خطيبي أحرجني .
19
الإستشارة:


كانت خطبتي قبل أسبوع وكنت من البداية اقترح على خطييبي بأن نؤجل موضوع كتب الكتاب او كما يقولون عقد القران الا انه اخبرني برغبته في ان يعقد القران حتى يتمكن من رؤيتي والخروج معي وكما ان  والدته ترغب في ذلك

وبعد ان اخبرت أهلي بانني لا ارغب في هذا الامر  في الوقت الحالي عدت واخبرتهم بانني اقتنعت في هذا وساكتبه  . ومن أجل هذا قمنا بعمل احتفال كبير وكانت النية باننا سنحضر الشيخ في اليوم التالي الا ان خطيبي اخبرني بانه يرغب في تأجيل كتب الكتاب لعيد الاضحي اي بعد شهر

 كما انني في قرار نفسي اعلم انه يحبني وليس هناك سوء نية الا انني استأت من هذا الموضوع واشعر بانه غدر فيه واحرجني امام اهلي ولا ارغب حتي في محادثته فلا ادري ماذا افعل ؟ ارجو الرد سريعا

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين .
   أختي الحبيبة سوسن : أبارك لكما هذه الخطبهة مقدما, وأدعو الله أن يتممها عليكما بكل خير . أود أن تلاحظي التالي :

- أن خطيبك اقترح عليك عقد القران منذ بداية الخطبة حتى يتمكن من رؤيتك والخروج معك.
- أنت من طلب تأجيل عقد القران.
- لم تخبري أسرتك ولا حتى والدتك بالمداولات التي تتم بينك وبين خطيبك بشأن هذا الموضوع.
- خطيبك على حق حينما طلب منك تعجيل عقد القران, لأنه لا يجوز لك حتى محادثته وأنت لم تعقدي القران.

 ما أنصحك به التالي :

- عدم الاستياء أو الشك أوالانزعاج حول هذا الموضوع. قد يكون طارئا حصل لأسرة زوجك جعلهم يجدون تأجيل عقد القران أفضل من عقده في الوقت الحالي, خاصة أنه يتناقش مع والدته في هذا الموضوع كما فهمت من رسالتك.

- أنت من أخطأ في الأولى, وطلب التأجيل, لذلك استعيني بالله بالصبر والدعاء فعيد الأضحى ليس ببعيد.

- أنصحك يا ابنتي بعدم القيام بأي أمر أو اتخاذ أي قرار يخص عقد قرانك أو زواجك دون علم أهلك وخاصة والدتك, فأنت مازلت تحت مسؤوليتهم , ومستقبلا إن شاء الله تعالى عندما تكونين في بيت زوجك , أيضا لا تتخذي أي قرار أو أي أمر يتعلق بأسرتك الصغيرة أنت وزوجك إلا بعد مشاورة زوجك وأخذ رأيه.


أدعوا الله أن يبارك لكما هذا الزواج, ويجعل السعادة ترفرف عليكما, وأن يرزقكما الذرية الصالحة اللهم آمين.

مقال المشرف

في العيد .. كيف الصحة؟

عيدكم مبارك .. وأسأل الله تعالى لي ولكم ولحجاج بيته القبول..
كلنا ننتظر ابتسامات أحبابنا في الع...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات