حب مرفوض ونسيان مفروض .
52
الإستشارة:


اشيد بجهودكم ووفقكم الله لكل خير
وجأت اليكم بعد ان نفذ صبري اكاد اموت  وبالفعل اموت كل دقيقه
مشكلتي باختصار

انا تعرفت على بنت بحرينيه من خلال الانترنت
وكانت علاقنتا فيها مد وجزر( اي تقوى وتبرد ) عبر الانترنت الى ان وقع كل منا في حب الاخر بعد علاقه استمرت اكثر من ثلاث سنوات وكان التواصل عبر الجوال و الانتر نت وكلام الحب والغرام
ولكن انا صريح صارحتها قلت لها لا يمكن انت تكوني زوجه لي مع حبي الشديد لكي و كي لا اخدعك او تزيدين في حبي وحتى لا تتفاجئين

هي تفهمت الامر ثم قالت اذا ليس هناك سبب لاستمرار علاقنتا وهي تريد ان تنهي العلاقه و تتوب وفعلا ذكرتني بالله وقطعنا وعد لله ثم لكل منا للآخر بالتوبه وعدم الرجوع للاخر او لهذا الطريق  ومسح كل الارقام والاميلات وكل شيء يذكر ايا منا بالاخر
والحمد لله على النعمه بعد ان كنت في غفله واستغفر الله على ما بدر مني من ذنب
ولكن سؤالي ؟؟؟؟؟

بعد 5 شهور من قطع العلاقه لم تفارق تفكيري وقلبي وصورتها على بالي حتى وانا نائم حاولت وحاولت ولكن لم افلح باي وسيله ان انساها ولا اريد ان اعود لهذا الطريق حيث هي كانت اول بنت اعرفها في حياتي و انشاء الله الاخيره
ومع احترامي لكم اعرف يجب ان اتقرب الى الله  و اعرف ان ابادر الى الزواج و اعرف ان ابتعد عن كل طريق يذكرني فيها
فعلت كل هذا ولكن لا فائدة بالي  لاتزال في
هل من حلول عمليه لنسيانها  ؟
هل من سبيل لاراحتي من هذا الهم ؟
كيف بالله عليكم اريد حلول ؟
كي ارتاح والله تعبت وكل يوم يزيد التعب اكثر واكثر .
وجزاكم الله الف خير  عنا و عن المسلمين  

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


الأخ الكريم الموقر منصور :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته وبعد .

أشكرك على ثقتك بنا أولا .

وثانيا :  أنا أكتب لك الآن وأنا أشعر أنك وحدك من دوننا قطعت 99% من المشكلة والذي تريده منا هو فقط دعم ومساندة لذا أهنئك من كل قلبي فأنت تتمتع بصفات طيبة رغم ما وقعت فيه من علاقة غير شرعية مع تلك الفتاة عفا الله عنا وعنكم .

أخي الحبيب: هل تتصور نفسك جهاز كميوتر يستجيب بضغطة زر أو روبوت ينصاع لأمر الريموت كلا أخي أنت إنسان من لحم ودم غمست قلبك في كل تلك الأدران وأنت الآن في طريقك للخرج للسطح تخيل لو أنت غاطس في مياه الخليج ولعلك فعلتها من قبل ثم بالغت في الغطس أكثر مما ينبغي فلما انتهى نفسك أو كاد انطلقت للسطح ألا تحس أن النفس ينفد وأنك تكاد تفشل في الخروج من الماء ويخيل إليك أنك ستفقد السيطرة على تنفسك وأنك توشك أن تسحب الماء داخل رئتك وبعد أن يضيق نفسك ويضيق تخرج بإذن الله إلى السطح وتتنفس الهواء النقي من جديد وكأنك ولدت في تلك اللحظة ثم تقول بملء وجدانك ومن عمق تنفسك ومن سويداء قلبك الحمد لله الحمد لله .

هاأنت الآن تريد أن تخرج مما توغلت فيه من هذه العلاقة فلا بد أن تكابد ولا بد أن تدفع الثمن ولكنه ثمن تحتمله وهو أهون عليك من الثمن الذي ستدفعه لو لاقيت ربك وأنت على تلك العلاقة أخي منصور أنت الآن تشتري آخرتك بدنياك وتشتري رضا ربك عنك بتعبك وقد ربح البيع ربح البيع ربح البيع فهنيئا لك وهذا الذي تشعر به إنما هو اختبار لك هل أنت صادق مع ربك أم أنت لاعب هل أنت عازم أم أنت متردد فاثبت منصور فما هي إلا فترة يسيرة ويذهب الهم ويحل محله السعادة التي تنشدها والطمأنينة التي تريدها .

أخي هناك من انفصل عن زوجته بعد 10 أو حتى 20 سنة من العلاقة مع وجود أولاد بينهما وتعذب في الأول ولكن كل منهما استطاع تجاوز الأزمة وكل منهما شق طريقه الخاص به وإن كنت لا أشجع على الطلاق ولكن أحيانا يكون ضروريا فأنت أخي مع أنك لم تكن على علاقة زوجية بتلك الفتاة إلا أني أضرب هذا المثل لتقتنع أن مثلك كثير.

منصور لن أقول لك لماذا فعلت ولماذا وقعت فهاأنت مقتنع أنك أخطأت ولن أقول لك أن شعورك هذا من الشيطان فقط ليعيدك ولكن هذا الشعور أرى أنه طبعي جدا فأنت شخص سوي -من ناحية مشاعرك وتأثرك- ولم أستغرب ما قلته بل هو المتوقع لذا واصل مقاومة الألم فبعده لذة ما تقاربها لذة فإن الصبر على الآلام لله أمره عجيب فأوله مر وآخره حلو تذكر أخي أن الله يعدك ولن يخلف الله وعده (( وَٱلَّذِينَ جَاهَدُواْ فِينَا لَنَهْدِيَنَّهُمْ سُبُلَنَا وَإِنَّ ٱللَّهَ لَمَعَ ٱلْمُحْسِنِينَ)) (العنكبوت 69)يقول الإمام الطبري: لنوفقنهم لإصابة الطريق الـمستقـيـمة، وذلك إصابة دين الله الذي هو الإسلام وكذلك يقول تعالى ((وَمَن يَتَّقِ ٱللَّهَ يَجْعَل لَّهُ مَخْرَجاً * وَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لاَ يَحْتَسِبُ وَمَن يَتَوَكَّلْ عَلَى ٱللَّهِ فَهُوَ حَسْبُهُ إِنَّ ٱللَّهَ بَالِغُ أَمْرِهِ قَدْ جَعَلَ ٱللَّهُ لِكُلِّ شَيْءٍ قَدْراً)) (الطلاق 2-3) قال الإمام ابن كثير أي ومن يتق الله فيما أمره به وترك ما نهاه عنه يجعل له من أمره مخرجاً ويرزقه من حيث لا يحتسب أي من جهة لا تخطر بباله وعبد الله بن مسعود يقول: إن أكبر آية في القرآن فرجاً: (( وَمَن يَتَّقِ ٱللَّهَ يَجْعَل لَّهُ مَخْرَجاً )) وفي المسند.  عن عبد الله بن عباس قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
(( من أكثر من الاستغفار جعل الله له من كل هم فرجاً ومن كل ضيق مخرجاً ورزقه من حيث لا يحتسب))
. وقال علي بن أبي طلحة عن ابن عباس ((وَمَن يَتَّقِ ٱللَّهَ يَجْعَل لَّهُ مَخْرَجاً )) يقول: ينجيه من كل كرب في الدنيا والآخرة ((وَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لاَ يَحْتَسِبُ )) وقال الربيع بن خيثم ( يَجْعَل لَّهُ مَخْرَجاً ) أي من كل شيء ضاق على الناس. وهل بعد كلام الله وكلام رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم كلام السلف الصالح كلام.

مقال المشرف

الأسرة ورؤيتنا الوطنية

( هدفنا: هو تعزيز مبادئ الرعاية الاجتماعية وتطويرها، لبناء مجتمع قوي ومنتج، من خلال تعزيز دور الأسرة...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات