الشرخ الشرجي المزمن .
36
الإستشارة:


السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
أنا سيدة أبلغ من العمر 36 سنة ، أنجبت اربعة مرات ، وكانت البواسير تأتي أحيانا مع الحمل ثم تزول بعد الوضع ، ولكن من عدة سنوات و أصبحت مستمرة وهي علي شكل قطعتين تبرزان من الشرج أحداهما حمراء والأخري داكنة مائلة للزرقة ، ووصف لي أستعمال المراهم الموضعية مثل روسيل .

الا أنها تخفف من حدتها ثم تعاود الألم وأحيناً تنكمش حتي لا اكاد اشعر بها وأحيانا تبرز وتنتفخ ، وأنا أخشي العلاج الجراحي فهل هناك علاج فعال لمثل هذة الحالة خلاف الجراحة ؟ ـ افيدوني فأنا في حيرة من امري
ولكم الأجر من الله ، وجزاكم الله كل خير
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاتة

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


أختي الفاضلة زينب :  لا بأس طهورا إن شاء الله .
 سلام الله عليكم ورحمته وبركاته .

   أولا : يجب أن تثقي أن الشافي هو الله , وإنما ابتلاك ليزيد أجرك .

أما بالنسبة للحالة الشرجية التي تعانين منها والتي وصفتها وصفا دقيقا جيدا أشكرك عليه وهى حالة -شرخ شرجي مزمن مع بواسير شرجية من الدرجة الثانية-
فالحل الأمثل هو الجراحة التقليدية(البواسير والشرخ) مرة واحدة-وهذا ما أنصح به أنا شخصيا-

أما في حالتك حيث لا تفضلين التدخل الجراحي فإليك النصائح التالية:

1-البعد عن الإمساك ومسبباته وذلك بالبعد عن الأطعمة التي تسببه مثل(النشويات-الأرز والمكرونة والبطاطا والبطاطس والخبز الأبيض ومشروب الشاي والقهوة)
وعليك بالأطعمة التالية (اللبن ومنتجاته-والخضروات وخاصة الخص-والفواكه وخاصة البرتقال-وخبز البر(بالردة)وزيت حبة البركة وزيت الزيتون ومشروب الحلبة والينسون) .

2-استخدام الكريمات المخدرة(الزايلوكايين واليجنوكايين)مع محاولة التوسيع المستمر المتدرج لفتحة الشرج إما بواسطة الموسعات الطبية المعروفة أو بواسطتك أنت شخصيا وذلك باستخدام الكريم أو الجل المذكور سابقا مع استخدام أصابعك في عملية التوسيع بالتدريج تبدأ بإصبع واحد .
لفترة ثلاثة أيام - كل يوم أربع مرات وكل مره خمس دقائق تقريبا ثم تتدرجي في الأمر إلى إصبعين ثم ثلاثة , ثم أربعة أصابع .

3-ولتعلمي أن من الأسباب التي تزيد البواسير وعليك تجنبها ما يلي :

أ-الإمســـاك   وقد تحدثنا عنه بالتفصيل .
ب-الكحة أو السعال ولذا يجب تجنب أسبابها أو علاجها إذا حدثت .
ج_الإثارة الجنسية الزائدة .
د_الحمل والولادة المتكرر .

ومن العلاجات الدوائية التي ننصح بها ما يلي:

 *الأقراص الملينة عند حدوث الإمســــاك .
 *الكريمات أو الجل المخدر للألم(سبق ذكرها) .
 *بركتوجيفينول-لبوس شرجى (تحامييل) مرتين يوميا .

وأخيرا أسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يشفيك .

مقال المشرف

الأسرة ورؤيتنا الوطنية

( هدفنا: هو تعزيز مبادئ الرعاية الاجتماعية وتطويرها، لبناء مجتمع قوي ومنتج، من خلال تعزيز دور الأسرة...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات