شقي وعنيد .
19
الإستشارة:


اتمنى اجد الحل لديكم ابني عمره سبع سنوات يعني اولى ابتدائي مره شقي في البيت وعند اهلي الكل يشكي منه المشكله ان دوام مدرسته غير عن اخوانه يداوم بالظهر وهم بالصباح وهوالولد الثاني عندي اخته الكبيره  12 واخوه 10 وهوبعدهم وبنت عمرهاسنه ونصف

لكن هو في المدرسه مختلف يخاف من الاساتذه لانهم يضربوه وترى الضرب ما جاب نتيجه معانا حتى مره ابوه حرقه بالنار في يده وما بطل شقاوه لدرجة انا ما صرت اتحمله واحسه يفهم كلام الحريم يعني عقله كبير ويحب الكذب الله يحفظكم شوفولي حل معاه0

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


أختي الفاضلة : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
أنت وصفت طفلك بالشقي والعنيد، وهذه صفات سلبية يوصف بها الولد وتعبر عن مدى انزعاجكم منه، وبالمقابل فإنه إذا سمع هذه الصفات التي تنعتونه بها خاصة أمام الآخرين فإنه سيزداد عناداً وستبتعد حلقة التفاهم بينكم وبينه، لذا أرجو عدم نعته بهذه الصفات، بل البحث عن مكامن القوة ونعته بها وعدم التركيز على السلبيات.

لاشك بأن ابنك يرى نفسه وحيداً في المدرسة نظراً لأن أخوته ليسوا معها فيها، إضافة إلى دوامه المختلف عنهم والذي قد يسبب له الوحدة والشعور بالملل في البيت ، وليس هناك طفل من نفس الفئة العمرية ليلعب معه في البيت ، وهو بأمس الحاجة إلى أصدقاء وأقران من نفس عمره ليمارس معهم أنشطته وحياته اليومية الطبيعية.
العقاب البدني لا شك أنه غير مجد خاصة الحرق بالنار ، وهذه مشكلة كبيرة يجب أن ننتبه لها ؛ لأننا قد نخلق عند الولد سلوكات عدوانية على المجتمع وعليكم كوالدين في المستقبل .

 الطفل بعناده يعبر عن حاجة داخلية عنده يريد أن يوصلها لكم، يجب البحث عن أسباب هذا السلوك والتي قد تكون المدرسة واحدة منها، إضافة إلى البحث عن الأساليب المعززة له، وتقديم المعززات عندما نرى منه أي سلوك غير إجابي، وهناك سلوكات إيجابية كثيرة قد تصدر منه وأنا متأكد منها ولكن يجب أن نبحث عنها ونركز عليها .
 لا بد من تقديم الحنان اللازم للولد وعدم إشعاره بأنها منبوذ في الأسرة، وعدم تدليل البنت الصغرى على حسابه، الموضوع بحاجة إلى وقت وصبر .

 أتمنى لكم التوفيق .

مقال المشرف

في بيتي مدمن جوال

يا الله.. ما هذا الذي حال بين الابن وأبيه، والزوج وزوجه، والحبيب وحبيبه!! غرّبَ الإنسان في بيته؛ حتى...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات