أين رقّتك يا حبيبي ؟
9
الإستشارة:


انا متزوجة من ابن عمتي منذ 4 سنوات احبه جدا وهو كذلك,لظروف دراسة كلينا فهو في بلد اوروبي وانا في موطني,انجبت طفلنا الاول منذ 5 اشهر,المشكلة انني اعلم حب زوجي لي و مدى حساسيته, لكنه في فترة لقائنا يهتم باهله لدرجة لا استطيع تحملهامع ان علاقتي معهم طيبة جدا فيمكنه ان يسهر عند اخته الى الساعة الثانية ليلا اكون انا مستيقظة انتظره بلهفة

احيانا اتخيل ان لهفتي تجعله يستمر في ما هو فيه وفي الغربة يتصل بهم يوميا اما انا وبالرغم من ابننا فقد اتصل مرة في شهر,ايام حملي كنت انتظر اتصاله الذي يكون كل شهر او اكثرعانيت لذلك ما عانيت فقد كنت شديدة العصبية طيلة ايام حملي الذي غاب عني منذ بدايته احاول ان اعاتبه فيستسمحني ويتاسف وانا يرق قلبي لحبيبي,اخشى ان يكون زوجي لا يحبني او انني مفروضة عليه,كيف اتصرف كيف اجعله يرق لي ولمحبوبه  ابني الذي يبكي في غربته عند سماع صوته؟  

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


أختي الحبيبة : قلت إنك متأكدة من حب زوجك لك ، ولكنك متضايقة من عدم تعبيره عن هذا الحب قولا أو فعلا ؛ مما جعل للشيطان فرصة ليدخل الوسوسة والشك بإخلاص زوجك لك .
عموما من سمات الرجل عدم التعبير عن عواطفه ومشاعره باعتبارها موجودة ومفهومة بعكس المرأة التي تميل للتعبير عن مشاعرها ، وبحاجة للتأكيد المستمر من قبل الطرف الآخر لحبه لها .

يمكنك أن تبادري وتعبري عن مشاعرك من خلال الرسائل أو المكالمات الهاتفية أو الهدايا والصور وأشرطة الكاسيت ، واستخدام العبارات المؤثرة .كما يمكنك مصارحته بحاجتك لأن يعبر عن مشاعره نحوك مما يعزز العلاقة بينكما .
وأقترح أن تطلعي على بعض الكتب التي تناقش الفروق النفسية بين الرجل والمرأة . أمسكي عليك زوجك واسعدي معه ، ولعل الظروف التي باعدت بينكما تزول ويلتئم شمل أسرتك . دعواتي لك بالتوفيق .

مقال المشرف

التربية بالتقنية

تهدف التربية التكنولوجية إلى صناعة الفرد الفعّال والواعي والمؤثّر في مجتمعه، هذا ما يقوله المختصون، ...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات