زوجي ورحلة الشتاء والصيف !
24
الإستشارة:


37سنه . متزوجه ولى بنت عمرها 7 سنوات .زوجى فى دوله عربيه عنده شركه خاصه بيه منذ 4سنوات وتاركنى انا وابنته ورافض ان ياخذنى معه بيجى فى مصر كل 6شهور اسبوع علشان يشفنا والعلاقه الزوجيه بنا سيئه جدافى المعاملهوالعلاقه الجنسيه بنا منتهيا من ناحيته وبيهرب من الجلوس معنا بخروجه دايما او ذهابه عند اخته طول الوقت ويحكيلى عن غرمياته

وانا لاثير المشاكل معه لانه بحبه وخايفه لو ضيقته ميجيش حتى عرفت انه متزوج من غيرى من 6 شهور وانا معتردتش بس طلبته بلعدل لكن منفذش كلامه معى وهجرنى وانا تعبت وابتديت اكره لكن مش عاوزه الانفصال علشان بنتى لكن جلوس لوحدى وهو مسافر وفى بلد تانى مش قدره ورافض ياخذنى معه او ينزل فى الاجازات

بلاه عليك هل اطلب الطلاق ام ارضه بلامر الواقع مع العلم انى بدات اتعب نفسيا واضيق بحياتى انا طلبه انى بنتى  تعيش فى جو سوى وانا اخاف على نفسى وهو مبيحبنيش ومتاكده من ذلك

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


بسم الله الرحمن الرحيم .
عزيزتي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
وصلت شكواك من زوجك ووالد ابنتك . وأقدر لك حرصك الشديد على حياتك الأسرية التي تتمسكين بها ، وهذا واجب المرأة العاقلة ، وتمسكك بزوجك جيد ، وحرصك على تربية ابنتك في كنف أمها وأبيها جيد أيضاً .

ولكن الحياة الزوجية مشاركة وليست فقط واجبات وقيود . والأولى وضع احتمالات لهذه الاستشارة وهي :

1- أن يبقى الوضع على ما هو عليه .
2- أن يأخذك معه ويعدل بينك وبين الزوجة الثانية .
3- أن تطلبي الطلاق .

وبمناقشة لهذه الاحتمالات يبدو أن الاحتمال رقم واحد هو ما عملت عليه وهذا ما قلته : " منذ 4 سنوات وتاركني أنا وابنته ورافض أن ياخذني معه ، بيجي في مصر كل 6 شهور أسبوع علشان يشوفنا " .
وبمناقشة الاحتمال الثاني يبدو أنك أيضاً عملت عليه وهذا ما ذكرته حين قلت: " وانا معتردتش بس طلبته بلعدل لكن منفذش كلامه معى وهجرنى وانا تعبت وابتديت اكره لكن مش عاوزه الانفصال علشان بنتى لكن جلوس لوحدى وهو مسافر وفى بلد تانى مش قدره ورافض ياخذنى معه او ينزل فى الاجازات " .

ويبقى الاحتمال الثالث الذي تخافين منه وهو طلب الطلاق حرصاً على تربية ابنتك خاصة أنك ذكرت أنك تعبت من هذا الوضع القائم .
عزيزتي يجب وضع النقاط على الحروف في هذه المشكلة :

1- يجب أن تجتمعي بزوجك وتصارحيه بما لديك وحرصك على حياتك الزوجية . فإن أراد خيراً فتسافرين معه مع ابنتك وإن أبى فاطلبي الطلاق والطلاق ليس نهاية العالم .
2- احرصي وأنت تكلمينه على أن تكوني جميلة حنونة عطوفة ولكن في الوقت نفسه كوني حازمة بعض الشيء ، فبعض الرجال حينما تلبي النساء لهم طلباتهم فإنهم يزهدون بما عندهم ويبحثون عن صنف آخر من النساء .

3- في حال الطلاق يجب أن تروضي نفسك على المحافظة على توازنك النفسي حيال ابنتك فلا تكرهيها بوالدها بل احرصي على التواصل بينهما ، واحرصي أيضاً على استمرار الزيارات النصف سنوية بينهما حتى لا تأخذه الأيام إلى عائلته الجديدة وينسى ابنته .

4- لا تخافي من كلام الناس الذي يطال المطلقة دون رحمة في أحيان كثيرة . ورب ضارة نافعة فعسى إن طلبت الطلاق أن يكون لك حظ أكبر في زواج ثان ربما .

5- حاولي أن تشغلي نفسك بعمل ما بجانب أنك ربة منزل ، فالفراغ يؤدي إلى زيادة التوتر النفسي ، واستعيني بالله والله الموفق .

مقال المشرف

في بيتي مدمن جوال

يا الله.. ما هذا الذي حال بين الابن وأبيه، والزوج وزوجه، والحبيب وحبيبه!! غرّبَ الإنسان في بيته؛ حتى...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات