاستخدام الشرطه لحل المشكلة .... تشاجرنا ووعدته بأن أعود اليه بعد أن ترتاح أعصابي فوافق بشرط الا أطيل عليه فهو لا يحتمل فراقي... قمت باغلاق جوالي وخلال هذه الفترةأخبرني أخي بأن ابن عمي يريد الزواج بي فرفضت لانه سيء الخلق وعرف هو بأني أحب شخص آخر فذهب الى ذلك الشخص ليأخذ الحقيقة منه... وما فاجئني بأن الشخص الذي أحبه أخبره بأنه يعرفني وأنني انقطعت عنه منذ أيام !!!

استغربت كيف له أن يتكلم لشخص لا يعرفه عني..... المهم أنني ما زال هاتفي الجوال مغلق ومنعت من الخروج وحدي من البيت ولم أره منذ ثلاثة أشهر ولم أسمع عنه شي .... الذي يضايقني بأن أخواني علموا بأنني كنت أحب هذا الرجل وبأنني خرجت معه .. ولم يذهبوا ليتفاهموا معه ولم يضربني أحد ولم يفكروا بتزويجي له بالرغم من علم الناس بفضيحتي هذه مع انه لم يزني بي أبدا....

أريد أن أنتقم لنفسي أرى بأنه خدعني وتركني ولم ينفذ كلامه بالزواج بي مع العلم بأنه لا يعمل ... تسبب لي بفضيحة ولم يسأل عني . أريد النتقام ولن أتركه حتى لو لم يتصرف أهلي فأنا على استعداد بأن القنه درسا لن ينساه...... أرشدوني فأنا لا أجد من يساعدني...

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله ومن ولاه .

ما بني على خطأ فهو خطأ مقدمة ونتائج وأنت تردين الآن أن تؤكدي هذا الخطأ فالمشكلة لديك وليس لديه بحيث أن هناك أمورا يجب أن يكون للعقل فيها بصمة مثل موضوعك .

الانتقام سيزيد المشكلة سوء أنا متأكد أن مع الأيام والالتزام بالمعايير الدينية ستتغير تلك الصورة فالانتقام منه يثبت الصورة القديمة ويخرجها على السطح ويبدأ الناس بالقول أنه لولا لم يكن هناك أمر كبير لما أقدمت على هذا الانتقام .

أختي كل من هو في وضع هذا الشخص سيتصرف بمثله لأن البيوت تؤتى من أبوابها. هذا جانب .ويجب الاستفادة منه.

الجانب الآخر : هو كيف نستفيد من الماضي كل شيء فيه سلبيات وإيجابيات حتى الخمر أكرمك الله فيها منافع ولذلك أقترح عليك الأتي:

1-تغيير أفكارك التي تتجه إلى الإمعان بالمشكلة واجترارها من خلال فكرة الانتقام.

2- تغيير سلوكك من خلال ملبسك وحشمتك يتناغم مع السلوك الداخلي ليظهر للناس بصورة صادقة.

3- الرجوع إلى الله وسؤاله من خير تلك المشكلة وخير ما فيها.
 
4- اكتشاف المواهب الدفينة ( الذات) من خلال كتابة إيجابياتك ومواهبك والعمل على تنميتها .

5- ممارسة العمل الخيري في نفع المسلمين بعد تنمية تلك المواهب المكتشفة.

6- تذكري أن المصائب تأتي على الرأس ولكن نستطيع أن نضعها تحت أقدامنا لنرتقي .

7- تذكري أن التوبة النصوح لها طعم وطاقة تجعلك تمارسين قانون اذكرني عند ربك وهذا بعد مسح الصورة السابقة من خلال لفت نظر الصديقات بالمواهب مثل الطبخ التدبير المنزلي والاتكيت لكي تنقل هذه الايجابيات متوازية مع الصورة الحسنة لمن يرغب الزواج منك.

وفقك الله لما يحبه ويرضاه .

مقال المشرف

في بيتي مدمن جوال

يا الله.. ما هذا الذي حال بين الابن وأبيه، والزوج وزوجه، والحبيب وحبيبه!! غرّبَ الإنسان في بيته؛ حتى...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات