تطلق الآباء فأين سيذهب الأبناء ؟
8
الإستشارة:


السلام عليكم
ارجو ان اجد اجابة عاجلة لمشكلتي لاني بحاجه لاى قرار عاجل فالوقت ليس من صالحي
انا متزوجه من 12 سنه تزوجت وانا في عمر 16 سنة انجبت 3ابناء
الاول 11سنه
الثاني9سنوات
الثالث سنتين

زوجي يعمل تاجر لدية محل للدهانات دخلة متوسط
انا طالبة جامعية اتممت الدراسة وانا ربة منزل الان
تم الطلاق بيني وبين زوجي لاسباب عديدة جدا وبدون الدفاع عن نفسي اتفق الجميع من اهله واهلي انه السبب الرئيسئ للطلاق وفشلت كل مساعي الاصلاح من طرف اهله واهلي واصبح قرار الانفصال محتم لا رجعة فيه
انا اعيش مع امي واخي عمرة 20 عام والدي متوفي وحالتنا المادية مرتفعه والحمد لله

واطفالي يعيشون معه في الفترة الحالية وهو غير معارض على عيش الابناء معي بل يفضل دلك لانه لا يريد تحمل اي مسؤوليه
لم يمضي على طلاقي شهر ونصف اي انني لم اكمل العدة وهو يريد الزواج وقد اتمم الخطبة ويقوم حاليا باتمام اجراءات الزواج من فتاة غير سعودية (يمنية)انا في حيرة شديدة من امري
هل اترك الابناء معه يتربون مع زوجة اب ام اخذ ابنائي يعيشون معي واتحمل مسؤوليتهم افيدوني سرعا ارجوكم فانا في حيرة شديدة وشكرا

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


بسم الله الرحمن الرحيم  .
     
 الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.    

أختي الحبيبة عشق الصحارى:

   كنت أتمنى لو لم يحصل الطلاق بينك وبين زوجك, ويا ليت لو كان هناك أي مساعي أخرى للإصلاح بالرغم من قولك أن قرار الانفصال محتم لا رجعة فيه.الآن لابد من التعامل مع القضية الحالية وهي بقاء أبناؤك عند أبيهم لتربيتهم مع زوجته الجديدة أم بقاؤهم معك ؟  

   عزيزتي: الأبناء مسئولية وأمانة سيسأل عنها الوالدان يوم القيامة. فالرسول عليه أفضل الصلاة والتسليم يقول: (( كلكم راعٍ وكلكم مسئول عن رعيته، الإمام راع ومسئول عن رعيته، والرجل راعٍ في أهله وهو مسئول عن رعيته، المرأة راعية في بيت زوجها ومسئولة عن رعيتها، والخادم راع في مال سيده ومسئول عن رعيته )) (رواه البخاري ومسلم ). وثبت أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ((  إن الله سائل كل راع عما استرعاه ))  (رواه الترمذي ) . فتربية الأبناء مسئولية وهي من أفضل الأعمال وأقرب القربات فهي تعليم ونصح وإرشاد وعمل وقدوة ونفع للفرد والمجتمع. فتربية الأطفال الفعالة هي التربية التي يشارك فيها الأب والأم معا لإحداث التنشئة الصالحة وإيجاد القدوة  اللازمة لتوازن الطفل وتكوينه الإنساني.

أختي الحبيبة: أنني أعلم علم اليقين أن اتخاذ القرار في هذا الأمر من أصعب وأعقد القرارات, ولكن إذا كان الأمر كذلك ولا بد, أرجو أن تتأملي الأسئلة التالية و أن تجيبي عليها بصراحة :

- ما قوة علاقة أبناؤك الثلاثة بأبيهم؟

- هل يشكل أباهم القدوة الحسنة لهم؟

- ماذا سيحصل لو بقي أبناؤك عندك وفقدوا الرعاية والإرشاد والتوجيه من أبيهم؟

- هل يستطيعون أبناؤك التأقلم مع الحياة الجديدة والعيش مع زوجة الأب؟

- هل ستوفر لهم زوجة أبيهم الحب والحنان والرعاية التي ستوفرينها أنت؟

- هل تستطيعين أنت كأم أن تربي أولادك التربية السليمة والتنشئة الإسلامية خاصة أنهم مازالوا في الفترة التي يحتاجون فيها إلى الرعاية والتوجيه والملاحظة الدائمة؟

هل هناك بديل من أسرتك سيمثل الرجولة في حياة أبناؤك لأن الأبناء من الذكور يحتاجون لهذا الرجل لا ليحل محل الأب ولكن ليمثل الرجولة في حياتهم؟ أعتقد بعد ذلك ستتضح لديك الرؤية.

 فإذا اتخذت قرار بقاء أبنائك معك أرجو أن تتفقي مع زوجك على منهجية لتربية الأبناء وعدم تخليه عن المسئولية التي سوف يسأله الله عنها. واحرصي على عمل التالي:

- اجعلي أباهم على علم بكل ما يخصهم.

- احرصي على تنمية علاقة الأبناء بوالدهم وذلك من خلال استخدام الكلمات والتعبيرات التي تربي فيهم الاعتزاز والحب له وتشعره هو بذلك مثل: تقبيل يديه ورأسه عند قدومه لهم, مكالمته في الهاتف المستمرة وهكذا.

- قيامه بشراء وتوفير كل ما يحتاجون إليه من مستلزمات.

- تشجيع خروج الأبناء مع أبيهم وقضاء فترات من الوقت معه.وغير ذلك من الأساليب التي تجعل علاقة أبناؤك مع أبيهم قوية.

   أسأل الله العلي القدير أن يرشدك للقرار السليم, وأن يوفقك ويقر عينك بأبنائك, اللهم آمين.  

مقال المشرف

التربية بالتقنية

تهدف التربية التكنولوجية إلى صناعة الفرد الفعّال والواعي والمؤثّر في مجتمعه، هذا ما يقوله المختصون، ...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات