أتمنى الهروب من سجن الشك .
19
الإستشارة:


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أنا إمرأه متزوجة ولدي ثلاثة اطفال وحامل بالطفل الرابع

زوجي رجل طيب  وذو اخلاق جيده لكن مشكلتي معه انه غير مبالي ينظر الى راي الاخرين فيه اكثر من رأي اسرته وابناءه فيه فهو يهتم بان يقال عنه انه رجل كويس ولو على حسابنا

والاهم من كل هذا غيرته المفرطه التي تصل لدرجة الشك فهو دائم البحث ورائي لعله يجد ما يؤكد شكوكه فيني رغم اني واضحه معه واقدم له كل ماستطيع لاكون  امامه واضحه لااخرج ا لا معه وحتى ان خرجت اطلب منه مراقبتي لعله يرتاح  لكن بدون فائده
اصبح مؤخرا يشك بانني اخرج من البيت او انني استقبل احد في بيتي رغم اني حامل وابني يكون متواجد معي بالبيت  ولكن وصوله لهذه المرحله من الشك بدا يدخلني في اجواء نفسيه لم اعد قادره على تحملها اصبحت مضطربه مع من حولي اميل الىالعزله   وعدم التحدث مع الاخرين  تراودني افكار مجنونه اخاف من  ان تتمكن مني

انا لم اعد استطيع التحكم في تصرفاتي وفي مشاعري لدرجةا نني احاول ان اكون طبيعيه كعادتي لكن لم اعد استطيع  حتى ابنتي التي هي  احب الناس الى قلبي اصبحت لااتفاعل معها حتى بالكلام ففي المرات التي تكون حالتي مضطربه الى حد كبير لا اقوم بالرد  عليها و على تساؤلاتها ابكي كثيرا لعدم قدرتي على السيطره على نفسي علىالرغم من اني قويه وقادره على اخفاء مشاعري...
ورغم كل هذا الذي يحدث معي فزوجي غير مبالي بي لااعلم ان كان لم يشعر بما انا فيه او انه يتجاهلني وهذا مايتعبني اكثر فاكثر
لم اعد اخرج من البيت لكي ابقيه مطمئنا لان خروجي ولو كان معه يوتره يرا انا كول الرجال سيحاولون  مغازلتي  فتوتره الدائم   وتركيزه المستمر عليا اثناء خروجنا اصبح يزعجني لدرجة اني افضل عدم الخروج معه

لكني تمنيت وانا بهذه الظروف ا لنفسيه التي لم استطع السيطره عليها والتي بالتأكيد يلاحظها ان يطلب مني ان اغير اجواء البيت ولو لنزهه قصيره التي لم اقم بها منذ حوالي شهرين فانا حبيست ا لبيت من بيتي الى بيت امي وفقط
قبل امس  راودتني فكرة الخروج من البيت وان لااعود اليه لكني  خفت وبدات بالصلاة حتى اطرد مثل هذه الافكار من راسي لكني ا خاف ان اصل الى مرحلة الا وعي والتصرف بلا شعور بسبب ما امر به من ضغوط نفسيه
اريد منكم مساعدتي على تجاوز ما امر به خوفا مني من اصل الى مرحله  عدم السيطره على تصرفاتي
ولانه للاسف لا اجد من يستمع  الي حتى صديقاتي فكل منهم لديها مشاكلها التي تريد التنفيس عنها لذلك اضطر أن اكبت مايضايقني ويزعجني  بداخلي
اتمنى ا لرد علي وعدم تهميشي
مع كل الشكر والتقدير

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


أختي الفاضلة :

السلام عليك ورحمة الله وبركاته .

أحييك تحية مباركة من الله فسلام عليك ورحمة الله وبركاته.وبعد.

 فيبدو من كلامك أن زوجك يعاني من وسواس الشك المرضي وهو يؤثر علي الإنسان تأثيرا سالبا ويتعبه ويتعب الآخرين من حوله كما هو واضح من كلامك وقد أدى بك في النهاية إلى الاكتئاب والى محاولة الهروب من كل من حولك,والمطلوب منك هو أن تحاولي إقناعه وتذهبي به إلى متخصص في التوجيه والإرشاد أو العلاج النفسي لكي يساعده ويساعدك بالتالي على التخلص من هذه الحالة المرضية .

 وهي تحتاج منك لبعض من الصبر والاحتساب والوقوف بجانبه حتى يمكن تخليصه من هذا الداء وكذلك لا ينبغي إثارة جوانب الغيرة لديه مع عدم الانسياق لكل أهوائه أو رغباته لأنك في النهاية إذا فعلت ذلك ستنهارين وحاولي أن تخففي عن نفسك بشيء من الترويح وتغيير البيئة بأي طريقة وبمحاولة الجلوس والتفاهم معه وليكن هناك شيء من الرومانسية المفتقدة والمودة والإشباع النفسي .

وتابعينا إذا أحببت ولك مني خالص الدعاء والمنى الطيبة خفف الله عنك وعافا زوجك ووهبك راحة وطمأنينة البال  آمين  .

مقال المشرف

في بيتي مدمن جوال

يا الله.. ما هذا الذي حال بين الابن وأبيه، والزوج وزوجه، والحبيب وحبيبه!! غرّبَ الإنسان في بيته؛ حتى...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات