ورقة في مهب الدكتور !
18
الإستشارة:


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

أنا شاب عمري 20 سنة أدرس في الجامعة سنة ثانية مشكلتي بدأت في إحدى المحاظرات في بداية هذا الترم قبل أسبوع تقريباً .. كان عندي مادة حاسب والدكتور اللي يعطينا المادة تونسي وشديد شوي حظرت المحاظرة من بدايته وكنت طبيعي فيها مره طلب مني الدكتور قرأت قطعة باللغة الإنجليزية ولغتي ضعيفة جداً حاولت تهجئ القطعة وارتبكت وأنا أقرأ القطعة وزاد إرتباكي لدرجة إنه وصل الإرتباك إلى رعشة في يديني ورأسي

 طلب الدكتور من أحد زملائي إكمال القطعة بدلاًً عني لكن المشكلة أن الرعشة اللي بجسمي ما توقفت بالعكس زادت لدرجة إني أصبحت ما أقدر أمسك بالقلم !!! إنتهت المحاظرة وخرجت من القاعة وهديت وذهبت الرعشة اللي بجسمي دخلت للمادة الثانية كانت عند دكتور آخر وكنت طبيعي للغاية... بعد 3 أيام كان عندي نفس المحاظرة ونفس الدكتور وبدت المحاظرة وبعد دخول الدكتور بدأ الإرتباك وبدأت الرعشة وكانت شديدة للغاية لدرجة إني أصبحت ما أقدر أرفع رأسي وظليت طوال المحاظرة منزل رأسي حتى إنتهت المحاظرة وبعد خروج الدكتور من القاعة أصبحت طبيعي جداً

وبعد أسبوع تقريباً عندي نفس المادة ونفس الدكتور وقبل دخولي للقاعة حسيت بإرتباك وقلق وبمجرد دخولي للقاعة وجلوسي على الطاولة بدأت الرعشة وكانت شديدة جداً لدرجة إني ما إستطعت إكمال المحاظرة وخرجت قبل دخول الدكتور ... أنا صراحة خائف من تطور الحالة ارجوك أعطوني تفسير لحالتي والحل إذا أمكن...

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


بسم الله الرحمن الرحيم .

تحية طيبة .

إن حالتك ناتجة من انفعال حاد مع خجل شديد , وعليك أن تتغلب على الخجل والخوف من إتقان مادة الأستاذ وحفظها على أكمل وجه .

وعليك أن لا تكون حساسا أكثر من اللازم لأن ذلك يسبب كرهك للمادة والأستاذ , كما عليك أن تزيل المخاوف لديك بمواجهة الموقف بجدارة وثقة عالية .

أما بالنسبة غالى الرعشة التي تعاني منها فهي ستزول إذا أنت واجهت الموقف بشكل جيد وإن ربطت دخول الأستاذ بالرعشة فإنها ستصبح مترابطة وفق أسلوب الارتباط الشرطي ,ولكن حاول جاهدا إتقان المادة وحفظها كفيل بإزالة حالتك , ونتمنى لك التوفيق .

مقال المشرف

في بيتي مدمن جوال

يا الله.. ما هذا الذي حال بين الابن وأبيه، والزوج وزوجه، والحبيب وحبيبه!! غرّبَ الإنسان في بيته؛ حتى...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات