زوجتي ترفض واقعها وترفضني .
30
الإستشارة:


زوجتي ترفض واقعها بزواجها مني حيث أننا تزوجنا بقصة حب ، ثم واجهنا مصاعب من قبل أهالينا وأجبرناهم على قبول زواجنا، ولكن بقيت هناك مشاكل كثيرة مع والدها ، وهذه المشاكل مستمرة حتى بعد 10 سنوات من الزواج مما أدى إلى ظهور خلافات زوجية كبيرة بيننا ، وآخر سنتين إختلفت جذرياً معي حيث أنها لا تعاملني بشكل جيد ، ولا تقوم بواجبها الزوجي معي بشكل طبيعي، ولا تقوم بأعمال البيت ، حيث أنها تقوم بالتظيف فقط حتى يبدو المنزل جميلا، وترهقني مادياً بشكل كبير حتى أن راتبي لا يكفيني علماً أنه حوالي 3200 $ ،

ودائما متضايقة ورهقانة وأخرجا من البيت كل يوم بالسيارة لمدة 3 ساعات مما يرهقني بشكل كبير وهي دائما تعبانة أو حتى مريضة،وتشعر دائما بأنها تستحق حياة أفضل مما نحن فيه وشخص أفضل مني علما بأنها جميلة جدا ومتعلمة حاصلة على بكالوريوس لغة عربية، وللأسف في آخر شهرين من الآن أجبرتني على مضاجعتها من الخلف حيث أن لي أكثر من 6 شهور لا تسمح لي ابدا بالنوم معهابشكل طبيعي.

ما هو الحل ؟ علماً بأن لدينا طفلتين الأولى في مدرسة أجنبية عمرها 9 سنوات ، والثانية عمرها 3 سنوات .

أرجو مساعدتي علماً بأن زوجتي من أبناء عمومتي ،،،،، هل أطلقها أو ماذا أفعل ؟ ساعدوني

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام على النبي الأمين ، وعلى آله وصحبه أجمعين ، وبعد :

أخي الحبيب (  Issam Salman  ) : بإذن الله سيفرج همك ، وتعود ابتسامتك ، ويجمع الله شملك .  إلا أنني أحتاج إلى إيضاح أكثر للنقاط التالية :

1- هل من عوائق من أهلها أو أهلك عليكما خلال الفترة الحالية . . وما هي طبية هذه العوائق ؟ وممن هي !!؟

2- ما حدود قصة الحب التي كانت بينكما ؟

3- صف لي الجو الأسري والإيماني داخل المنزل خلال اليوم مع الإشارة إلى واقعكما مع : العلاقة العاطفية ، الصلاة ، زيارة الأقارب ، طبق الاستقبال ، التدخين  .

4- أيكما صاحب القرار الأخير في المنزل ؟

5- بصراحة جداً : لماذا استجبت لمضاجعتها من الخلف ؟ وهل ترى أنه لا مشكلة في هذا العمل ؟

6- ما ردة فعلك عند عدم قيامها بأي مهمة من واجباتها تجاهك ؟

وفقك الله لكل خير . . وحين عدم رغبتك الإجابة عن أي من التساؤلات أعلاه ، فيمكنك الاعتذار عنها .

مقال المشرف

في بيتي مدمن جوال

يا الله.. ما هذا الذي حال بين الابن وأبيه، والزوج وزوجه، والحبيب وحبيبه!! غرّبَ الإنسان في بيته؛ حتى...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات